منوعات

mbc تحسم الجدل حول استمرار نانسي عجرم في The Voice Kids

حسمت إدارة قناة mbc الجدل المثار حول استمرار النجمة نانسي عجرم عضواً للجنة تحكيم الموسم الثالث من برنامج The Voice Kids على إثر قضية قتل زوجها الطبيب فادي الهاشم لشاب اقتحم منزلهم، بين اتهامات أسرته بأنه يعمل لديهم، ونفي عائلة الفنانة معرفتهم به.

إذ أكد أليكس معوشي، مدير البرامج الترفيهية في القناة، أن كل الأخبار التي أشارت إلى عدم استمرار نانسي غير صحيحة.

كما أكد في فيديو نشره برنامج MBCTrending أن نانسي ستصوّر في 24 فبراير/شباط حلقة النصف نهائية، وفي 7 مارس/آذار الحلقة النهائية.

كذلك أشار إلى مشاركة الفنانة اللبنانية في الموسم المقبل من البرنامج. وذلك في

أليكس معوشي يؤكد: نانسي عجرم باقية في The voice kids#MBCTrending#MBC4 pic.twitter.com/oqFBTpwHUz

يأتي هذا الإعلان من MBC قبيل اتهام النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان زوجها بتهمة القتل العمد للمواطن السوري محمد الموسى، فيما أحال الاتهام إلى قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان.

لكن القرار الأخير أثار استغراب هيئة الدفاع، إذ نقل موقع قناة «الجديد» تصريحاً لغابي جرمانوس، محامي الدفاع، قال فيه: «لم نستغرب الادعاء الراهن بحق الهاشم كون المسار الطبيعي أن يتحول الملف إلى قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان، مع تأكيدنا أن قاضي التحقيق سيصدر قراراً باعتبار فعل الدكتور فادي الهاشم دفاعاً مشروعاً عن النفس».

فيما فند الإجراءات التي اعتقد وجوب حدوثها قبل توجيه تهمة القتل العمد، وقال: «من الطبيعي أن يتمّ الادعاء وتحويل الملف الى قاضي التحقيق  الأول في بعبدا الذي بدوره سيُتابع التحقيقات وسيتثبّت من صحة كل ما أدلى به الدكتور الهاشم، ويتمّ توصيف فعله بالدفاع المشروع وفقاً لما هو منصوص عنه في قانون العقوبات اللبناني. وأن ترك الدكتور فادي من قِبل النائب العام الاستئنافي تم بعد التثبت من توافر شروط الدفاع المشروع، وأن هذا هو المسار الطبيعي للملف القضائي».

هذه القضية أثارت جدلاً كبيراً في الأوساط اللبنانية والعربية بعد رواية أهل القتيل السوري بأنه كان يعمل لدى الفنانة عجرم وزوجها ولم يتسلم مستحقاته وجاء للمطالبة بها، في الوقت الذي تنفي فيه العائلة هذه الرواية نفياً قاطعاً، وتؤكد أنه اقتحم بيتهم بغرض السرقة ونشروا مقاطع فيديو من كاميرات المراقبة تؤكد روايتهم.

الوسوم

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق