آخر الأخبار

4 دول أوروبية قررت شراءه.. شركة عملاقة طورت مع جامعة أكسفورد لقاحاً لكورونا وستنتج نصف مليار جرعة منه

أعلن وزير الصحة الإيطالي، روبرتو سبيرانتسا، السبت 13 يونيو/حزيران 2020، توقيع كل من  إيطاليا وألمانيا وفرنسا وهولندا على عقد جديد مع مع شركة” أسترا زينيكا”، من أجل الحصول على لقاح يقي من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، كما فتح الباب أمام حصول العالم على لقاح في أقرب وقت ممكن.

الوزير الإيطالي، كتب  في منشور على فيسبوك إن العقد ينص على الحصول على 400 مليون جرعة من اللقاح الذي جرى تطويره مع جامعة أوكسفورد، ووصلت تجاربه إلى مرحلة متقدمة بالفعل ومن المتوقع الانتهاء منها في الخريف.

أمل جديد: وزير الصحة الإيطالي، فتح باب أمل جديد، عندما صرح بأن الدفعة الأولى من الجرعات ستكون متاحة بحلول نهاية العام، أي في الخريف المقبل، الذي يخيف العالم بسبب احتمال ظهور موجة جديدة من الوباء.

تلقت المفوضية الأوروبية،الجمعة، تفويضاً من حكومات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي للتفاوض على عمليات شراء مسبقة للقاحات واعدة للوقاية من فيروس كورونا، وفقاً لما ذكره كبير مسؤولي الصحة في التكتل، لكن لم يتضح إن كانت هناك أموال كافية لذلك.

إعلان هذا التكتل الأوروبي عن هذه الخطوة، يأتي في سياق السباق العالمي نحو إيجاد لقاح فعال وآمن لهذا  الفيروس، الذي أصاب أزيد من 7 ملايين شخص عبر العالم، إذ أكدت العديد من التقرير أن هناك 238 علاجاً حالياً محتملاً للفيروس، بالإضافة إلى ما يناهز 161 لقاحاً محتملاً لكورونا قيد التطوير.

400 مليون جرعة: من جهتها، قالت شركة “أسترا زينيكا” البريطانية لإنتاج الأدوية، السبت، إنها وقعت عقداً مع إيطاليا وألمانيا وفرنسا وهولندا لتزويد أوروبا بلقاح مضاد لفيروس كورونا وإن التسليم سيبدأ بحلول نهاية 2020.

الشركة، قالت إن التعاقد تم على 400 مليون جرعة من اللقاح الذي طورته جامعة أوكسفورد. وأضافت أنها تتوق إلى التوسع في صناعة اللقاح الذي تعهدت بألا تجني منه أرباحاً خلال الجائحة.

الرئيس التنفيذي للشركة، باسكال سوريوت، صرح في بيان بأنه “مع سلسلة إمدادنا لأوروبا التي من المقرر أن تبدأ الإنتاج قريباً، نأمل أن نجعل اللقاح متاحاً على نطاق واسع وبسرعة”.

عقود أخرى: شركة أسترا زينيكا، عقدت اتفاقات تصنيع على مستوى العالم للوصول إلى هدفها المتمثل في إنتاج ملياري جرعة من اللقاح بما في ذلك مع مشروعين يدعمهما بيل غيتس وعقد مع الولايات المتحدة قيمته 1.2 مليار دولار.

ليس هناك لقاح أو علاج معتمد لكوفيد-19، وهو المرض الرئوي شديد العدوى الذي ينتج عن الإصابة بفيروس كورونا.

من جهته، قال وزير الصحة الألماني ينس سبان “كثير من الدول في العالم أمنت لقاحات بالفعل، وأوروبا لم تفعل ذلك بعد. العمل المنسق السريع لمجموعة من الدول الأعضاء قيمة مضافة لجميع مواطني الاتحاد الأوروبي في هذه الأزمة”.

هذا وتلقت المفوضية الأوروبية، الجمعة، تفويضاً من حكومات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي للتفاوض على عمليات شراء مسبقة للقاحات واعدة للوقاية من فيروس كورونا وفقاً لما ذكره كبير مسؤولي الصحة في التكتل، لكن لم يتضح إن كانت هناك أموال كافية لذلك.

الوفيات في تزايد: السبت، قالت وكالة الحماية المدنية في إيطاليا إن عدد حالات الوفاة جراء مرض كوفيد-19 ارتفع 78 حالة، في حين زاد عدد حالات الإصابة الجديدة 346 حالة.

أضافت الوكالة إن إجمالي عدد حالات الوفاة منذ الكشف عن تفشي الوباء في 21 فبراير/شباط، يبلغ الآن 34301 حالة في رابع أعلى عدد حالات وفاة من فيروس كورونا بعد الولايات المتحدة وبريطانيا والبرازيل.

كما ارتفع عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس إلى 236651 حالة في سابع أعلى عدد حالات إصابة على مستوى العالم بعد الولايات المتحدة وروسيا والبرازيل وإسبانيا وبريطانيا والهند.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى