رياضة

يواصل محاولاته البائسة.. مدرب يونايتد يطالب ثنائي الوسط البرازيلي بتعويض غياب بوغبا

يبدو أن النرويجي أولي غونار سولسكاير مدرب مانشستر يونايتد، سيواصل محاولاته البائسة لحل أزمة الإصابات العديدة في صفوف الفريق مؤخراً، والتي هاجمت أغلب نجوم المان يو، وأبرزهم الفرنسي بول بوغبا نجم وسط الفريق، حيث قام بحثّ ثنائي الوسط البرازيلي فريد وأندرياس بيريرا على تعويض غياب بوغبا، وبثّ النشاط والإبداع في خط وسط الفريق.

ويتوقع استمرار غياب بوغبا الفائز مع فرنسا بكأس العالم 2018 في روسيا، حتى ديسمبر/كانون الأول، بسبب مشكلة في الكاحل، وغاب اللاعب الفرنسي بالفعل عن ثماني مباريات من آخر عشر مباريات خاضها يونايتد.

وشارك بيريرا في آخر سبع مباريات في الدوري الممتاز، وأظهر علامات على علاقة شراكة قوية، في خط الوسط مع مواطنه البرازيلي فريد وسكوت مكتوميناي، في انتصار يونايتد 3-1 على نوريتش سيتي، يوم الأحد الماضي.

وقال سولسكاير في تصريحات لصحيفة Mirror البريطانية قبل مواجهة تشيلسي في كأس الرابطة مساء الأربعاء: «أظهر هذا الثنائي البرازيلي الكثيرَ من الطاقة والحماس، وسيلعب دوراً مهماً مع الفريق في الفترة المقبلة، سيقوم فريد بمهام بوغبا لفترة من الوقت، وهو أمر رائع بالنسبة لنا، تألق أندرياس أيضاً في المباريات الأخيرة».

وأضاف: «لا جدوى من استمرار الحديث عن الغائبين لفترة طويلة، بوغبا لاعب ذكي، ومن لاعبي الوسط المبدعين الذين نحتاجهم، لكن الكرة الآن في ملعب آخرين لإثبات أنفسهم».

وسحق يونايتد منافسه تشيلسي برباعية دون رد في بداية الموسم، لكن سولسكاير لا يتوقع نتيجة مماثلة في ستامفورد بريدج، وقد يشارك ثنائي يونايتد الشاب براندون وليامز وجيمس غارنر أساسياً لأول مرة محلياً أمام تشيلسي، بعد أن لعب في آخر مباراتين بالدوري الأوروبي.

وعن ذلك تابع المدرب: «لم نقرر حتى الآن مَن سيلعب، لكن من المحتمل أن يظهرا معاً، ستظهر شخصية اللاعبين في الأوقات الصعبة، قاما بالفعل بعمل رائع، أنا سعيد للغاية بأداء العديد من اللاعبين الشبان».

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى