لايف ستايل

يكافح الشيخوخة والسرطان.. إليك فوائد الشاي الأبيض

لا يحظى الشاي الأبيض بالكثير من الشهرة مثل الشاي الأخضر والأسود،
رغم أنه أقل أنواع الشاي معالجة وأغناها بمضادات الأكسدة.

يُستخلص الشاي الأبيض من نبتة الكاميليا الصينية، camellia sinensis، وتتم صناعته من براعم وأوراق مختارة بعناية، وله العديد من الفوائد الصحية التي يعود الفضل فيها إلى احتوائه على مركبات الفلافونويد وهي مركبات مضادة للأكسدة.

نتعرّف في هذا التقرير على فوائد الشاي الأبيض.

يُصنع الشاي الأبيض من نبات كاميليا سينينسيس، وهو النبات نفسه الذي يُصنع منه الشاي
الأخضر والشاي الأسود، ومع ذلك، فإن طرق المعالجة المختلفة تمنحها نكهاتها ورائحها
الفريدة.

الشاي الأبيض هو الأقل معالجة من أنواع الشاي الثلاثة، لهذا السبب،
فإنه يحتفظ بكمية عالية من مضادات الأكسدة.

يُعتقد أن هذا أحد الأسباب التي جعلت الدراسات تربط الشاي الأبيض
بالعديد من الفوائد الصحية، على سبيل المثال، قد يساعد الشاي الأبيض في تقليل خطر
الإصابة بأمراض القلب ومكافحة شيخوخة الجلد وحتى المساعدة في إنقاص الوزن.

يُقدم الشاي الأبيض أقل كمية من الكافيين مقارنة بالشاي الأخضر
والشاي الأسود، ومع ذلك، يمكن أن يختلف محتوى الكافيين الفعلي في الشاي الأبيض
بناءً على النبات والمنطقة التي زرع فيها.

قم بقياس حوالي 2 غرام من أوراق الشاي لكل كوب من الماء، بالنظر إلى
نكهته الحساسة، من الأفضل تناول الشاي الأبيض في الماء بدرجة حرارة تتراوح من 170
إلى 185 درجة فهرنهايت (76 إلى 85 درجة مئوية).

تُشير العديد من المصادر إلى أنه يمكن لنقع الشاي الأبيض لفترة أطول
قليلاً من أنواع الشاي الأخرى أن يجعل نكهته أقوى، فيمكنك تركه منقوعاً لمدة 2-3
دقائق فقط، بينما يوصي البعض بفترة زمنية تصل إلى خمس دقائق.

يمكن تجربة كلا الأمرين للعثور على وقت النقع الذي يوفر النكهة التي تستمتع بها، وبسبب النكهة الدقيقة لهذا الشاي، يوصى بأن تستمتع به دون حليب أو كريمة أو سكر أو عسل.

فوائد الشاي الأبيض التي أثبتتها الدراسات
العلمية مُتعددة، ومنها: 

الشاي الأبيض غني بنوع من البوليفينول يسمى الكاتيكين؛ والبوليفينول هي جزيئات نباتية تعمل كمضادات للأكسدة
داخل الجسم، تحمي مضادات الأكسدة الخلايا من التلف الذي تُحدثه الجذور الحرة.

فالجذور الحرة تُسبب الكثير من الأضرار للجسم مثل آثار الشيخوخة، الالتهابات
المزمنة، ضعف الجهاز المناعي ومجموعة متنوعة من الأمراض الأخرى.

وفقاً للدراسات فإن الشاي الأبيض أحد أفضل أنواع الشاي لمحاربة
الجذور الحرة، وقد وجدت دراسة أن مستخلص الشاي الأبيض يمكن أن يساعد في حماية الخلايا العصبية
الحيوانية من التلف الناتج عن جذور حرة تسمى بيروكسيد الهيدروجين.

ترتبط أمراض القلب ارتباطاً وثيقاً بالالتهابات المزمنة، والتي ترتبط بالعديد من
العوامل، منها: النظام الغذائي وممارسة الرياضة وعادات نمط الحياة غير الصحية مثل
التدخين.

قد تساعد البوليفينول مثل تلك الموجودة في الشاي الأبيض في تقليل خطر
الإصابة بأمراض القلب بعدة طرق، على سبيل المثال، استرخاء الأوعية الدموية وزيادة المناعة، ووجدت دراسات أخرى أن مادة البوليفينول قد تمنع تكون الكوليسترول الضار LDL، وهو عامل خطر آخر يُساعد على الإصابة
بأمراض القلب.

الشاي الأخضر غالباً ما يكون الشاي الأول الذي يتبادر إلى الذهن
عندما تفكر في الشاي لفقدان الوزن، ومع ذلك، قد يكون الشاي الأبيض فعّالاً بنفس القدر عندما يتعلق الأمر بحرق الدهون.

يحتوي كل من الشاي على مستويات مماثلة من الكافيين والكاتيكين مثل epigallocatechin gallate (EGCG)، وهو مركب في الشاي
الأخضر مرتبط بحرق الدهون.

على سبيل المثال، وجدت دراسة أن مستخلص الشاي الأبيض كان قادراً على تحفيز تحلل الدهون ومنع
تكوين خلايا دهنية جديدة، وكان هذا يرجع إلى حد كبير إلى EGCG.

وتُشير مراجعة لعدد من الدراسات أيضاً إلى أن الشاي الأبيض قد يساعد في زيادة
التمثيل الغذائي بنسبة 4-5٪ إضافية، وقد يكون هذا مساوياً لحرق 70 إلى 100 سعرة
حرارية إضافية في اليوم.

الشاي الأبيض هو مصدر كبير للفلورايد والكاتيكين، هذا المزيج من الجزيئات يمكن أن يساعد في تقوية الأسنان عن طريق مكافحة البكتيريا والسكر، يمكن أن يساعد الفلورايد في منع تسوس الأسنان من خلال جعل سطح الأسنان أكثر مقاومة
للهجمات الحمضية التي تحدث من البكتيريا والسكر.

أما الكاتيكين فهو عبارة عن مضادات أكسدة نباتية وفيرة في الشاي
الأبيض، ولقد ثبت أنها تمنع نمو بكتيريا البلاك.

وجدت العديد من الدراسات أن الشاي الأبيض قد يكون له آثار مضادة
للسرطان، في إحدى الدراسات تسبب مستخلص الشاي الأبيض في موت الخلايا في عدة أنواع من سرطانات
الرئة.

وقد بحثت دراسات أخرى في آثار الشاي الأبيض على خلايا سرطان القولون، واكتشفت الدراسات أن مستخلص الشاي الأبيض يقمع نمو خلايا سرطان القولون ويمنعها من
الانتشار، كما تحمي مضادات الأكسدة الموجودة في الشاي الأبيض الخلايا الطبيعية من
التلف الذي تسببه الجزيئات الضارة.

الأنسولين هو هرمون بالغ الأهمية، فهو يساعد في نقل العناصر الغذائية
من مجرى الدم إلى الخلايا لاستخدامها أو تخزينها في وقت لاحق، ومع ذلك، نتيجة لعدة
عوامل، بما في ذلك ارتفاع استهلاك السكر، يتوقف بعض الناس عن الاستجابة للأنسولين،
وهذا ما يسمى مقاومة الأنسولين.

مقاومة الأنسولين من الأمراض الشائعة جداً وترتبط بالعديد من الحالات
الصحية المزمنة، بما في ذلك مرض السكري من الدرجة الثانية وأمراض القلب ومتلازمة
التمثيل الغذائي.

وقد وجدت الدراسات أن مادة البوليفينول الموجودة في الشاي الأبيض قد تقلل من خطر
مقاومة للأنسولين، ووجدت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أيضاً أن EGCG والبوليفينول الموجود في الشاي الأبيض قد
يعزز من آثار الأنسولين ويمنع مستويات السكر المرتفعة في الدم.

ترقق العظام هو حالة صحية تصبح فيها العظام مجوفة وهشة، وقد أظهرت الدراسات أن الجذور الحرة والالتهابات المزمنة قد تسرع من هشاشة العظام، هذان
العاملان قد يؤديان إلى قمع الخلايا التي تساعد على نمو العظام وتعزيز الخلايا
التي تكسر العظام.

وعلى العكس من ذلك، فقد ثبت أن الكاتيكين الموجود في الشاي الأبيض يحارب عوامل الخطر هذه،
يُعتقد أنه يقوم بقمع الخلايا التي تكسر العظام، الكاتيكين متوافر أكثر في الشاي
الأبيض مقارنة بأنواع أخرى من الشاي.

تحدث الشيخوخة الخارجية عندما تتسبب العوامل البيئية في تلف الجلد
وتعزيز الشيخوخة، على سبيل المثال، يمكن لأشعة الشمس فوق البنفسجية أن تلحق الضرر
بالجلد بمرور الوقت من خلال التسبب في حدوث الالتهابات.

أما الشيخوخة الداخلية فهي الشيخوخة الطبيعية، الناجمة عن أضرار
مجموعة متنوعة من العوامل داخل جسمك، مثل الجذور الحرة وبعض الإنزيمات.

المركبات الموجودة في الشاي الأبيض قد تساعد على حماية بشرتك من آثار
الشيخوخة الداخلية والخارجية، في إحدى الدراسات، اكتشف العلماء أن تطبيق مستخلص الشاي الأبيض على الجلد ساعد في
الحماية من الآثار الضارة لأشعة الشمس فوق البنفسجية.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى