رياضة

يشكو من توالي المباريات للإنتر.. كونتي يعلن سلاحه الخفي لمنافسة يوفنتوس هذا الموسم

أعلن أنطونيو كونتي، المدير الفني لإنتر ميلان، عن سلاحه الخفي لمنافسة يوفنتوس هذا الموسم، والمتمثل في روح لاعبيه القتالية رغم ازدحام مباريات فريقه بشكل صعب، حيث واصل شكواه من كثرة المباريات المتلاحقة، وذلك عقب تخطي عقبة بريشيا بانتزاع النيراتزوري فوزاً بشقّ الأنفس بنتيجة 2-1، خلال المباراة التي جمعتهما على ملعب ماريو ريغامونتي، مساء الثلاثاء، بمنافسات الجولة العاشرة من عمر الكالتشيو.

وقال كونتي في تصريحات لشبكة Sky Sports، النسخة الإيطالية: «من الصعب التحدث عن المباراة، لأن نفس اللاعبين يتواجدون باستمرار على أرض الملعب، لقد قاتلوا بشكل غير طبيعي، هذه رابع مباراة لنا في 9 أيام نلعبها بنفس اللاعبين، أي موقف أو نتيجة تعد مقبولة في ظل هذه المرحلة، كل ما يمكننا فعله هو شكر اللاعبين على الروح القتالية».

وتابع: «نحن في منتصف طرق، ولدينا مباراة أخرى أمام بولونيا، ثم مواجهة دورتموند في دوري الأبطال، سيكون لدينا 7 مباريات في 20 يوماً قبل فترة التوقف الدولي، هذا الموقف يبدو غريباً بالنسبة لي، بعض المباريات تحتاج فيها للفوز رغم المعاناة، أصحاب الأرض ضغطوا بقوة من أجل العودة في النتيجة، كان علينا أن نمتص هذا الضغط».

وأضاف: «أتحدى أي شخص أن يخوض 4 مباريات في 9 أيام، ويأتي ليحقق الانتصار هنا في بريشيا، أريد الحصول على وقت إضافي من أجل الاستعداد للمباريات»، وحول رسائل ماروتا، الرئيس التنفيذي لإنتر حول دعم الفريق في الشتاء، علق: «الأمر لا يتعلق بالطمأنينة، نحن بحاجة للتعلم من كل موقف، وندرك ما يمكن أن يحدث».

وواصل كونتي: «دخلت عالم إنتر منذ 4 أشهر، وبدأت أفهم الأشياء التي لم أدركها في الصيف، أريد أن أكون صادقاً كالعادة، لا يجب أن نغلق أعيننا ونعتقد أن كل شيء على ما يرام، لمجرد أننا نتصدر الجدول».

وحرص كونتي على الإشادة بتحركات ثنائي الهجوم، لوتارو مارتينيز وروميلو لوكاكو، مختتماً حديثه قائلاً: «أمر مهم أن يكون لدينا البديل الجيد، إسبوزيتو لا يزال صغيراً، أخشى تعرض لوتارو أو لوكاكو للإصابة، ألعب بنفس اللاعبين في كل مباراة، وهذا يعرّضهم لخطر الإصابة».

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى