رياضة

يتنافس مع ماني ومحرز.. مونديال الأندية يقرّب صلاح من الاحتفاظ بالكرة الذهبية الإفريقية للعام الثالث

بعد ساعات قليلة من فوز ليفربول بلقب كأس العالم للأندية في العاصمة القطرية الدوحة، وتتويج النجم المصري محمد صلاح بجائزة أفضل لاعب في البطولة، أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» القائمة المختصرة للمتنافسين على جائزة الكرة الذهبية لأحسن لاعب في القارة السمراء عن عام 2019.

وكما كان متوقعاً ضمت القائمة 3 لاعبين هم صلاح الفائز بالكرة الذهبية في العامين الماضيين، وزميله في ليفربول، السنغالي ساديو ماني الذي قاد منتخب بلاده لنهائي كأس الأمم الافريقية الأخيرة، بجانب فوزه مع ليفربول بدوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي ثم أخيراً كأس العالم للأندية.

اللاعب الثالث هو النجم الجزائري رياض محرز الذي قاد محاربي الصحراء للفوز بكأس الأمم الإفريقية للمرة الثانية فقط في تاريخ المنتخب الجزائري، بعد الأولى التي كانت عام 1990، بجانب فوزه مع مانشستر سيتي بكل البطولات المحلية في إنجلترا في الموسم الماضي.

واختارت لجنة فنية تضم خبراء في الكرة الإفريقية من لاعبين سابقين توجوا بالجائزة من قبل، وصحفيين ونجوم أفارقة معتزلين، القائمة النهائية.

بينما من المقرر أن تطرح قائمة اللاعبين الثلاثة للتصويت عليها بواسطة مدربي المنتخبات الإفريقية وقادة تلك المنتخبات، حتى الثاني من يناير/كانون الثاني المقبل.

ومن المقرر أن يتم الإعلان عن الفائزين خلال حفل توزيع جوائز الكاف الذي سيقام في السابع من يناير/كانون الثاني المقبل، في أحد فنادق الغردقة بمصر.

وكان «كاف» يسمح لجماهير الكرة في القارة الإفريقية بالتصويت في اختيار أفضل لاعب حتى العام قبل الماضي، لكنه بدءاً من جائزة افضل لاعب لعام 2018 التي أعلنت في بداية يناير/كانون الثاني من العام الحالي قرر إلغاء تصويت الجمهور دون إعلان الأسباب.

وكان «كاف» قد أعلن في نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قائمة أولية ضمت 30 لاعباً، بينهم 3 جزائريين بخلاف محرز، هم يوسف بلايلي لاعب الترجي السابق وأهلي جدة الحالي، وبغداد بونجاح مهاجم السد القطري، وإسماعيل بن ناصر لاعب ميلان الإيطالي.

كما ضمت مصريين هما صلاح ومحمود حسن تريزيغيه لاعب أستون فيلا الإنجليزي، بجانب لاعبين من المغرب هما نجم أياكس حكيم زياش، ومدافع بروسيا دورتموند أشرف حكيمي، ولاعبين من تونس هما فرجاني ساسي لاعب الزمالك المصري، وطه ياسين الخنيسي مهاجم الترجي.

وكان صلاح قد حصد الجائزة في آخر عامين متفوقاً في المرتين على ماني والجابوني بيير إيميريك أوباميانغ.

أما محرز، فيتطلع للفوز بالجائزة للمرة الثانية في مسيرته بعدما حصدها عام 2016، بينما كان في صفوف ليستر سيتي، وتفوق وقتها على ماني وأوباميانغ تحديداً.

في حين أن السنغالي ساديو ماني يسعى للحصول على الجائزة للمرة الأولى في مسيرته الرياضية.

وعلمت «عربي بوست» من مصادرها داخل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن المؤشرات الأولية تشير إلى ارتفاع أسهم المصري محمد صلاح للفوز بالجائزة للمرة الثالثة على التوالي، بعد تتويجه بلقب أفضل لاعب في مونديال الأندية، على حساب ماني ومحرز.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى