آخر الأخبار

وفاة معتقل أمريكي مصري في سجن بالقاهرة بعد إضرابه عن الطعام، واشنطن كانت قد طلبت الإفراج عنه

قالت فضائية «الحرة» الأمريكية إن المواطن المصري الأمريكي، مصطفى قاسم الذي طالبت واشنطن الشهر الماضي بإطلاق سراحه، توفي مساء الإثنين 13 يناير/ كانون الثاني في أحد سجون القاهرة.

القناة نقلت عبر موقعها الإلكتروني عن الناشطة المصرية الأمريكية، آية حجازي، قولها إن «قاسم المحكوم عليه في قضية فض اعتصام رابعة صيف 2013 توفي نتيجة الإضراب عن الطعام».

من جانبهم، أكد حقوقيون مصريون خارج مصر، بينهم أحمد مفرح، وسلمى أشرف، وهيثم أبو خليل، خبر وفاة قاسم.

توفي الان المواطن المصري الأمريكي مصطفى قاسم والمحكوم عليه في قضية فض رابعة نتيجة الإضراب عن الطعام. سجين آخر تقتله…

القضاء المصري كان قد أصدر حكماً بالسجن على قاسم 15 عامًا، بعدما أُلقي القبض عليه في 2013 ضمن ما يعرف بقضية «فض اعتصام رابعة».

كان قاسم قد وجه رسالة إلى الرئيس الأميركي ترامب ونائبه مايك بنس في 2018، طالبا منهم التدخل والضغط على السلطات المصرية للإفراج عنه، مؤكدا أنه كان في زيارة عمل لمصر، وتم إلقاء القبض عليه من دون وجه حق، وفقاً لقناة «الحرة».

يقول مصطفى أحمد، صهر قاسم، إن الأخير رجل أعمال أميركي يقيم في مدينة نيويورك التي هاجر إليها قبل سنوات عديدة، مشيراً أن عائلته وعائلة قاسم وهو أب لطفلين، لا تزالان تقيمان في مصر، وأنهما تعودا على زيارة القاهرة كل صيف.

يشار إلى أنه في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أعرب وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، لنظيره المصري، سامح شكري، عن قلق واشنطن إزاء أوضاع حرية الصحافة وحقوق الإنسان والأمريكيين المحتجزين في مصر، وبينهم قاسم.

أما السلطات المصرية فترفض بيانات حقوقية محلية ودولية بشأن تراجع كبير في حقوق المحتجزين، وتعتبرها «أكاذيب».

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى