آخر الأخبارالأرشيف

وزير العدل المتعطش للدماء أحمد الزند لن تنطفئ ناري إلا إذا تم قتل كل الاخوان ومن يتعاطف معهم ومن يحبهم

قال وزير العدل المصري الدموى حرامى الأراضى أحمد الزند الاربعاء 27 جاء في حوار على قناة البلد المصرية أنه لن يهدأ له بال أو يشفى له غليل قبل أن تنتقم القوات المسلحة المصرية من جماعة الاخوان المسلمين حسب تعبيره.

وقال أحمد الزند ” لن تنطفئ ناري إلا إذا تم قتل مقابل كل “شهيد جيش” 10 آلاف من الإخوان ومن يعاونهم ومن يحبهم”, مضيفا ” لابد من قتل الاخوان المسلمين وكل من يعاونهم ويتعاطف معهم”.

وتابع أحمد الزند ” لابد من الانتقام من الاخوان المسلمين ولن يهدأ لي بال قبل ذلك”.

وهذا ليس مستغرب عندما يكون رئيس الدولة الدولة سفاح وحانث لليمين

https://www.youtube.com/watch?v=0C5o4sWH_aE

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى