آخر الأخبارالأرشيف

“واشنطن بوست”: “آل زايد” يسمحون بشراء الخمور في نهار رمضان!

أصدرت إمارة دبي قرارا بتخفيف القيود على شراء الخمور ومشروبات الكحول في النهار خلال شهر رمضان  بعد أن كان مسموحا في رمضان دائما ولكن بعد آذان المغرب، حسب تقارير إعلامية غربية.

وقالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، الخميس (23|6)، إن هذا القرار يعكس حرص الإمارت على زيادة إيرادات الدخل والسياحة من تلك التجارة خاصة أنه من المنتظر أن يزور البلاد نحو مليون سائح الشهر الجاري. 

وتشير الصحيفة إلى سبب آخر يبرر قرار دبي وهو فرضها ضرائب على مبيعات واستيراد الخمر، ففي عام 2014 باعت 67.2 مليون لتر بيرة، و20 مليون مشروبات كحول أخرى.

وخلال السنوات الماضية، كانت قوانين دبي تفرض على من يرغب احتساء الخمر في رمضان الانتظار حتى المغرب، كما تضطر صالات الخمر في أبراج دبي لتخفيض صوت الموسيقى، أما في القرار الجديد فلم يعد حتى مراعاة لحرمة نهار رمضان رغم أنه الأمر برمته مس بعقيدة الإماراتيين وقيمهم الدينية.

ويأتي هذا القرار المثير لغضب الإماراتيين إلى جانب استمرار التجاوزات في الجانب الأخلاقي والسفور والانحلال سواء في شهر رمضان أو دون الشهر الفضيل الذي يعم أرجاء الإمارات بسبب العمالة الأجنبية الأوروبية والأمريكية والآسيوية غير المسلمة والتي تنتهك حرمات المسلمين في كافة شؤونها من ملبس ومأكل وفوق ذلك تقيم لهم السلطات كنائس ثم تسوق سلوك الأجانب على أنه حرية شخصية من جهة وتسامح من جانب الدولة من جهة أخرى.

 

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى