آخر الأخبارالأرشيف

هولندا تمنع هبوط طائرة وزير الخارجية التركي.. وأردوغان يرد بقوة

منعت السلطات الهولندية، السبت، طائرة وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، من الهبوط في مطار روتردام، في تصعيد للأزمة الدبلوماسية بين الدولتين.

القرار الهولندي جاء بعد ساعات من إعلان وزير خارجيتها، بيرت كوندرز، عدم ترحيب سلطات بلاده بزيارة نظيره التركي للمشاركة في تجمّع مؤيد للاستفتاء حول تعزيز صلاحيات الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقال الوزير في إعلان: “إن هولندا تتحمل وحدها دون سواها مسؤولية النظام العام وأمن المواطنين الهولنديين. وهولندا لا تريد من ثم أن تتم هذه الزيارة”.

وعلى الفور، هدد الرئيس التركي بالقول: “إن على هولندا أن تفكر الآن كيف ستأتي طائراتها إلى تركيا”.

وفي كلمة نقلتها قناة “تي آر تي” التركية، قال أردوغان: “إن الشعب التركي من هنا يقول لهولندا مهما فعلتم فلن توقفوا طريقنا، وعليكم التفكير كيف ستأتي طائراتكم إلى هنا”.

%d8%aa%d8%b1%d9%83%d9%8a%d8%a7

وتابع “الشعب التركي سيفسد مساعي هولندا الرامية إلى عرقلة استفتاء الدستور”.

ووصف أردوغان الهولنديين بأنهم “من بقايا الفاشيبن والنازيين”.

وكان الوزير التركي أكد، في وقت سابق السبت، أن عقوبات بلاده الاقتصادية والسياسية تجاه هولندا ستكون شديدة للغاية إذا أقدمت على إلغاء رحلته إليها.

وذلك تبعا للتوتر بين ألمانيا وتركيا، نتيجة إصرار أنقرة على إقامة لقاءات جماهيرية مع جالياتها التركية في أوروبا، للترويج للاستفتاء الذي ستجريه في 16 من نيسان /أبريل المقبل بشأن تمديد فترة الرئاسة التركية.

الحكومة الهولندية أعلنت عن موقفها الأسبوع الماضي بأنها تعارض الدعاية الجماهيرية التي يمارسها المسؤولين الأتراك في أوروبا من أجل الترويج لاستفتائهم وقد أعلمت الحكومة التركية بهذا الموقف.

كما انضمت النمسا وسويسرا لمنع مثل هذه التجمعات الجماهيرية.

 

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى