منوعات

هنيدي يوضح كواليس صورته مع إعلامي إسرائيلي.. ذهب إلى الجونة دون دعوة

رد الفنان المصري محمد هنيدي على حالة الجدل التي أثارتها صورته مع شخص قيل إنه إعلامي إسرائيلي من مهرجان الجونة السينمائي.

إذ علق هنيدي على عتاب أحد معجبيه بالتقاط صورة مع الإعلامي الفلسطيني الحامل للجنسية الإسرائيلية شادي بلان، بالتأكيد أنه لم يكن يعرفه، والتقط هذا اليوم الصور مع العشرات.

وقد حضر بلان المهرجان دون دعوة رسمية من إدارته، كما أكد بعد حالة الجدل التي أثارها بعد انتشار صوره مع عدد من الفنانين المصريين، منهم إلهام شاهين، وبشرى، وهند صبري، وليلى علوي، وأمينة خليل، والتونسية درة زروق.

انا ماعرفش مين اصلا ده .. انا اتصورت مع الاف الأشخاص هناك واكيد اي حد جاي يتصور معايا وانا في مصر ومهرجان مصري مش هقوله طلع بطاقتك

وأوضح شادي عبر حسابه على فيسبوك أنه ليس إسرائيلياً بل من عرب 48 ويعيش في إسرائيل، وحضر المهرجان للتسويق لكتابه «فيلم فلسطين طويل» الذي رصد به عدداً من الأفلام الفلسطينية.

شادي زيدان بلان، من مواليد حيفا، ودرس في الكليَّة الأرثوذكسيَّة العربية، ثم في كليَّة  كوتيرت التابعة لجامعة تل أبيب، وعمل في عدة إذاعات وصحف إسرائيلية، منها إذاعة «صوت إسرائيل»، كما قدم برنامج «زوايا» في التلفزيون الإسرائيلي، ويعمل حالياً في راديو «مكان» الذي تبثه إسرائيل.

#بشرى و #الهام_شاهين #gff

A post shared by Shadi Ballan شادي بلان (@shadiballan) on Sep 27, 2019 at 3:46pm PDT

يذكر أن مهرجان الجونة في نسخته الثالثة كرم هنيدي عن مجمل أعماله، وقدم الجائزة صديقه الفنان أحمد السقا، الذي ذهب للمهرجان في سرية ليفاجئ هنيدي بتسليمه الجائزة. ونشر بعدها صورة تعود لعام 1999 التقطت في زفافه على مها الصغير، مؤكداً أن صداقته بهنيدي وزوجته دامت أكثر من 20 عاماً.

حافظ دائما علي اصدقاءك الحقيقين … دائما ستجدهم السند بعد الله عز وجل pic.twitter.com/Nxd7k5EBLA

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى