رياضة

«هذا هو سر أهدافي».. صلاح يؤكد أن ليفربول لا يفكر في تكرار إنجاز أرسنال التاريخي

كشف النجم المصري محمد صلاح، مهاجم ليفربول الإنجليزي، عن سر أهدافه بالمواسم الأخيرة رفقة الريدز، كما أوضح أن فريقه غير منشغل بالتفكير في تحقيق لقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم دون التعرض لأي هزيمة، مثلما فعل أرسنال في موسمه التاريخي 2003-2004، وذلك قبل مواجهة الريدز ومانشستر يونايتد، المقررة مساء الأحد، في ديربي إنجلترا بالجولة الـ23 من البريميرليغ.

وقال صلاح، في تصريحاتٍ أبرزها الموقع الرسمي لليفربول وحسابه على تويتر: «نركز الآن فقط على مباراة مانشستر يونايتد، لأننا نتعامل مع كل لقاء على حدة، لا نفكر في البقاء بلا هزيمة حتى نهاية الموسم. إذا فعلنا ذلك فسيكون رائعاً، لكن في نهاية المطاف نريد فقط الفوز بلقب البريميرليغ، لأنه الأمر الأكثر أهمية».

وتابع الفرعون: «نحتاج الفوز على مانشستر يونايتد، للمضي في طريقنا، وهذا ما نفعله منذ بداية الموسم وخلال العام الماضي. إنها مباراة يجب أن نفوز بها، بالطبع نعرف أنها مباراة كبيرة بالنسبة للجماهير والمدينة ولنا كفريق، ولكن في النهاية نحن نلعب كي نفوز. إنه أمر رائع».

“Our focus now is just on the @ManUtd game, we take one game at a time.”@MoSalah on maintaining focus, ambitions for the season and #LIVMUN ?

وعن سر أهدافه الغزيرة في السنوات الماضية، علق قائلاً: «تحقيق أرقام تهديفية مميزة! لقد بدأ الأمر بالعمل أكثر على تطوير عقليتي. هذا كل شيء، أتدرب أيضاً على التسديد وتطوير اللمسة الأخيرة كلَّ وقت، وليس هذا كل الأمر ولكن أيضاً اعتياد الوجود بعدة مراكز في أثناء المباراة، والتحرك في العمق أكثر من الوجود بجوار الخط، لأن دوري هو اللعب كجناح».

واختتم النجم المصري حديثه مضيفاً: «لقد عملت على تطوير عديد من الأشياء لديَّ، وهناك كثير من التدريبات وراء ذلك، العمل والاجتهاد وراء تلك الأهداف، وأتمنى مساعدة فريقي لتحقيق أهدافه دائماً».

يُذكر أن صلاح توهج بشدةٍ، رفقة ليفربول منذ أن انتقل إلى صفوفه صيف 2017 الماضي، قادماً من نادي روما الإيطالي، وأصبح هداف البريميرليغ آخر موسمين، وفاز بجائزة أفضل لاعب في إنجلترا الموسم قبل الماضي، كما اختير خامساً في ترتيب الأفضل بالعالم بجائزة الكرة الذهبية لعام 2019.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى