رياضة

ميسي الوحيد المتفوق عليه بالعالم.. قائد ليفربول السابق يطلب «مزيداً من التقدير» لمحمد صلاح

يرى جيمي كاراغر نجم وقائد ليفربول السابق، أن الدولي المصري محمد صلاح، هداف الريدز الحالي، لا يحظى بتقدير كبير من جماهير الريدز، على الرغم من تسجله 15 هدفاً في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، مطالباً الجميع بمزيد من التقدير لجهوده ومستواه مع الريدز هذا الموسم.

وقال كاراغر في تصريحات نقلتها شبكة Sky Sports البريطانية: “أعتقد أن صلاح يُنظر إليه على أنه من الطراز العالمي من قبل الجميع خارج ليفربول، لكنه يحظى بقليل من التقدير من جانب مشجعي النادي، تعرض صلاح لتراجع في المستوى مقارنة بموسمه الأول، لكنه لن يسجل أبداً 47 هدفاً كل موسم”.

وتابع: “أعتقد أن ليفربول لديه ستة لاعبين على مستوى عالمي، وهم أليسون بيكر، ترينت ألكسندر أرنولد، فيرجيل فان ديك، ساديو ماني، روبرتو فيرمينو وصلاح، وإذا سألت مشجعي ليفربول عما إذا كان يمكنهم التفريط في الخمسة الآخرين مقابل الكثير من الأموال، سيقولون لا، لكن إذا وصل عرض لصلاح مقابل 130 مليون جنيه إسترليني سيفكرون في الأمر، لهذا السبب أقول إنه لا يُقدّر حقاً”.

وحدد كاراغر سببين لعدم حصول صلاح على التقدير الذي يستحقه: “محمد صلاح ليس جناحاً، هو مهاجم على الأطراف، لا شك أن هناك جانباً أنانياً في لعبه، عندما يكون في وضع التسديد، يبدو وكأنه يتساءل هل يمكنني التسجيل؟ هو لا يبحث أبداً عن التمرير وهذا أمر مُحبط في بعض الأحيان”.

وتابع: “هو ليس قوياً مثل ماني، أو في ذكاء فيرمينو، لذلك يخسر الكرة كثيراً في مواقف مثل هذه”، ومع ذلك يعتقد كاراغر أنه يجب التغاضي عن هذه الإحباطات لسبب أهم، وهو الأرقام الهائلة التي تشير إلى أهمية صلاح بالنسبة لليفربول.

وأوضح: “صلاح يصنع الكثير من الأهداف، ليونيل ميسي هو الوحيد في الدوريات الخمسة الكبرى، الذي يسجل ويصنع أكثر منه منذ انضمامه إلى ليفربول، الشيء الذي يعجبني فيه هو أنه لا يصاب كثيراً، حيث خاض 98 مباراة مع ليفربول من أصل 103”.

واستكمل قائد الريدز السابق: “إذا نظرت إلى الفارق الزمني بين أهدافه، فقد يكون هناك من هم أفضل منه، لكن إذا كنت مدرباً، فأنا أريده أن يلعب أسبوعاً تلو الآخر ولا يغيب أبداً، هناك أقاويل منتشرة عن حلم ليفربول بضم كيليان مبابي، وربما هذا ليس واقعياً، هناك حديث أيضاً عن غادون سانشو، وربما يكون هذا واقعياً، لكنني أعتقد أنه سيكون من الصعب عليهما في أول عامين ونصف في ليفربول، كسر الأرقام التي حققها صلاح”.

واختتم حديثه قائلاً: “لهذا السبب يتعين على النادي أن يكون حذراً، فميسي هو الوحيد في أوروبا الذي يتفوق على اللاعب المصري، ولكن ليفربول بحاجة إلى مهاجم جديد، لأن صلاح ربما يشارك في أولمبياد طوكيو، ومن بعدها كأس أمم إفريقيا، لكن لا ينبغي بأي حال من الأحوال أن يفكروا في بيع صلاح”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى