سيدتي

من دون ألم ولا التهابات.. نصائح لإزالة شعر المنطقة الحساسة بالشمع

هناك بعض العلاجات التجميلية،
مثل العناية بالوجه والأظافر، التي قد يسهل عليك تطبيقها على نفسك في المنزل؛
لكنَّ عملية إزالة شعر الجسم بالشمع قد لا تكون بالسهولة ذاتها. 

بالنسبة لمعظم الناس، تثير فكرة نزع الشعر من المناطق الحساسة الرعب، لأنها مؤلمة، لكن لو كانت فكرة حلق الشعر، أو ترك الشعر لينمو إلى أن يتاح لكِ الذهاب لمركز تجميلي، تثير داخلك رعباً أكبر، فهنالك طرق للتعامل مع الأمر دون الحاجة إلى اللجوء لمختصين حسب موقع Well+Good الأمريكي.

ولكي نساعدكِ على تجنُّب أي
شعورٍ بالألم، نقدم لك هذه النصائح، تابعي القراءة لمعرفة كيفية إزالة شعر المنطقة
الحساسة بالشمع في المنزل.

أولاً، تعرفي على المنطقة
الحساسة لديك، أحضري مرآة، وتفقَّدي المكان قبل التعامل معه، حتى لا تُفاجئي به
وقت إزالة الشعر للمرة الأولى. سيساعدكِ ذلك على تمييز مكان الشعر، كي تتمكني من
تطوير طريقة تسهّل عليكِ إزالته. 

قبل البدء في إزالة شعر أي
منطقة في الجسم بالشمع، تيقَّني قبل أي شيء من أن بشرتك نظيفة وجافة. يمكنك
استخدام تونر أو ماء ميسيلار؛ للتخلص من أي زيوت زائدة (فقط تجنَّبي نفاذه إلى
داخل المهبل).

اتركي الشعر ينمو بما يكفي
إلى أن يصل طول الشعرة الواحدة إلى ما بين 2 و6 مليمترات (أي عليك الانتظار نحو 6
أسابيع دون إزالة الشعر نهائياً)، لأنه لو كان الشعر قصيراً أكثر من اللازم، فلن
يُمسك الشمع بالشعرة؛ ومن ثم ينزعها بدقة.

أما لو كان الشعر طويلاً أكثر
من اللازم، فسيصعب عليكِ تحديد المنطقة التي ترغبين في إزالة الشعر منها، أو قد
يتجعد الشعر داخل الشمع؛ وهو ما قد يؤدي إلى إزالته بطريقة خاطئة.

وإذا كنتِ تريدين الاستحمام
قبل إزالة الشعر بالشمع، فإن أليسون تنصح بالانتظار من 10 إلى 20 دقيقة؛ للتيقن من
مرور الوقت الكافي لتستعيد البشرة درجة حرارتها الطبيعية، وهو ما يساعد على إزالة
الشعر بدقة أكبر.

لا داعي للخوف، كل ما عليكِ
هو التريث، فأكثر الأخطاء الشائعة التي تلاحظينها حين تحاول أغلب النساء إزالة
الشعر بالشمع في المنزل، هو فرد الشمع على منطقة أكبر من اللازم ثم نزعه بسرعة.
ابدئي بالحواف ثم تحركي شيئاً فشيئاً إلى الداخل، هذه الطريقة ستسهل عليكِ رسم
الشكل الذي تريدينه، وعلى أن تعتادي إحساس الشمع على بشرتك بينما تتحركين باتجاه
المناطق التي تحتوي على نهايات عصبية أكثر، أي المناطق الأكثر عرضة للألم. 

وهناك بعض النصائح الإضافية
لتجنُّب الإحساس بالألم قدر الإمكان، أياً كانت المنطقة التي ترغبين في إزالة
الشعر منها، عليكِ شد الجلد وإزالة الشعر في الاتجاه المعاكس لنمو الشعرة. غالباً
ما ينمو الشعر في اتجاه مركز الجسم، وهو ما يعني أنه عند إزالة الشعر من منطقة جبل
العانة، أي المنطقة المثلثة التي تعلو عظم العانة، عليك إزالته للأسفل.

أما عند إزالة الشعر من
الشفرين الكبيرين، عليكِ إزالته للداخل، وقد تحتاجين إلى إزالة الشعر من المنطقة
ذاتها مرتين، لكن إذا لم تنجحي في إزالة الشعر كله بعد المرة الثانية، فاتركي كل
شيء واسمحي لجسمك بالتعافي، ثم حاوِلي مرة أخرى في اليوم التالي، لأنَّ تلك المنطقة
حساسة للغاية. 

بعد الانتهاء من إزالة شعر
المنطقة، عليك اتباع بعض الخطوات لترطيب بشرتك وتهدئتها، بإمكان بعض المكونات مثل
جِل الصبار، والكاموميل، والخزامى، المساعدة على ترطيب المنطقة، في حين قد يساعد
زيت جوز الهند على إزالة أي شمع زائد.

وبما أنَّ مسامّك تتسع بعد
إزالة الشعر، تجنَّبي ارتداء أي سراويل ضيقة لبضع ساعات، حتى يتاح للمنطقة أن
تتعافى وتتنفس، في حين تنصح منى جوهارا، طبيبة الجلدية وحاصلة على درجة دكتوراه،
بالابتعاد عن الجيم وتجنُّب الاستحمام بماء ساخن فترةً، للسبب نفسه. 

فور التخلص من أي شعر زائد، من المهم المواظبة على العناية بالبشرة، حتى لا تتعرضي لأي مشكلات لاحقة. فقد يساعد التقشير بانتظام على تجنُّب نمو الشعر تحت الجلد، ويجعل الشعر ينمو بسلاسة. ينمو الشعر تحت الجلد حين تسد البكتيريا وخلايا الشعر الميتة المسام؛ ومن ثم تمنع بصيلات الشعر من النفاذ للسطح، يمكنك استخدام ضمادات الوجه المشبعة بحمض الغليكوليك مثلاً للحفاظ على نقاء البشرة.

وتنصح أليسون أيضاً باستخدام رذاذ ملطّف، أو كريم مرطب، للحفاظ على البشرة رطبة ونضرة بين كل جلسة لإزالة الشعر وأخرى. لكن حتى لو لم تنجحي في إزالة الشعر بنفسك، فلا تقلقي، فقط انتظري حين يتاح لك الذهاب إلى أي مركز تجميلي، لإزالته دون الشعور بأي خجلٍ منه.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى