تكنولوجيا

من الصعيد إلى أوروبا.. تصدير أول هاتف «صنع في مصر» إلى ألمانيا

قالت الشركة المصرية لصناعات السيليكون «سيكو»، وهي أول مُصنِّع مصري للهواتف الذكية، إنها ستبدأ في تصدير هواتفها إلى ألمانيا في نوفمبر/تشرين الثاني ضمن خطتها للتوسُّع في بيع منتجاتها في أوروبا وإفريقيا.

وقالت الشركة، التي تُصدِّر أجهزتها بالفعل إلى الخليج وتستهدف بدء بيعها في دول أوروبية أخرى، إنها وقَّعت اتفاقية في أكتوبر/تشرين الأول مع شركة عاملة في أوروبا لتسويق منتجاتها، وفق ما نقله موقع Gadgets Now الأمريكي.

وقال محمد سالم، رئيس مجلس الإدارة، لوكالة رويترز البريطانية: «سنبدأ في التصدير من صعيد مصر إلى ألمانيا، وهولندا، والنمسا، ثم السويد والنرويج وفنلندا».

وتبيع «سيكو»، التي تأسست في ديسمبر/كانون الأول 2017 برأس مالٍ مدفوع 200 مليون جنيه مصري (12.43 مليون دولار)، هواتف تحت اسم العلامة التجارية Nile X، وقالت إنها تستخدم تصميماً صينياً لتقنية الجيل الثالث/الرابع أمريكية.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصنعها الواقع في محافظة أسيوط بصعيد مصر مليونَي جهاز سنوياً.

وقال سالم: «لقد وقَّعنا اتفاقيات مع ثلاث شركات صينية لتصنيع الهواتف لصالحها بهدف تصديرها إلى إفريقيا وطرحها في الأسواق المصرية».

وتابع: «بدأنا في تصنيعها قبل شهر وأول هذه المنتجات ستوزع في السوق المصرية الأسبوع المقبل».

ويمتلك مستثمرون من القطاع الخاص 80% من الشركة، فيما تمتلك وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الـ 20% المتبقية.

وقال سالم إن «سيكو» تصدِّر حالياً ما يقارب 25% من طاقتها الإنتاجية، وتستهدف تصدير 50% من منتجاتها مع نهاية العام المقبل.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى