لايف ستايل

من الإمبراطورية العثمانية إلى بلاد الشام.. إليكم طريقة تحضير حلوى عيش السرايا اللذيذة

عيش السرايا من أشهى الحلويات التي يختلف على أصلها، فالبعض ينسبها إلى بلاد الشام والبعض الآخر يعتبرها من الموروثات العثمانية، لا سيما أن كلمة “سرايا” هي كلمة تركية في الأصل وتعني “القصر الملكي”.

وبغض النظر عن أصلها لا يوجد خلاف على أنها من الحلويات الشرقية اللذيذة، ولو أنها تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، فعيش السرايا عبارة عن مزيج من التوست المحمص والقطر والكريمة والقشدة المزينة بالمكسرات.

إليكم طريقة التحضير:

6 قطع توست

ملعقتان قرفة

القليل من الهال المطحون

نصف ملعقة ماء زهر

علبة قشدة

نصف كأس حليب

ملعقة فانيلا

فستق حلبي مجروش

كأس ونصف سكر (أو حسب الرغبة)

ظرفان من كريمة البودرة

لصنع الطبقة السفلية من عيش السرايا:

قم بتحميص التوست بعد تقطيعه إلى قطع صغيرة في الفرن حتى يصبح لونه بنياً فاتحاً، ثم ضعه في صينية التحضير واتركه حتى يبرد.

ضع السكر على نار هادئة مضيفاً له كوباً من الماء واستمر بالتحريك إلى أن يذوب، ثم أضف القرفة والهال إلى المزيج واتركه على النار حتى يغلي ويصبح ذا قوام كثيف كالقطر.

اسكب القطر الساخن على التوست بحيث يغمره بشكل كامل، واتركه حتى يبرد.

بعد أن يبرد ادعكه بشكل جيد حتى يشكل عجينة خشنة، ثم قم بمدها على صينية التقديم.

حضر الكريمة بإضافة الحليب لها وخفقها بشكل جيد.

أضف القشدة إلى الكريمة واخفق جيداً باستخدام الخلاط الكهربائي إلى أن يتجانس المزيج، ثم ضع الخليط في الثلاجة لمدة ربع ساعة حتى يتماسك.

والآن: قم بفرد خليط الكريمة بواسطة ملعقة فوق طبقة التوست المحمص حتى يشكل سماكة مناسبة ثم قم بتزيينه بالفستق الحلبي أو جوز الهند، وضعه مرة أخرى في الثلاجة حتى يتماسك جيداً.  

ملاحظة: من الممكن استبدال السكر بمحليات أخرى مثل السكر البني أو العسل لتخفيض نسبة السعرات الحرارية في هذا الطبق.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى