تكنولوجيا

من أغلى هواتفها حتى الآن، لماذا؟ إليك تكلفة خامات سامسونغ Galaxy S10 Plus

نشرت شركة Techinsights للتحليلات تكلفات خامات سامسونغ Galaxy S10 Plus وإن بشكل تقديري، وهو ما يعطينا فكرة عن تكلفة إنتاج كل وحدة من الهاتف.

يُعد سعر هاتف سامسونغ الرائد الجديد، الذي جرى الإعلان عنه في نهاية شهر فبراير/شباط 2019، من أعلى أسعار التجزئة التي شهدها أي هاتف من هواتف سامسونغ الذكية على الإطلاق.

إذ يتراوح سعره بين 999.99 دولاراً للنسخة التي تبلغ سعتها التخزينية 128 غيغابايت وصولاً إلى 1.599.99 دولاراً للنسخة التي تبلغ سعتها التخزينية 1 تيرابايت في الولايات المتحدة.

ولكن، هل يمكن تسويغ هذه الأسعار في خامات الصناعة؟

أجرت شركة Techinsights تحليلاً لهاتف سامسونغ من طراز S10 Plus محلي الصنع، الذي يستخدم معالج Exynos chipset، بدلاً من الطراز الذي يستخدم معالج Snapdragon والذي يُصدَّر إلى الولايات المتحدة، ولديه سعات تخزين داخلية 8 غيغابايت و128 غيغابايت (النموذج الأساسي).

وتشير تقديرات مَنفذ البيع إلى أنَّ تكاليف الخامات تصل إلى 420 دولاراً، أي نحو 42% من سعر التجزئة البالغ 1000 دولار.

ويتمثل مصدر التكلفة الرئيسة في شاشة العرض الديناميكية الجميلة التي تستخدم تقنية AMOLED والتي يبلغ سعرها 86.50 دولار، على الرغم من أنَّ شاشات العرض في الهواتف السابقة لم تكن تتجاوز 9 دولارات فقط، رغم وجود تصميم «الشاشة المثقوبة hole-punch».

وفي الوقت نفسه، تبلغ تكلفة الشريحة وأجهزة المودم 70.50 دولار لكل وحدة، في حين يُذكر أنَّ سامسونغ تُنفق نحو 50 دولاراً أو أكثر على كاميرات وذاكرة هاتفها من طراز S10 Plus.

إنَّ الأسعار المذكورة في الأعلى مجرد تقديرات، وتؤثر تكاليف أخرى كثيرة في السعر الذي تبيع به سامسونغ أجهزتها (مثل تكاليف التسويق، والبحث، وتكاليف الشحن).

إذن، هذه ليست أرباح سامسونغ الصافية.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تكون هوامش الربح ضيقة للغاية في مجال صناعة الهواتف الذكية، لدرجة أن بعض الشركات لا تحقق مكاسب تقريباً من الأجهزة، إنَّها تحاول فقط  جني الأموال من قنوات ما بعد البيع.

بعبارةٍ أخرى، قد لا يكون من العدل النظر إلى هذه الأرقام واتهام سامسونغ بالسرقة.

مع ذلك، فإنَّ سعر هاتف S10 Plus أكثر من سعر هاتف S 9 Plus بنحو 160 دولاراً للمستهلكين (840 دولاراً)، رغم أنَّ هناك زيادة في تكاليف الخامات تبلغ 45 دولاراً فقط.

#GalaxyS10 #withGalaxy @Samsung_IN
Loved it the launch event … it’s shows that Samsung really cares for the members and theirs customers that’s why they give best premium quality products to their consumers.

Launch event shows the premium brand value..

It’s awesome 2 b here pic.twitter.com/o8qSsHAJBs

— Techiemayank (@AAP_mayank) March 6, 2019

وهنا تتضح النتيجة السيئة لاستراتيجية سامسونغ في وضع الأسعار، رغم أنَّه يجب ملاحظة أنَّ جهاز S10 Plus يتميز بشاشة عرض أفضل، وكاميرات، ونظام معالجة، وسعة تخزين داخلية أكبر من من النموذج الأساسي للنسخة السابقة. إنَّه أفضل من جميع الجوانب.

كما أنَّ سامسونغ تضع سعراً أقل لهاتف S10 Plus الخاص بها مقارنةً بالسعر الذي تحدده شركة آبل مقابل هاتف آيفون XS Max، على الرغم من تكاليف مكونات الهاتفين القريبة بعضها من بعض نسبياً.

وتشير شركة TechInsights إلى أنَّ هاتف XS Max الذي يحتوي على سعة تخزين داخلية تصل إلى 256 غيغابايت، تبلغ تكلفة خاماته 443 دولاراً، ولكن آبل تتقاضى 1249 دولاراً عن هذا الهاتف في الولايات المتحدة.

وخلاصة الأمر، يبدو الأمر متوقعاً إلى حدٍ كبير من حيث سعر التجزئة الذي تُحدده سامسونغ مقابل تكاليف التصنيع.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى