رياضة

من أجل تدعيم الفريق.. ريال مدريد يضحي بثنائي هجومي في الانتقالات الشتوية

يخطط ريال مدريد إلى إفساح المجال أمام الصفقات الجديدة، بالتخلي عن اثنين من لاعبي الخط الهجومي، خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، حيث يبحث عن ضم لاعب وسط من الأسماء الكبيرة لتدعيم الميرينغي خلال النصف الثاني من الموسم.

وكشفت صحيفة Marca الإسبانية أن إدارة ريال مدريد تنوي التخلص من الثنائي ماريانو دياز وإبراهيم دياز، حيث سيرحل الأول بشكل نهائي، أما الثاني سيخرج معاراً، ولم يحصل ماريانو على أي دقيقة للمشاركة مع ريال مدريد هذا الموسم، حيث بات خارج خطط المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

على الجانب الآخر، فإن إبراهيم دياز يحظى بثقة زيدان منذ نهاية الموسم الماضي، لكن العقبة أمامه هي وجود العديد من اللاعبين في نفس مركزه، خاصة مع تألق البرازيلي رودريغو غويس.

وحاولت إدارة النادي الملكي، إقناع إبراهيم صاحب الـ20 عاماً بالإعارة خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية، لكنه أصر على البقاء والقتال للمشاركة، ولكن رغم أن الثنائي إبراهيم وماريانو رفضاً الرحيل في الصيف الماضي، لكنهما قررا إعادة النظر في مستقبلهما خلال يناير/كانون الثاني المقبل.

وكانت صحيفة The Sun البريطانية قد كشفت من قبل، أن زيدان معجب للغاية بمستوى الدنماركي كريستيان إريكسن صانع ألعاب توتنهام، والذي ينتهي عقده مع سبيرز بنهاية الموسم الجاري، حيث يحرص إريكسن «27 عاماً» على الانتقال لريال مدريد، رغم تلقيه عدة عروض من أندية أخرى مثل باريس سان جيرمان وبايرن ميونيخ.

لكن هناك عائقاً يقف أمام رغبة زيدان في التعاقد مع إريكسن، وهو اللاعبون الذين يكافحون من أجل الحصول على فرصة للمشاركة، مثل، إيسكو وماريانو دياز وإبراهيم دياز، وهو الثلاثي الذي بات قريباً من الرحيل عن سانتياغو برنابيو.

ومن المقرر أن يبرم الريال تعاقده مع إريكسن رسمياً، حال نجاحه في التخلص من فرانشيسكو إيسكو، والذي ارتبط اسمه بالانتقال إلى الدوري الإنجليزي، وتحديداً من خلال ناديي أرسنال ومانشستر سيتي.

وينتهي عقد إريكسن مع توتنهام في الصيف المقبل، وبات من المؤكد رحيله عن السبيرز، في ظل رغبته في خوض تجربة جديدة، ولم يحسم توتنهام حتى الآن موقفه من الموافقة على رحيل نجمه الدنماركي، في يناير/كانون الثاني المقبل، أو الانتظار لنهاية الموسم ورحيله مجاناً، خاصة أن الفريق يعاني بشدة من تذبذب النتائج هذا الموسم.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى