سيدتي

منها همبورغر الأفوكادو، 9 وصفات شهية لإدخال الأفوكادو إلى نظامك الغذائي

عزاؤنا الوحيد في ظروف الحجر الصحي القاسية التي نمر بها هو الطعام، وأكاد أجزم بأن خيارات أغلبنا في الأيام الأولى من العزل المنزلي لم تكن صحية، أو فلأتحدث عن نفسي على الأقل، بت أبدأ يومي بالمعجنات، وأتناول كميات هائلة من الدهون والكربوهيدرات على الغداء، والعشاء، ويتخلل هذا كله بعض الحلويات التي كنت قد حرمت نفسي منها مدة طويلة… لكن ربما حان الوقت لتغيير كل ذلك، والبدء باتباع نظام غذائي صحي يقينا من زيادة تراجيدية في الوزن.. وسأبدأ بالفاكهة المفضلة لدي: الأفوكادو.

الأفوكادو -أيها السادة- يحتوي على الدهون الصحية وأوميغا 3، تناوله باعتدال يمد جسمك باحتياجاته من المواد الغذائية ويقيك الزيادة في الوزن، والأهم من ذلك أنه شهي ويؤكل بطرق عدة.

حفاظاً على رشاقتنا جميعاً، سأشارككم قائمة من 9 وصفات صحية يستخدم فيها الأفوكادو:

بدلاً من تناول المعجنات الغنية بالكربوهيدرات على الفطور، من الممكن أن تتناول توست الأفوكادو، ولا داعي لأن نذكّر بأهمية استخدام التوست الأسمر.

ببساطة، اهرس ثمرة الأفوكادو جيداً بعد تقشيرها، ثم ادهنها على التوست، وتستطيع وضع اللمسات التي ترغب فيها مثل الطماطم أو الجرجير أو حتى العسل.  

هذه السلطة هي وجبة غذائية متكاملة، قد تستغرب من مكوناتها المختلفة، لكنك ستدمنها بعد تذوقها.

قم بتقطيع أوراق السبانخ والجرجير والخس إلى قطع كبيرة، ثم أضف التفاح الأخضر المقطع على شكل شرائح رفيعة وقليلاً من الفليفلة الخضراء الطازجة، اعصر ليمونة فوق الخضار وضع قليلاً من الملح ودبس الرمان والزيت ثم اخلط جيداً

بعد ذلك أضِف الأفوكادو المقطع، وحفنة بسيطة من المكسرات المفضلة لديك (بندق أو جوز أو لوز) وبعض الزبيب، سيكون إضافةً رائعة أيضاً، ثم زيّن الطبق بملعقة من العسل.

إذا كنت تفضل تناول الطعام عبر التغميس بالخبز، فإنك تستطيع صنع طبق من معجون الأفوكادو وتناوله إلى جانب التوست أو الخبز الأسمر.

اهرس ثمرة الأفوكادو جيداً وأضف إليها عصرة ليمون وقليلاً من الملح والكمون، وضع إلى جانبها قليلاً من الطماطم المفرومة بشكل ناعم.

إذا كنت تشعر بحاجة شديدة لتناول شيء ما بين الوجبات، فمن الممكن أن تستبدل الشوكولا أو الشيبس الذي اعتدت تناوله بسلطة الأفوكادو الصحية.

كل ما عليك فعله هو تقطيع الأفوكادو مع الموز والفراولة والتفاح الأخضر، ثم إضافة قليل من العسل إلى الطبق.

لوجبة الفطور من الممكن أيضاً أن تضيف الأفوكادو إلى طبق السلطة التقليدي المكون من الخس والخيار والبندورة، ثم تضيف الجبن الأبيض المقطع إلى الطبق، لتحصل على وجبة غذائية متكاملة.

كنوع من التغيير، من الممكن أن تستبدل التوست الأسمر بشرائح البطاطا الحلوة المشوية بالفرن.

قطِّع البطاطا الحلوة بشكل طولي وضعها بالفرن إلى أن… ثم أضف إليها معجون الأفوكادو والخضار المفضلة لديك.

أما لفترة الغداء، فأفضل ما قد يتناوله أولئك الذين يريدون اتباع نظام غذائي صحي يساعدهم على خسارة الوزن هو صدر الدجاج المشوي مع الأفوكادو.

قَطِّع الدجاج إلى قطع صغيرة أو إلى شرائح طولية، وقم بشوائه بالفرن أو الشواية الآلية، وبعد أن ينضج أضف إليه المانجو والأفوكادو المقطع

لوجبة الفطور كذلك، اقلي بيضتين على شكل عيون، واقسم ثمرة الأفوكادو طولياً إلى قسمين، وضع كل بيضة في قسم بعد إزالة البذرة.

وقدِّمها مع تشكيلة الخضار المفضلة لديك.

إياك أن تعتاد تناول الهمبورغر من ماكدونالد أو برغر كينغ خلال الحجر الصحي، فحتى الهمبورغر يمكن صنعه بالأفوكادو ليشكل وجبة غذاء صحية وشهية بالوقت نفسه.

بإمكانكم استخدام الدجاج المشوي ومعجون الأفوكادو والخس والطماطم لصنع همبورغر الأفوكادو الشهي.

الأفوكادو لذيذ وصحي، لكن مثله مثل أنواع الطعام الأخرى، لا يجب الإفراط في تناوله ولا الاعتماد عليه دون غيره من الفواكه والخضراوات فالمبالغة في تناول الأفوكادو في النهاية قد تؤدي إلى زيادة الوزن، وتعتبر نصف حبة أفوكادو يومياً كمية مناسبة للحصول على فوائده الغذائية دون ضرر. 

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى