تكنولوجيا

مقدار البيانات التي تستهلكها تطبيقات بث الموسيقى على هاتفك

هذه الأيام، يبث الأشخاص الموسيقى والمحتوى الصوتي عبر الأجهزة المختلفة؛ الهواتف الذكية، والأجهزة اللوحية، والسماعات الخارجية مثل Echo Dot من Amazon، وأجهزة Google المنزلية. ويستخدمون خدمات مثل Pandora، وSpotify، وApple Music، وAmazon Music وغيرها لبث موسيقاهم المفضلة، ولكن ما مقدار البيانات التي يستهلكها بث الموسيقى؟

مقدار البيانات الذي تستهلكه خدمات بث الموسيقى يعتمد على إعدادات جودة البث في التطبيق. تُقاس إعدادات الجودة بوحدة معدل البت، وهو المعدل الذي تُعالج أو تنتقل به البيانات. كلما زادت قيمة معدل البت أصبحت جودة الموسيقى التي تستمع إليها أفضل.

على سبيل المثال، تصل جودة موسيقى Apple Music إلى 256 كيلوبت في الثانية، بينما تصل جودة موسيقى Spotify Premium إلى 320 كيلوبت في الثانية. معظم الخدمات تتيح لك تغيير إعدادات الجودة، بناء على نوع الاشتراك وطريقة استماعك إلى الموسيقى (عبر شبكة Wi-Fi أو شبكة هاتفية).

وفيما يتعلق باستهلاك البيانات، تترجم جودة 320 كيلوبت في الثانية إلى حوالي 2.4 ميغابايت في الدقيقة الصوتية أو 115.2 ميغابايت في الساعة. لذا، بث الموسيقى خلال ساعات العمل الكاملة (حوالي 8 ساعات) قد يستهلك ما يصل إلى 1 غيغابايت من البيانات؛ وفقاً لموقع LifeWire الأمريكي.

عند الحديث عن خدمات بث الموسيقى، فإن كل خدمة تختلف قليلاً في معدلات الجودة عن الخدمات الأخرى. بالنسبة لبعض الخدمات، يكون ذلك بسبب نوع ملفات الموسيقى الذي تستخدمه، وبالنسبة للبعض الآخر تعتمد الجودة على مستوى اشتراك كل عميل.

أي حساب مدفوع على Pandora لديه إمكانية الاختيار بين جودة بث منخفضة (32 كيلوبت في الثانية)، وقياسية (64 كيلوبت في الثانية)، وجودة عالية (192 كيلوبت في الثانية) بغضِّ النظر عن طريقة استماعك إلى الموسيقى. والاختيار الافتراضي هو الجودة العالية، إلا إذا غيّرت ذلك بنفسك.

تقدم خدمة Spotify خيارات مختلفة لجودة البث، بناء على مستوى اشتراك المستمع، بدلاً من الجهاز الذي يستمع من خلاله. تتوفر على الحسابات المجانية والمدفوعة خيارات جودة تلقائية، ومنخفضة، ومتوسطة، وعالية، بينما تنفرد الاشتراكات المدفوعة بخيار جودة «عالية جداً» .

بغض النظر عمَّا إذا كنت تستمع عبر جهاز كمبيوتر مكتبي، أو هاتف ذكي، أو جهاز لوحي، تبث خدمة Spotify الموسيقى بخيارات الجودة التالية:

لم تكشف Amazon رسمياً عن جودة بث خدمتها الموسيقية المتاحة لأعضاء Prime أو منصة Amazon Music Unlimited المستقلة. هناك إجماع عام على الإنترنت أن خيارات جودة البث تتراوح بين 48 كيلوبت في الثانية و320 كيلوبت في الثانية، بناء على جودة البث. بإمكان المستمعين اختيار جودة البث بناء على كيفية استماعهم، بحيث تكون الجودة مناسبة في الأوقات التي تكون متصلاً خلالها عبر الشبكات الهاتفية.

على أقل تقدير، سوف تستهلك حوالي 175 ميغابايت أو 0.175 غيغابايت في الساعة، وعلى أقصى تقدير سوف تستهلك حوالي 1.2 غيغابايت في الساعة.

على خلاف خدمات بث الموسيقى الأخرى، يعمل بث Apple Music بجودة 256 كيلوبت في الثانية، بغض النظر عن الشبكة المتصل بها، مما يعني أن الاستهلاك قد يصل إلى حوالي 1 غيغابايت في الساعة.

بناء على المعلومات السابقة، إليكم مقدار البيانات التي تستهلكها وفقاً للباقات المختلفة:

باستخدام باقة بيانات هاتفية 2 غيغابايت، يمكنك بث:

باستخدام باقة بيانات هاتفية 5 غيغابايت، يمكنك بث:

باستخدام باقة بيانات هاتفية 10 غيغابايت، يمكنك بث:

إن لم تكن لديك باقة بيانات غير محدودة على هاتفك الذكي، سوف تحتاج إلى معرفة كيفية التحكم في مقدار استهلاك البيانات عن بث الموسيقى.

1. البث عبر شبكة Wi-Fi فقط. الخيار الأول لك هو اقتصار بث الموسيقى عندما تكون متصلاً بشبكة Wi-Fi فقط. إلى جانب توفير استهلاك البيانات الذي سوف تستمتع به كثيراً، فإن إشارات Wi-Fi تكون عادة أكثر قوة، ولن تعاني من تقطيع الإشارة أو جودة بث ضعيفة. قد يكون بإمكان مقدمي خدمات الإنترنت الهاتفية تحسين النطاق الترددي لشبكتك، ولكنها لن تكون بنفس درجة جودة اتصالك اللاسلكي.

2. ترقية حسابك على خدمة بث الموسيقى. بعض الخدمات مثل Pandora وSpotify تقدم معدل جودة أعلى لأصحاب الاشتراكات المدفوعة، وتقدم أيضاً خيارات أكثر للاستماع. يمكنك تخصيص قوائم التشغيل، وتنزيل الأغاني أو ألبومات كاملة، وغيرها من الخصائص، عند ترقية حسابك إلى خدمة مدفوعة.

3. تعيين تطبيق البث إلى وضع الاستماع بدون الاتصال بالإنترنت. معظم خدمات بث الموسيقى توفر خيار تنزيل المحتوى الصوتي للاستماع إليه دون اتصال بالإنترنت. ويعد ذلك مثالياً عندما لا تتمكن من الاتصال بشبكة Wi-Fi، أو شبكة الإنترنت الهاتفية لبث المحتوى الصوتي.

بناء على الخدمة التي تستخدمها ومستوى الاشتراك، سوف تتمكن من تنزيل محتويات صوتية مختلفة. على سبيل المثال، تسمح خدمة Pandora بتنزيل محتوى معين، بينما تسمح خدمة Spotify بتنزيل ما يصل إلى 10,000 أغنية. كما تطلب منك بعض الخدمات مواصلة الاشتراك في الخدمة، لتتمكن من الاستماع إلى الموسيقى التي نزلتها بالفعل. بمجرد انتهاء مدة الاشتراك، تُحذف الأغاني من حسابك/التطبيق.

4. استخدام تطبيق لإدارة البيانات. لمستخدمي الأجهزة الهاتفية، هناك تطبيقات لإدارة البيانات يمكنك تثبيتها لمتابعة استهلاكك للبيانات. سوف تراقب استهلاكك، وتبلغك قبل نفاد باقة البيانات، إليكم بعض تطبيقات إدارة البيانات الجديرة بالنظر:

·  My Data Manager (أندرويد وiOS)

·  RadioOpt Traffic Monitor (أندرويد وiOS)

·  Data Usage (أندرويد وiOS)

·  DataMan Next (iOS)

·  Glasswire Data Usage Monitor (أندرويد)

5. متابعة استهلاك البيانات عبر تطبيق خدمة الاتصالات الهاتفية. الاستراتيجية الأخيرة لمتابعة استهلاك البيانات هي استخدام تطبيق خدمة الاتصالات الهاتفية. معظم خدمات الاتصالات الهاتفية توفر لك القدرة على متابعة استهلاك البيانات في الوقت الفعلي، من خلال تطبيقاتها الأصلية، فضلاً عن إرسال إشعارات بمجرد وصولك إلى مستويات استهلاك تحدد مسبقاً. على سبيل المثال، ترسل خدمة T-Mobile الهاتفية رسالة نصية عند استهلاك 80% و100% من أي خدمة (رسائل نصية، مكالمات صوتية، أو بيانات)، بينما ترسل خدمة Sprint الهاتفية رسالة عند استهلاك 75%، و90% و100% من أي خدمة على معظم الباقات. يمكنك تنزيل التطبيق الرسمي لمقدم خدمتك الهاتفية لمتابعة استهلاك البيانات.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى