آخر الأخبار

مصر تمنع موائد الإفطار الجماعي في رمضان والرئاسة تؤجل الانتقال للعاصمة الجديدة بسبب كورونا

أعلنت وزارة
الأوقاف المصرية، السبت 4 أبريل/نيسان 2020، أنها لن تسمح بإقامة موائد إفطار
جماعية في رمضان المقبل، على خلفية تفشي فيروس كورونا في البلاد، الذي أدى أيضاً
إلى دفع السلطات المصرية إلى تأجيل مشروعات قومية كبرى حتى 2021، بما في ذلك
الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

وزارة الأوقاف
المصرية طالبت في بيان “الجهات التي كانت تقيم موائد إفطار في شهر رمضان، أن
تبادر بإخراج ذلك نقداً أو سلعاً غذائية للفقراء والمحتاجين قبل دخول الشهر”.

يأتي ذلك بعد
ارتفاع إصابات كورونا في البلاد إلى 985 بينهم 66 وفاة، وفق ما أعلنت عنه وزارة
الصحة المصرية إلى غاية الجمعة 3 أبريل/نيسان.

كما اتخذت
السلطات المصرية عدة إجراءات احترازية لمنع تفشي وباء كورونا، منها تعليق الدراسة
وصلوات الجمعة والجماعة في المساجد، وفرض حظر تجول جزئي في عموم البلاد.

وإجمالاً تجاوز
عدد الذين يعانون من كورونا حول العالم، مليوناً و133 ألف شخص، تُوفي منهم أكثر من
60 ألفاً.

إذ قالت
الرئاسة المصرية إن الرئيس عبدالفتاح السيسي أجل، السبت، افتتاح مشروعات قومية
كبرى، من بينها المتحف المصري الكبير ونقل الموظفين الحكوميين للعاصمة الإدارية
الجديدة، من العام الحالي إلى عام 2021 بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

كان من المقرر
افتتاح المتحف الجديد هذا العام كما كان من المقرر نقل المجموعة الأولى من
الموظفين الحكوميين للحي الحكومي في العاصمة الإدارية الجديدة في يونيو/حزيران.

بيان الرئاسة
قال “وجه الرئيس بتأجيل فعاليات وافتتاحات المشروعات القومية الكبرى التي كان
من المفترض القيام بها خلال العام الحالي 2020 إلى العام القادم 2021، بما في ذلك
الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك افتتاح المتحف المصري الكبير ومتحف
الحضارة المصرية، وذلك نظراً لظروف وتداعيات عملية مكافحة انتشار فيروس كورونا
المستجد سواء على المستوى الوطني أو العالمي”.

قالت حكومة
السيسي من قبل إنها تريد البدء في نقل أعمال إدارة البلاد إلى العاصمة الإدارية
الجديدة التي تقع على بعد 45 كيلومتراً تقريباً إلى الشرق من القاهرة في موعد قريب
من منتصف العام الجاري.

لكن المشروع
الذي تبلغ تكلفته 58 مليار دولار واجه صعوبات في جمع التمويل إضافة لتحديات أخرى
بسبب انسحاب بعض المستثمرين.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى