آخر الأخبار

مصدر حقوقي: الحكم بالسجن 15 عاماً لاقتصادي معارض بالسعودية، ماذا قال الراحل خاشقجي حين اعتقاله؟

كشف تجمُّع حقوقي سعودي، مساء الإثنين 5 أكتوبر/تشرين الأول 2020، أن محكمة في الرياض قضت بالسجن 15 عاماً بحق الاقتصادي المعارض عصام الزامل، المعتقل منذ 3 أعوام تقريباً دون أي محاكمة سابقة. 

حساب “معتقلي الرأي”، المعنيُّ بحقوق الموقوفين بالمملكة السعودية عبر تويتر، الإثنين، قال إن “الاقتصادي عصام الزامل تم الحُكم عليه (من المحكمة الجزائية المتخصصة)، ظلماً، بالسجن 15 سنة، بعد 3 سنوات من الاعتقال التعسفي”. 

#عصام_الزامل كان يستحق منصب وزاري في وزارة الاقتصاد، لكن السلطات القمعية قامت بسجنه منذ سنة 2017 والآن أكملت ذلك الانتهاك الحقوقي بإصدار حُكم بالسجن 15 سنة ضده.
نؤكد رفضنا التام لهذا الحُكم ونطالب بالإفراج الفوري عنه. pic.twitter.com/7zwXMy2P1T

من جانبه، اعتبر الحساب الذي يعدُّ مصدراً لأخبار المعتقلين داخل السعودية في ظل غياب الرواية الرسمية للمملكة، أن “الزامل كان يستحق منصباً وزارياً في وزارة الاقتصاد، لكن السلطات القمعية قامت بسجنه منذ سنة 2017، والآن أكملت ذلك الانتهاك الحقوقي بإصدار حُكم بالسجن 15 سنة ضده”، مطالباً بالإفراج الفوري عنه.

كما أوضح أن الزامل كان “محللاً اقتصادياً ورائد أعمال، وصنَّفته مجلة فوربس بأنه أحد أبرز الشخصيات الاقتصادية، ومؤسس شركة رائدة في تكنولوجيا المعلومات”، كما سبق أن كرَّمه الملك سلمان بجائزة “أصغر رائد أعمال مبدع”. 

ولم يصدر إعلان سعودي رسمي بشأن الحكم، كما لم يتسنَّ الحصول على تعليق فوري من السلطات القضائية في المملكة.

وبعد اعتقاله، كتب عنه الصحفي الراحل جمال خاشقجي، الذي قُتل بقنصلية بلاده في إسطنبول، قائلاً في تغريدة نشرها على تويتر، إن “الزامل لا يستحق مثل هذه المعاملة، وإن الاتهامات الموجهة إليه لم تقنع أحداً”. 

قبل اعتقاله بيومين، كان عصام ضمن وفدا من #مركز_أداء بواشنطن يساعدهم بخبرته ويجول معهم على مؤسسات أمريكية للاستفادة من خبراتها @essamz لا يستحق هكذا معاملة وهكذا اتهامات لم تقنع أحداً ! pic.twitter.com/vQubNDEoOG

وفي سبتمبر/أيلول 2017، أوقفت السلطات السعودية دعاة بارزين، وناشطين بالبلاد، أبرزهم: سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري، بتهمتي “الإرهاب والتآمر على الدولة”، وسط مطالب من شخصيات ومنظمات دولية وإسلامية بضرورة إطلاق سراحهم.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى