منوعات

مزق مخطوطة قيمتها 300 مليون دولار اعتقاداً منه أنها مزيفة.. اعتقال رجل أتلف “كنزاً” اشتراه بـ64 دولاراً

قالت الشرطة إن مخطوطة بخط يد الزعيم الصيني السابق ماو تسي تونغ، تقدر قيمتها بالملايين، قطعت إلى نصفين بعد سرقتها الشهر الماضي في هونغ كونغ، حسب ما ذكرته صحيفة The Guardian البريطانية، الأربعاء 7 أكتوبر/تشرين الأول 2020.

إذ عُثر على المخطوطة تالفة عندما ألقت الشرطة القبض على رجل يبلغ من العمر 49 عاماً في أواخر سبتمبر/أيلول الماضي للاشتباه في حيازته ممتلكات مسروقة. 

ثروة بملايين الدولارات في مهب الريح: فيما نقلت صحيفة South China Morning Post الصينية عن مصدر في الشرطة، لم تحدد هويته، أن المشتري الذي ابتاع المخطوطة مقابل 500 دولار هونغ كونغ (نحو 64 دولاراً) قطعها إلى نصفين لاعتقاده بأنّها مزيفة.

في مؤتمرٍ صحفي يوم الثلاثاء، السادس من أكتوبر/تشرين الأول، قال أحد كبار المسؤولين في مكتب الجريمة المنظمة بالشرطة توني هو: “وفقاً لتحقيقاتنا، اعتقد أحدهم أن المخطوطة كانت طويلة للغاية. وكان من الصعب استعراضها وعرضها، ولهذا قُطعت إلى نصفين”.

كما قالت الشرطة إن هذه المخطوطة قد سُرقت ضمن عملية سرقة مقتنيات تبلغ قيمتها ملايين الدولارات، نفذها ثلاثة لصوص من شقة أحد هواة الجمع في سبتمبر/أيلول. وفي ذلك الوقت كان الجامع فو تشوتشياو في البر الرئيسي للصين، ولم يذهب إلى هونغ كونغ منذ يناير/كانون الثاني بسبب جائحة فيروس كورونا.

645 مليون دولار من المسروقات: سرق اللصوص 24 ألف طابع بريد صيني، و10 عملات معدنية، وسبع مخطوطات بخط اليد من شقة فو. وقدّر فو ثمن مخطوطة ماو بنحو 300 مليون دولار، وأن إجمالي قيمة المسروقات حوالي 645 مليون دولار. ولم تتوافر عمليات تقييم مستقلة للمقتنيات المسروقة.

بينما ألقت الشرطة القبض على ثلاثة رجال لهم صلة بعملية السطو ويشتبه في مساعدتهم المجرمين. وقال هو إنّ شخصين على الأقل قيل إنّ لهما علاقة بالسرقة ما يزالان طليقين.

كما قالت الشرطة إنه رغم العثور على بعض المسروقات، فإنه لم يُعثر على 24 ألف طابع وستة مخطوطات أخرى مكتوبة بخط اليد.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى