رياضة

محاولة جديدة لبيع بيل.. ريال مدريد يخطط لخطف مهاجم مانشستر سيتي

يبدو أن نادي ريال مدريد لم يكتف من المبالغ الضخمة التي أنفقها في الميركاتو الصيفي الأخير، كما أنه لم يفقد اهتمامه بلاعبي البريميرليغ بعد.

وبعد فشل صفقتي ضم الفرنسي بول بوغبا من مانشستر يونايتد، والدانماركي أريكسين لاعب توتنهام، بدأ في توجيه بوصلته نحو البرازيلي غابريال خيسوس نجم فريق مانشستر سيتي.

ويحاول النادي الإسباني إعادة إنعاش الفريق الذي يُعاني تراجعاً في الأداء خصوصاً على المستوى الأوروبي حيث جمع نقطة واحدة من مباراتين.

ووفقاً لتقارير صحيفة The Sun البريطانية فقد بدأ الفريق بالفعل يجول بنظره باحثاً عن أهدافٍ محتملةٍ للصيف القادم، مع ميلٍ لخيسوس اللاعب الذي يحبونه.

وتقول مجلة Don Balon إن اللاعب البالغ من العمر 22 عاماً قد لفت أنظار المسؤولين في البيرنابيو وارتأوا فيه إضافةً قد تُضفي القوة على خط هجوم الفريق التي يفتقدها الآن.

وبوجود غاريث بيل، اللاعب الذي يبدو مدرب الفريق زين الدين زيدان مصمماً على استبعاده من الفريق، فإن خيسوس البرازيلي يبدو بديلاً محتملاً له في خط هجوم الفريق.

ومنذ أن ترك كريستيانو رونالدو الفريق منتقلاً إلى يوفنتوس الإيطالي عام 2018، لم يعد ريال مدريد قريباً حتى من كفاءته الهجومية المعهودة.

يظل كريم بنزيما أخطر مهاجمي الفريق، لكن في الوقت الحالي فإن إيدن هازارد، وغاريث بيل، وفينيسيوس لا يُسهمون بقدر الأهداف الذي كان الفريق يأمله.

دفع ذلك الإدارة للبحث في خياراتٍ أُخرى، خصوصاً مع احتمالية محاولة بيع بيل مرةً أُخرى الصيف القادم.

لم يطرح خيسوس نفسه كلاعبٍ أساسيٍ في التشكيلة التي يبدأ بها مانشستر سيتي مبارياته خلال السنوات الثلاث التي تلت شراء النادي له مقابل 27 مليون جنيهٍ إسترليني (33.3 مليون دولار).

على العكس أُجبر البرازيلي على اللعب بديلاً لسيرجيو أغويرو في الهجوم، وحين كان يلعب لم يكن مُتسقاً كفايةً ليُقنع بيب غوارديولا بأنه يستطيع أن يكون اللاعب الأساسي.

لكن أغويرو يقترب من السنوات الأخيرة في مسيرته المهنية، ولا يزال السيتي يعقد آمالاً على أن يتحمل خيسوس مسؤولية تسجيل الأهداف التي يحتاجون إليها.

ويُشير مستواه على الصعيد الدولي مع منتخب البرازيل إلى أنه يملك ما يتطلبه الأمر ليُصبح واحداً من أفضل المهاجمين في عالم كرة القدم.

لكن ريال مدريد يعتقد أن قلة مشاركاته مع  ناديه الحالي قد تدفعه للتفكير في الانتقال إلى مكانٍ آخر في نهاية الموسم الحالي.

ووفقاً للتقارير، فإن النادي سيكون مهتماً برؤية ما إذا كانوا سيتمكنون من إبرام صفقةٍ بخصوص المهاجم أم لا.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى