الأرشيفتحليلات أخبارية

متصدقيش… قصيدة بقلم وبصوت الشاعر الثائر طه رضوان

قصيدة بقلم وبصوت الشاعر الثائر
طه رضوان

========
مين اللي قال لك
يا بلد :
إن أنا مبحبكيش ؟!
أو خنت عهدك
أو سافرت
لأن أنا
معشقتكيش ؟!
حبك في دمي
غصب عني
نبض قلبي
و بيه بعيش
ومن حبي ليك
بشد فيك
قومي يللا
متركعيش
إزاي يا مصر
مسلّمة لخسيس
وخاين
ميساويش
باع الوطن
علشان عميل
ورّط معاه
شرطة وجيش
عمّال يذل في أهلنا
غلّا الهوا والكهربا
و بيقول مفيش
لما سافرت
مشيت وسبتك
غصب عني
لقيت حياتي
بتندفن
والعمر مسروق
غصب مني
ملقيتش فيكي
غير قرف
وكأني عايز
أعيش ترف
ولقيت حبيبتي
بتتخطب
لحرامي
قاتل محترف
وأبويا من تعبه
انحنى
ولا شاف في عمره
يوم هنا
أمله الوحيد
أكبر أنا
يمكن يشوف
بعض المنى
وصبرت فيك
قلت يوم
يمكن تحنّي
محنيتيش
أنا مش بقول
أسكن في فيلا
و يبقى عندي
ألف قصر
و خدامين
وللا أبقى باشا
بحاشيته
له صيت وصوت
وفطاره وحده بملايين
وللا ابني قاضي
و بنتي ضابط
تشتغل قبطان سفين
ولا عندي أرض
مخططة
وشاليه في شرم
وفيلتين
و لا عندي طيارة
خصوصي
وألفّ بيها
فين وفين
ولا حتة رولز مصفحة
وتطير وتقلب
بجناحين
كل اللي فات
ميهمنيش
*****
كل اللي عايزه
يا بلد
أسكن في عشة
وأحس فيها بالأمان
آكل خيارة مخللة
و يا الرغيف
ومنامش فيك
في يوم جعان
و أحس فيكي
إن أنا ابن البلد
مش كلب ميت
من زمان
ولا أشوف بلادي
بتتنهب
والخير بيتوزع
على أهل الشيطان
ولا أشوف ولادي
بتتقتل
وبتتخطف
وبيتخنق
صوت الأدان
ولا أشوف بناتي
بتغتصب
و بتترمي
تحت التكاتك
في الميدان
كل اللي عايزه
يا بلد
أنا و أمي
وإخواتي
وبناتي
والولد
نقدر نعيش
*****
أنا بس مستغرب
أشوفك
وأنت سايبة لهم
مكانك
سايبة ليه القمة
راضية
وعايشة في حضن
اللي خانك
اللي باع الأرض عمدا
اللي فرط في أمانك
نفسي في يوم تتحركي
وأنا هترمي
وهموت عشانك
نفسي يامة
متنحنيش
*****
لو ده حصل
يوم يا وطن
ونلاقي فيك
لقمة وسكن
وألاقي فيك
تمن الكفن
لو مت فيك
هموت وأقول
ميهمنيش
لو يوم قالوا لك
عني خنتك
أو إني مرّة
في شعري هنتك
انسي كلامهم
واضحكي
ومتصدقيش
=========
الشاعر طه رضوان

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى