منوعات

«متحرش هوليوود» يدفع 25 مليون دولار تعويضات لضحاياه

اتفق المنتج الأمريكى الشهير هارفي واينستين مع السيدات اللاتي يتهمنه بالتحرش بهن والاعتداء عليهن جنسياً، على دفع تعويضات لهن قيمتها 25 مليون دولار.

إذ أكدت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية اتفاق المنتج المتحرش بشكل مبدئي -يقتضي موافقة المحكمة- مع المتحرَش بهن يدفع بموجبه لهن 25 مليون دولار مقابل عدم اعتباره مسؤولاً عن اتهامات الاعتداءات الجنسية التي وجهت له ويرفضها.

رغم اعتبار المدعي العام، سايروس فانس، بعض الجرائم الجنسية الأكثر خطورة، إذ قال في بيان له: «أدين واينستين ببعض الجرائم الجنسية الأكثر خطورة بموجب قانون العقوبات في نيويورك، وقرار الاتهام هذا هو نتيجة للشجاعة غير العادية التي أظهرها الناجون الذين تقدموا للكشف عما تعرضوا له، والتحقيق مستمر».

وعليه، فإن عملاق إنتاج الإفلام، البالغ من العمر 66 عاماً، يواجه عقوبة لا تقل عن السجن 10 أعوام وتصل إلى السجن مدى الحياة، إذا ثبتت إدانته بارتكاب الجرائم.

وقد اتهمت أكثر من 70 سيدة  واينستين بالاعتداء والتحرش الجنسي بهن، وتسببت التغطية الإعلامية للادعاءات ضده، العام الماضي، في انطلاق حركة Me Too والنقاش حول التحرش الجنسي في جميع أنحاء العالم.

إلا أن واينستين نفى ارتكاب أي مخالفات، لكنه سلم نفسه إلى سلطات نيويورك في نهاية مايو/أيار 2018، وتم إطلاق سراحه من قبل بكفالة قدرها مليون دولار، مع استمرار محاكمته.

إبان ذلك قالت صحيفة Wall Street Journal ووكالة Associated Press إن هارفي اتفق على تسوية بقيمة 44 مليون دولار مع المدعيات ويمثلهن أعضاء سابقون بمجلس إدارة استوديو الأفلام الذي يمتلكه ومكتب المدعي العام في نيويورك، لحل هذه القضايا التي وصلت إلى 15 حينها.

المصدر

الوسوم

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق