آخر الأخبار

«ما جرى في واشنطن إساءة وتجاوز للحدود».. أردوغان يعلن الحالة الوحيدة ليوقف العملية التركية بسوريا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء 16 أكتوبر/تشرين الأول 2019، إن الهجوم التركي على شمال شرقي سوريا سينتهي إذا ألقى المسلحون الأكراد أسلحتهم وانسحبوا من المنطقة الآمنة المقرر إقامتها، لكنه حذّر بأنه ليس بوسع أي قوة وقف الهجوم حتى ذلك الحين.

وفرضت واشنطن عقوبات على عدد من الوزراء والمسؤولين الأتراك بسبب العملية التي تقوم بها تركيا في سوريا، وتستهدف المسلحين الأكراد الانفصاليين، المنتشرة على الحدود السورية التركية، وتهدف للحفاظ على الأمن القومي التركي وإنشاء منطقة آمنة، بحسب ما تقوله أنقرة.

وتحدَّث أردوغان الذي تقوم بلاده بعملية عسكرية شرق نهر الفرات شمالي سوريا، عن زيارته المرتقبة إلى واشنطن، قائلاً: الموضوع سيتم تقييمه بعد المباحثات مع الوفود الأمريكية التي ستأتي إلى تركيا». 

وأضاف: النقاشات والمفاوضات والخطابات التي جرت في الكونغرس حول شخصي وأسرتي والوزراء تعد إساءة كبيرة جداً للدولة التركية وتجاوزاً للحدود.

وذكرت وزارة الخارجية التركية أنّ وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو سيجتمع ظهر الأربعاء مع مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين في أنقرة، فيما يزور أوبراين أنقرة ضمن وفد يرأسه مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي ووزير الخارجية مايك بومبيو، وسيجري الوفد محادثات مع الرئيس رجب طيب أردوغان بشأن العملية التركية في سوريا.

وفي أحدث تصعيد من واشنطن، رفع الادّعاء العام بالمنطقة الجنوبية لمدينة نيويورك الأمريكية، الثلاثاء، دعوى قضائية ضد مصرف «خلق بنك» التركي، لاتهامه بـ «خرق العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران».

ورداً على هذا التحرك قال مسؤول في سفارة تركيا، أمس الثلاثاء، إن اللائحة التي أصدرتها محكمة اتحادية أمريكية تمثل خطوة إضافية أخرى لا تسهم بشكل إيجابي في العلاقات بين واشنطن وأنقرة.

ومن المقرر أن يجتمع أردوغان وترامب في واشنطن، في 13 من نوفمبر/تشرين الثاني. 

في الوقت ذاته نقلت وكالة الإعلام الروسية عن ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين، قوله إن أردوغان قد يزور روسيا لإجراء محادثات بنهاية أكتوبر/تشرين الأول 2019.

وقال الكرملين إن «فلاديمير بوتين أجرى اتصالاً الثلاثاء 15 أكتوبر/تشرين الأول 2019، دعا فيها رجب طيب أردوغان لزيارة عمل في الأيام القادمة. 

وتم قبول الدعوة «وفق البيان الذي أضاف أن الرئيسين أكدا «ضرورة منع وقوع مواجهة بين وحدات تركية وسورية»، وفقاً لما نشرته وكالة الأنباء الفرنسية.

وصرّح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، الأربعاء 16 أكتوبر/تشرين الأول 2019، لوكالة ريا نوفوستي للأنباء، أن زيارة أردوغان يمكن أن تحصل قبل نهاية أكتوبر/تشرين الأول 2019.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى