تكنولوجيا

ما الفرق بين الإغلاق وإعادة تشغيل جهاز الكمبيوتر؟

إذا كنت تستخدم جهاز كمبيوتر يعمل بنظام مايكروسوفت ويندوز، ربما تعلم بالفعل أن لقائمة “ابدأ” طريقتين لإنهاء عمل جهاز الكمبيوتر.

يمكنك النقر على “الإغلاق”، وهناك أيضاً خيار “إعادة التشغيل”، الذي يغلق جهاز الكمبيوتر للحظة، ثم يعيد تشغيله مجدداً.

ولكن بعيداً عن حقيقة أن جهاز الكمبيوتر لا يعود للعمل بعد النقر على خيار “الإغلاق”، هناك فارق آخر مهم بين الخيارين في الإصدارات الحديثة من نظام التشغيل ويندوز، وفقاً لخبراء نظام التشغيل.

هذان الخياران لا يغلقان جهاز الكمبيوتر بطريقة مماثلة، ويجب استخدام كل منهما في مواقف مختلفة، وفق موقع HowStuffWorks الأمريكي.

في الإصدارات الأقدم من نظام التشغيل ويندوز يغلق خيار “إعادة التشغيل” وخيار “الإغلاق” جهاز الكمبيوتر بالطريقة نفسها، يغلقان البرامج ويفصلان الكهرباء عن الجهاز.

ولكن في ويندوز 8 وويندوز 10، تغيّر ذلك بسبب خاصية جديدة اسمها “بدء التشغيل السريع” (Fast Startup)، المصممة للتخلص من عملية تهيئة وتشغيل جهاز الكمبيوتر الطويلة التي تزعج الكثير من المستخدمين.

على النقيض، خيار “إعادة التشغيل” يغلق كل عمليات جهاز الكمبيوتر، بما في ذلك النواة.

وهذا يعني أن تحصل على بداية نظيفة تماماً عندما يعمل جهاز الكمبيوتر مجدداً، ولكن عملية تهيئة كل شيء للعمل تستغرق وقتاً أطول بعض الشيء.

وأوضحت شركة مايكروسوفت، صانعة نظام التشغيل ويندوز، في رسالة إلكترونية:

بالنسبة لمعظم الناس، إعادة التدشين وإعادة التشغيل هما نفس الشيء.

الفارق الأساسي بالنسبة لأجهزة الكمبيوتر وأنظمة التشغيل، ويندوز 10 و8، أن عملية إعادة التدشين تتضمن إغلاق النظام إلى النقطة التي تحتاج فيها اللوحة الرئيسية، لوحة الدائرة الكهربية الرئيسية، التي تسمح بالاتصال بين المكونات الإلكترونية، إلى تشغيل عملية تهيئة أولية عند تشغيل جهاز الكمبيوتر بعد فصل الطاقة الكهربائية عنه تماماً.

لكن عملية إعادة التشغيل تتضمن إغلاق نظام التشغيل إلى النقطة التي يُعاد فيها تحميل نظام ويندوز، ولكن من دون الخطوة الإضافية التي تحتاج فيها اللوحة الرئيسية إلى عملية التهيئة الأولية.

إذا كنت تستخدم نظام تشغيل ماك وليس ويندوز، فسوف تجد خيارات مماثلة.

قد يؤدي كل ذلك إلى سؤال آخر: هل يجب أصلاً إيقاف تشغيل جهاز الكمبيوتر؟

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى