«لم أقتبس أسلوب مورينيو».. لامبارد يعترف بصعوبة مواجهة توتنهام هذه المرة

أكد فرانك لامبارد، مدرب تشيلسي، صعوبة مواجهة توتنهام هوتسبير يوم الأحد المقبل، ضمن لقاءات الجولة الـ18 من الدوري الإنجليزي الممتاز، خاصة مع التغييرات التي طرأت على السبيرز في الفترة الأخيرة، بوجود البرتغالي جوزيه مورينيو مدرباً للفريق خلفاً للأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو.

وقال لامبارد في تصريحات نقلتها صحيفة Mirror البريطانية: «إنها دائماً متقاربة للغاية، خاصة في السنوات الأربع الماضية، حيث تنافس الفريقان بشدة من أجل إنهاء الدوري في المراكز الـ4 الأولى، كان لدى توتنهام مدرب رائع هو بوكيتينو، الذي بنى فريقاً لا يصدق يعجُّ بالمواهب الشابة، إضافة إلى لاعبين تعاقد معهم، وجعلهم منهم تحدياً كبيراً لكل فرق الدوري، لكن الأمر لا يتعلق بمن يتفوق على الآخر، هي مباراة تنافسية دائماً».

وسُئل لامبارد عما إذا كان قد اقتبس من أسلوب مورينيو، ولو قليلاً، فأجاب: «لا، لم أحاول، ولا أريد أن أكون مستنسخاً. (مورينيو) مدرب جيد وله إسهامات كبيرة».

وتابع: «أعتقد أن وجود مورينيو في المباراة سيزيد من خصوصيتها. بالنسبة لي، ترك تأثيراً كبيراً في مسيرتي باللعب تحت قيادته، وكانت مهمة كبيرة لي الموسم الماضي، أن أواجهه رفقة ديربي (كاونتي)، دائماً ما أكنّ له الاحترام، ولكن الأمر الأكبر هو تشيلسي وتوتنهام، وما يعنيه التنافس بينهما».

وعما إذا كان يجد صعوبة في اختيار تشكيل الفريق، أجاب لامبارد: «الأمر صعب، بسبب طبيعة الدوري الإنجليزي، الكل يرغب في المشاركة، والآن نملك قائمة مميزة، يتوجب عليّ اختيار الأفضل، والجميع أظهر جاهزيته بشكل جيد طوال الأسبوع، فالكل يرغب في إثبات أحقيته في المشاركة، وهو ما يصعّب الأمر، لكن القاعدة واحدة، الأمر يتعلق بما تقدمه في التدريبات».

وعن ذكرياته مع تشيلسي ضد توتنهام، كشف لامبارد: «هناك ذكريات جيدة، وبعضها سيئ، الأمر يلتصق بذهنك، لكن ما يهم هو ما نقدمه في أرض الملعب»، وعن تمتُّع تشيلسي براحة أكبر عند خوض المباريات بعيداً عن ملعبه: «ربما، وعلينا تفسير ذلك، حققنا نتائج جيدة بالفعل، ولكن الأمر يتعلق بطبيعة المباراة».

وأوضح: «واجهنا كثيراً من الفرق مؤخراً حرصت على الدفاع أمامنا، ولم نتمكن من اختراقهم أو استغلال الفرص التي نخلقها؛ ومن ثم تستقبل شباكنا أهدافاً تقلب الأمور علينا، سبيرز فريق مختلف، وعلينا التعامل مع المباراة كما هي، نواجه فريقاً جيداً يدعمه جمهوره، سنرى مباراة مختلفة».

واختتم حديثه قائلاً: «توتنهام فريق صعب دائماً، وصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا العام الماضي، من الفرق الأربعة الأولى، يملك مواهب بارزة ولاعبين من طراز رفيع، ويملكون مدرباً من القمة، المباراة صعبة للغاية».

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى