رياضة

لمماطلته في قبول العرض.. ميلان يؤمِّن نفسه من غدر إبراهيموفيتش بالميركاتو

كشفت تقارير صحفية إيطالية، أن مسؤولي نادي ميلان يستعدون لفشل المفاوضات مع السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، المهاجم السابق للوس أنجلوس غالاكسي الأمريكي، من أجل ضمه خلال الميركاتو الشتوي المقبل.

ووفقاً لموقع Calciomercato الإيطالي، فإن إدارة ميلان منزعجة من إبرا، وترى أنه حصل على وقت أطول من المتوقع للرد على عرض الروسونيري، حيث اتصل زفونيمير بوبان، مدير الكرة بميلان، مؤخراً، بمسؤولي يوفنتوس، للاستفسار عن وضعية المهاجم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، لضمه تحسباً لغدر إبرا.

وأشار الموقع الإيطالي إلى أن ميلان لم يتخذ أي خطوة رسمية نحو ماندزوكيتش، لكنه ينتظر أولاً معرفة الرد النهائي من إبراهيموفيتش، حول الانضمام إلى الفريق من عدمه خلال الفترة المقبلة.

ولم يستقر زلاتان بعدُ على محطته المقبلة في عالم كرة القدم، حيث ينتهي عقده مع لوس أنجلوس الأمريكي بنهاية العام الحالي، وأكد أنه لن يجدده، وسيخوض تجربة جديدة في مسيرته بالكالتشيو، حيث تريد أندية نابولي وميلان وبولونيا الظفر بخدمات المهاجم العملاق المتمرس خلال الفترة المقبلة.

وكان ريكي ماسارا، المدير الرياضي للفريق اللومباردي، قد أكد أنَّ النادي لا يزال ينتظر انتهاء اللاعب السويدي من تقييم الخيارات المطروحة لديه، لكن أياً كان قرار إبرا، فلن يؤثر ذلك في تمسُّك النادي بمهاجمه البولندي كريستوف بيونتيك.

وكان إبراهيموفيتش، الذي يعد لاعباً حراً حالياً بعد انتهاء عقده مع الفريق الأمريكي، قد أوضح خلال مقابلة، أنه سيعود إلى اللعب في الدوري الإيطالي، وأنه يتشاور مع عائلته لتقرير الفريق الذي سيلعب له، ويعد نابولي أكبر منافس لميلان على ضم المهاجم السويدي خلال شهر يناير/كانون الثاني المقبل.

يُذكر أن إبراهيموفيتش شارك في «السيري A» من قبلُ مع كل من يوفنتوس (2004-2006) وإنتر ميلان (2006-2009) والميلان (2010-2012).

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى