منوعات

لماذا فشلت قرية مغربية صورت فيها أجزاء من “Game of Thrones” في جذب الجمهور؟ تعرف على حصن آيت بن حدّو (فيديو)

ربما رأى الملايين في جميع أنحاء العالم القلعة الصحراوية في المسلسل
الخيالي Game of
Thrones، لكن قليلين يعرفون إمكانية زيارتهم للقرية
المغربية قصبة آيت بن حدّو، حسب تقرير لموقع The Raw Story الأمريكية، الثلاثاء
18 فبراير/شباط 2020.

لكن على عكس المواقع الشهيرة الأخرى في تاريخ السينما والتلفاز، أضاع
موقع التراث العالمي لليونسكو حتى الآن الفرصة لتدفق هائل للسياحة، وهو شيء يتوق
بعض سكانها إلى تغييره. 

لماذا الخبر مهم: سحرت القصبة القديمة المحصنة عند
سفوح جبال أطلس المهيبة، الجماهير في السلسلة التي أنتجتها شبكة HBO،
وكانت أيضاً خلفية مغبرة في الفيلم الملحمة القتالية البدائية للمخرج ريدلي سكوت Gladiator.

على ساحل المغرب الأطلسي، شكلت مدينة الصويرة أيضاً خلفية لمشاهد من
المسلسل. 

لكن هناك أيضاً، لم يستفد مروجو السياحة المغاربة من هذه الصلة. 

على النقيض من هذا، اجتذبت أيرلندا الشمالية ومالطا ودوبروفنيك في
كرواتيا جحافل من الجمهور من جميع أنحاء العالم، من خلال صلاتها بهذه
الأعمال.  

ماذا يقول الناس: قال أحمد بابوز، وهو مرشد سياحي
محلي: “أخبرني عديدون أنهم جاؤوا إلى هنا لرؤية موقع تصوير Game of Thrones.
يوجد هنا سياحة مرتبطة بالسينما، لكن بصراحة، لم نطورها إلى الحد الذي يمكن أن
تكون عليه”.

كان حمادّي، ذو الـ61 عاماً، شاهداً متميزاً على تاريخ السينما في الموقع.
إذ قال وعلى وجهه ابتسامة واسعة: “كل هذه الإنتاجات أسهمت في تكوين سمعة
المنطقة”. 

ظهر حمادي نفسه في عدد من الأفلام. وبرغم أنه مثل معظم الذين يعيشون
في منزل أكثر حداثة في قرية على الجانب الآخر من الوادي، يواصل العودة إلى آيت بن
حدّو لاستقبال السياح. 

مميزات خاصة: آيت بن حدّو هو أشهر حصن في جنوب
المغرب. ويبدو أن الزمن توقف عند الموقع المطل على وادي يبعد حوالي 30 كيلومتراً
عن بلدة ورزازات. 

بعد المرور عبر المدخل، يدخل الزوار متاهة من الأزقة المتعرجة، التي
تؤدي في النهاية إلى ميدان عام، حيث كان سكان القصبة يتجمعون قبل ذلك. ويوجد مسجد
ومقبرتان، واحدة للمسلمين والأخرى لليهود. غادر معظم السكان منذ عهد طويل، وتحول
عدد من المنازل إلى أكشاك بيع منتجات الحرف اليدوية.

يعد الحصن مكاناً مثالياً للأفلام، إذ يقع على بعد مسافة قصيرة من
استوديوهات ورزازات، التي تشكل قبلة السينما المغربية. أنتجت هنا أفلام بداية من Lawrence of Arabia
إلى The Mummy

في الآونة الأخيرة، صورت مشاهد من مسلسل Game of Thrones في
آيت بن حدّو، إذ كان الموقع يمثل مدينة يونيكاي الصفراء الخيالية، التي احتلها
دينيريس تارغيريان، إحدى الشخصيات الرئيسية في المسلسل. 

House of the
Dragon
: على
جدار عند مدخل منزل حمادي السابق، تشهد الصور على المشاريع التي عمل عليها. تظهره
إحداها مرتدياً ملابس رومانية قديمة، مع المخرج ريدلي سكوت في فيلم Gladiator. 

قال المرشد السياحي بابوز، البالغ من العمر 29 عاماً: “لدينا
تراث سينمائي غني جداً ونأمل في استخدامه لجذب السياح”. وأضاف: “لكن لا
يوجد ما يشير إلى أن Game of Thrones صُوّر هنا”. 

من أجل معالجة هذا الأمر، يجمع بابوز وشباب آخرون في القرية مواردهم
المحدودة مستهدفين مشروعاً طموحاً: متحف في الحصن يجمع الصور الفوتوغرافية من
الإنتاجات التي جرى تصويرها هنا.

منحت شبكة HBO الأمريكية تفويضاً لإخراج عمل يروي الأحداث
الأصلية التي بنيت عليها أحداث مسلسل Game of Thrones، بعنوان House of the Dragon.
وقد كتب جورج آر مارتن، مؤلف الكتب التي تعتمد عليها السلسلة على مدونته أن
التصوير سيكون أيضاً في المغرب.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى