آخر الأخبار

«لا تقبّلوا حيواناتكم».. كلب صاحبه مصاب بكورونا يخضع للحجر الصحي

قال خبراء في صحة الحيوان في هونغ كونغ إن كلباً يخضع للحجر الصحي، ويملكه شخص مصاب بفيروس كورونا، قد يكون أول حالة لانتقال المرض من البشر إلى الحيوان، لكنهم أوضحوا أن الأمر لا يزال قيد البحث.

يعتقد الخبراء أن الكلب مصاب بعد ظهور النتائج بـ “إيجابية ضعيفة للإصابة بالفيروس”، أي مستوى منخفض من العدوى، رغم أنه لم تظهر عليه حتى الآن أي أعراض، لذلك يبحث العلماء الحالة، ونصحوا بضرورة أن يشعر أصحاب الحيوانات الأليفة بقلق كبير، أو أن يتخلوا عن حيواناتهم.

من جهتها، قالت إدارة الزراعة ومصايد الأسماك والحفاظ على البيئة في هونغ كونغ، الأربعاء 4 مارس/آذار 2020، إنها ستجري المزيد من الفحوصات لتحديد ما إذا كان الكلب مصاباً بفيروس كورونا.

فيما نصحت سلطات هونغ كونغ الناس بتجنب تقبيل حيواناتهم الأليفة، وذكّرت مالكي الحيوانات الأليفة باتباع ممارسات النظافة الجيدة، بما في ذلك غسل الأيدي قبل وبعد التواجد حول أو التعامل مع الحيوانات أو طعامهم، كما شددت على ضرورة تقييد الاتصال بالحيوانات حال ظهور علامات المرض على الحيوانات أو أصحابها، وفق ما نقلته صحيفة The Guardian البريطانية. 

لكن الموقع الإلكتروني لمنظمة الصحة العالمية يقول إنه لا يوجد دليل حتى الآن على أن الحيوانات الأليفة قد تصاب بعدوى فيروس كورونا من أصحابها.

يذكر أن هونغ كونغ سجلت حتى الآن 103 حالات إصابة مؤكدة بالفيروس وحالتي وفاة.

فيما بلغ عدد وفيات الفيروس الذي انتشر في أكثر من 60 دولة، نحو 3 آلاف و203 حالات، حتى الأربعاء 4 مارس/آذار 2020، في حين تجاوز عدد المصابين 93 ألفاً. 

سجلت أغلب ضحايا الفيروس في البر الرئيسي بالصين، حيث مات نحو ألفين و981، وتلتها إيران بـ77 حالة وفاة، فيما سجلت 79 بإيطاليا، و33 في كوريا الجنوبية، و12 باليابان، و9 في الولايات المتحدة الأمريكية، و4 بفرنسا، وحالتي وفاة في هونغ كونغ، وحالة وفاة واحدة في كل من تايوان والفلبين وأستراليا وتايلاند وإسبانيا وسان مارينو. 

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى