تكنولوجيا

لا تصدِّق منشورات المشاهير.. 9 أشياء تجنَّبها عند شراء هاتف جديد

مع عروض البيع الخاطفة والخصومات المربحة، أصبح عدد الأشخاص الذين يشترون الهواتف عبر الإنترنت في تزايد، ولا يزال هناك جزء من المستخدمين غير واثقين بشأن شراء الهواتف عبر الإنترنت، ويذهبون إلى أقرب متجر، لذلك فإن شراء هاتف عبر الإنترنت له مخاطره، فما الذي ينبغي لك تجنُّبه في أثناء الشراء وفق نصائح موقع Gadgets Now الهندي.

آراء وأحكام الأشخاص المؤثرين
«المشهورين» على مواقع (وتطبيقات) الوسائط الاجتماعية، مثل إنستغرام
وتويتر وفيسبوك غالباً ما تكون مدفوعة الثمن. وغالباً ما تلجأ العلامات التجارية
إلى دفع المال لما يُطلَق عليهم «المؤثرون»، لخلق حالة من الدعاية
والترويج للهواتف الجديدة. 

لذا، ننصح بغض الطرف عن
منشورات إنستغرام وعدم اللجوء إليها لمعرفة أداء الكاميرا أو الخصائص الأخرى لأي
هاتف. 

لا تثق تماماً بالمراجعات
المنشورة على مواقع التجارة الإلكترونية. تخضع تلك المراجعات أيضاً لنفوذ وتأثير
بعض العلامات التجارية التي تحاول إما إخفاء التعليقات والمراجعات السلبية وإما
عرض مراجعات إيجابية مدفوعة الثمن.

دائماً ما تظهر نتائج الهواتف
الجديدة عالية بالنسبة للأداء والبطارية. ولكن مع الاستخدام، سوف تنخفض نتائج قياس
الأداء بمرور الوقت. كما أن بعض العلامات التجارية تزيّف نتائج اختبارات الأداء.
لذا، لا تركِّز كثيراً على نتائج اختبارات قياس الأداء.

وجود شركة هواتف بين أعلى خمس
علامات تجارية للهواتف الذكية في بلد ما من حيث الشحن، لا يعني بالضرورة أن كل
منتجاتها تحقق أفضل مبيعات. تذكر أنك لا تشتري حصة في الشركة، بل جهازاً
منها. 

شركة آبل، على سبيل المثال،
لم تصل قط إلى أعلى خمس علامات تجارية في الهند، لا يعني ذلك أن هواتف آيفون غير
جديرة بالشراء.

تعد تقييمات DxOMark وسيلة تسويق أخرى
تستخدمها العلامات التجارية لإقناع المشترين المحتملين بأن هواتفهم لديها أفضل
كاميرات. قد تكون كذلك في معامل الاختبار، بينما تميل النتائج إلى الاختلاف بشكل
كبير عند الاستخدام الفعلي.

تذكَّر أنك تشتري هاتفاً
بوصفه منتجاً متكاملاً، لذا لا تشتري الهاتف، لأنه يأتي بخاصية كاميرا فريدة من
نوعها، أو بسبب أداء البطارية الأفضل، أو أي ميزة بيع فريدة أخرى قائمة بذاتها.

لا تشارك أي علامات تجارية
أرقام مبيعاتها الفعلية في عروض البيع، لذا لا تعتقد أن مبيعات الهاتف في عروض
البيع الخاطفة تعكس طلباً فعلياً ضخماً على هذا الهاتف.

مثل الخصائص الأخرى، تسلك
العلامات التجارية شتى السبل من أجل الترويج لمتانة هواتفها الذكية وقدرتها على
التحمّل. لا تنخدع بذلك. تذكَّر أن كل زجاج الهواتف ينكسر، وإذا لم يكن تصنيف
مقاومة المياه IP68 فلا يمكنك استخدامه بأمان إن كانت يدك مبتلَّة.

بالنسبة لشخص مسؤول عن علامة
تجارية لهاتف ذكي في بلد ما، من الطبيعي أن يتباهى بكل تفصيل دقيق في الهاتف
الصادر حديثاً. لذا، لا تجهل مزاعم مديري التسويق أو غيرهم من المسؤولين
التنفيذيين تؤثر في قرارك بالشراء.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى