آخر الأخبار

لاحقتها 64 دقيقة! أمريكا: روسيا اعترضت طائرة أمريكية شرق المتوسط واقتربت من أجنحتها

قال الجيش الأمريكي مرة أخرى، الثلاثاء 26 مايو/أيار 2020، إن الطائرات الروسية قامت باعتراض “غير آمن” لطائرة استطلاع تابعة للبحرية الأمريكية من طراز P-8، بينما كانت تحلق في المجال الجوي الدولي فوق البحر المتوسط، وفقاً لما أفادت به “سي إن إن” الناطقة بالعربية.

البحرية الأمريكية قالت في بيان لها إن “طائرتين روسيتين من طراز سوخوي 35 Su-35 اعترضتا بشكل غير آمن طائرة المراقبة P-8A Poseidon التابعة للأسطول الأمريكي السادس فوق البحر المتوسط ​​في 26 مايو/أيار”.

مضيفاً: “الاعتراض تم تحديده على أنه غير آمن وغير محترف بسبب قيام الطيارين الروس بالاقتراب من كل جناح لطائرة P-8A في وقت واحد، ما أدى إلى تقييد قدرة P-8A على المناورة بأمان واستمر ذلك 64 دقيقة”.

فيما أظهرت صور الطائرات الروسية المسلحة تحلق بالقرب من أجنحة طائرة المراقبة الأمريكية، وقالت البحرية: “إن الإجراءات غير الضرورية التي قام بها طيارو Su-35 الروسية لا تتوافق مع المناورات الجيدة وقواعد الطيران الدولية، وتعرّض سلامة الطيران للطائرتين للخطر”.

في وقت سابق قالت البحرية الأمريكية إن الطائرات الروسية قامت باعتراضات مماثلة غير آمنة لطائرة المراقبة الأمريكية فوق البحر المتوسط ​​في أبريل/نيسان.

فيما لم تعلق وزارة الدفاع الروسية على الحادث.

طائرات عسكرية روسية في ليبيا: كما أكد الجيش الأمريكي روسيا، الثلاثاء 26 مايو/أيار 2020، نقل طائرات عسكرية من روسيا إلى ليبيا عبر سوريا، حيث قال مسؤولون أمريكيون إنه تمت إزالة العلامات الروسية من الطائرة في محاولة لنشر طائرات حربية سراً في ليبيا لدعم المرتزقة الروس العاملين هناك.

الجيش الأمريكي قال في بيان إنه “من المرجَّح أنَّ تُوفر الطائرات العسكرية الروسية دعماً جوياً وثيقاً والنيران الهجومية لمجموعة فاغنر، التي تُساند الجيش الوطني الليبي في قتال حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً”.

مضيفاً أن الطائرات وصلت من قاعدة جوية في روسيا، بعد أن توقفت في سوريا، حيث أعيد طلاؤها للتمويه على أصلها الروسي. ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين في روسيا للتعليق.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى