اخبار المنظمةالأرشيف

لأول مرة تحت الوصاية الأمريكية الروسية انطلقت الاجتماعات التمهيدية للقمة العربية التي تستضيفها الأردن الأربعاء في 29 مارس

بقلم رئيس التحرير
سمير يوسف
اجتماعات بلا هوادة وولائم من كل مالز وطاب وسفر وبدل سفر ومرتبات لعدد ضخم من موظفين لايشبعون في مؤسسة لها علم ورئيس يميل الى الصهاينة “أحمد ابو الغيط” الذى صرح إن “إعلانا هاما” سيصدر خلال القمة العربية المقرر عقدها في العاصمة الأردنية عمان نهاية مارس الجاري ، ومن بين الشخصيات الدولية التي ستشارك في أعمال القمة: الأمين العام للأمم المتحدة، ومفوض الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، ومبعوث للرئيس الروسي، ورئيس البرلمان العربي.
وفى كل مرة أشاهد فيها أبطال الأمة وحماتها من الملوك والأمراء والرؤساء وهم يجلسون متبخترين على كراسي قاعة المؤتمر أتساءل ما إذا كانوا يعرفون أن الشعوب العربية لا تهتم بما هو مدرج على جدول إجتماعاتهم ولا تسمع أو تقرأ بيانهم الختامي لأن كل ذلك لا يعني لها شيئا.
وعندما تنظر أكثر من بضع دقائق وتحدق في وجوه دكتاتورية لم تتغير كثيرا منذ عقود ،وإن تغيرت فإن الواحد الأحد هو السبب الوحيد لإختيارهم فى السماء ، أو لإنتظار ملاسنة هنا أو هناك أو مداخلة من أحد عمالقة العالم السياسة والبلاغة من اولئك القادة لتكون مادة دسمة للضحك مع بعض الأصدقاء.
في المقابل، راجعوا معي كيف تتغير وجوه المشاركين، من سنة الى أخرى، في مؤتمرات تحالفات مثل الإتحاد الأوربي أو مجموعة السبع ،قبل أن يصبحوا ثمانية بإنضمام روسيا والتي يبدو أن بوتين سيبقي على وجوده رئيسا بالإلتفاف حول الدستور لأنه مازال يدير الدولة بنفس عقلية ستالين ولينين حكم عسكري دموي فاشي ، وقبل أن تصبح مجموعة العشرين.
حتى تحالفات دول أمريكا الجنوبية وجنوب آسيا والمحيط الهادي كلها يمثلها أشخاص يتغيرون عبر صناديق الإقتراع، فيظهر في كل مؤتمر وجوها جديدة .. شابة في معظم الأحيان.
فهل تعرف كم معدل عمر الحكام العرب؟ هذا سؤال تسلية آخر نشكرهم عليه وأرجوا أن يقدم لنا أحد القراء نتيجة هذه الدراسة الهامة ويضيفها الى التعليقات حتى تعم الفائدة. وكم قائد عربي “سابق” مازال على قيد الحياة؟ وقارنوا ذلك ببعض من الدول التي تعرفونها. 
ولأن علاقة الشعوب العربية بقياداتها قديمة فإننا نعرفهم جيدا، فنعرف لماذا هم هناك، ونعرف لماذا غاب ذلك القائد وحضر آخر، ولماذا حضر فلان نيابة عن فلان، ونعرف أن تصريحاتهم لوسائل الإعلام، إن حدثت، هي للإستهلاك المحلي غير الموجود أصلا، ونعرف ما يمكن أن يتحدثون عنه في جلساتهم المغلقة وهم الذين أبدعوا في العمل السري لكن لما هو في مصلحة بقائهم ملوك وامراء ورؤساء.
إذا لا داعي لعقد هذه المؤتمرات ولا حاجة لجامعة الدول العربية ولا لأحمد ابو الغيط صاحب الصورة المشهورة مع سيفى ليفينى ولاحظوا أيضا أن الأمين العام جاء على حسب رغبة اسياده من الصهاينة ولم يعترض على اختياره الا أمير قطر وعمر البشير.
كانت دائما معاركنا العربية بين السلطة وأفراد خارجين عن عصا الطاعة أو بين جماعات متناحرة أو بين قوى حزبية وسياسية ودينية هي في أكبر قدر ممكن من استغباء واستحمار المواطن؟
الشرق الأوسط الجديد الذي رسم له البيت الأبيض يمزق العالم العربي قطعة .. قطعة، ويحافظ على الحكام المستبدين من أي انقلاب على الشرعية ولو كانت فاسدة حتى النخاع، والسلام فى المنطقةمرهون بموافقة تل أبيب وواشنطون ودخلت على الخط روسيا البوتينية.
الشمولية في الحكم تعني ببساطة إنعدام العدالة وغياب الحريات وحكم قاطع لفئة قليلة هي فوق المساءلة وفوق أي قانون، فينتشر الفساد الإداري والمالي، وكل تبعات ذلك من نهب لثروات البلاد، وإنعدام المساواة الإجتماعية والإقتصادية بين شرائح المجتمع. هنا تفقد هذه الأنظمة شرعيتها ومصداقيتها عند شعوبها داخل بيتها
فكيف لها أن تنجح في مواجهة أمور إقليمية او دولية في مؤتمر قمة ولا أعرف إن كانت كلمة “قمة” تنطبق على مؤتمرات القيادات العربية.
كنت دائما أظن، وبعض الظن ليس إثما، أن حضور ملك أردني مؤتمر قمة عربي يعني أن تل أبيب ستعرف ما دار فيه من خلال دائرة تلفزيونية عن طريق الأقمار الصناعية اى سوف تكون حاضرة قبل وصول الضيوف المدعوين .
اسرائيل الحاضر الغائب عن القمم العربية
كشف رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية الأسبق أن “إسرائيل” تمكنت من الحصول على تسجيلات لأحداث القمة العربية التي عقدت في المغرب عام 1965.
ولفت اللواء الإسرائيلي شلومو غازيت، في مقابلة له مع صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، الانتباه إلى بعض المعلومات السرية في تاريخ “إسرائيل”، التي كان شاهدا عليها، حيث أشار إلى حادثة خلاف قوية وقعت في المغرب، خلال مؤتمر القمة العربي عام 1965، بين الرئيس المصري الأسبق عبد الناصر والملك حسين.
وأفاد غازيت بأن “هذه الخلافات أدت إلى تبادل المشادات الكلامية بينهما”، ليطرح السؤال المهم، وهو “كيف تمكن اللواء غازيت، الذي لم تتم دعوته لحضور تلك القمة، من سماع ذلك؟“.
وأكد اللواء أن جهاز الموساد الإسرائيلي “نجح بتسجيل أحداث تلك القمة، دون معرفة المشاركين فيها”، موضحا أن “التسجيلات فتحت إطلالة على واقع القيادات العربية خلف الكواليس.
ودائما كان هناك اكثر من ملك حامى الحمى يتسابق لتوصيل تسجيلات القمم العربية ومن داخل كواليسها السرية الى اسرائيل .
تخيلات للبيان الختامى للقمة الأخيرة
*تصالح الملك سلمان مع ربيب اسرائيل عبد الفتاح السيسى بأوامر “ترامبية” وحصوله على منح خليجية جديدة وإلا !!!
*التطبيع مع اسرائيل بدون قيد او شرط وفى العلن مقابل انضمام اسرائيل الى حلف عربى ضد ايران.
*التخلى عن الضفة الغربية وقيام دولة فلسطينة تبدأ من غزة وتضم لها جزء كبير من سيناء وبناء ميناء فى مدينة العريش لها.
*اقتراح من السيد احمد ابو الغيط بإنضمام اسرائيل الى جامعة الدول العربية على ان ترأسها فى القمة المقبلة.
*مساعدة الملك عبد الله الثاني بن الحسين بن طلال بن عبدالله بن حسين الهاشمي بشوية فكة .
*بناء منطقة عازلة فى سوريا للأجئين السوريين وترحيل المقيمين فى الدول الأوروبية الى هناك بدعم مالى خليجى .
*اهمية وجود الجامعة العربية للحالات الطارئة التى تحتاج الى اموال .

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى