تكنولوجيا

كيفية تحويل هاتف Android إلى جهاز تحكُّم عن بُعد للتلفزيون

يعد تحويل هاتفك الخلوي أو جهازك اللوحي إلى جهاز تحكم عن بُعد للتلفزيون إحدى تلك الميزات غير المعروفة التي يمكن أن تجعل حياتك أسهل.

بحسب موقع BBC Mundo، نستكشف بعض التطبيقات وطرق تغيير القناة بهاتفك الذكي ودون مغادرة مقعدك.

أول شيء تحتاجه، أياً كان التطبيق الذي تختاره، هو ربط هاتفك بنفس شبكة الـwifi التي تربط بها التلفزيون وتشغيل bluetooth.

لا تقلق إذا لم يكن جهاز التلفزيون لديك من النوع  SmartTV غير المتصل بالإنترنت؛ إذ لا يزال بإمكانك تغيير القنوات.

يبدو أن Android TV Remote Control  التطبيق الذي أطلقته Google لنظام التشغيل الخاص بها، هو الخيار الأفضل.

لكن العديد من المستخدمين الذين جربوه يشْكون من أنه لا يمكن زيادة مستوى الصوت أو أنه لا يوجد لديه زر لإيقاف وتشغيل التلفاز.

بمجرد تنزيله، يعرض لك التطبيق الأجهزة التي يمكنك ربطها.

اختر التلفزيون الخاص بك وأدخل الرمز الذي سيظهر على الشاشة.

بهذه الطريقة، ستتمكن من مزامنة الهاتف المحمول ويعمل كجهاز تحكم عن بُعد.

الحقيقة هي أنه سيساعدك على التبديل بين منصات البث، والتقديم أو العودة في المسلسل الذي تشاهده أو إيقافه مؤقتاً، فهو خيار أساسي ومجانيّ.

ومع ذلك، فإن الأسهل هو النظر إلى العلامة التجارية لجهاز التلفزيون وتنزيل التطبيق الخاص بالشركة المصنعة.

يمكن التحكم في أجهزة تلفزيون Samsung من خلال تطبيق SmartThings ومع أجهزة LG هناك تطبيق LG TV Plus.

إذا كان جهازك من شركة Sony، فابحث عن SideView في متجر Google Play.

TV Remote مخصص لأجهزة تلفزيون Philips و TV Remote لعلامة Panasonic

ولكن إذا لم يناسبك أي من هذه الخيارات أو وجدت صعوبة في استخدامها (أو بعضها)، يمكنك دائماً اختيار واحد من أفضل التطبيقات المصنفة في هذا الجانب، وهو SURE Universal Remote.

والخبر السار هو أن هذا التطبيق يتيح لك ربط العديد من الأجهزة أكثر من التلفزيون.

تكييف الهواء أو نظام الصوت أو كاميرات المراقبة أو التلفزيون الكبلي لا يمكنها إخفاء أسرارها عنه.

ليس من المستغرب أن يدّعي مطورو التطبيق أنه متوافق مع الآلاف من الأجهزة.

وبفضل منفَذ الأشعة تحت الحمراء تم دمج العديد من طرز الهواتف المحمولة من Samsung وXiaomi وHuawei وLG.

إنه مجاني ويحتوي على إعلانات، ولكن إذا كنت ترغب في تجنبها هناك خيار لدفع 2.64 دولار أمريكي في السنة.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى