الأرشيفتقارير وملفات

كنائس في جزيرة العرب… مفاجأة لم تسمع عنها من قبل !!!

 “إنّ الغزو العسكري لا يكفي لهزيمة المسلمين، لكن لابد من غزو عقيدتهم”
لويس التاسع

جهود التنصير في جزيرة العرب

رغم وصية النبي صلى الله عليه وسلم: “أَخْرِجُوا الْمُشْرِكِينَ مِنْ جَزِيرَةِ الْعَرَبِ” وعن عائشة رضي الله عنها قالت: كان آخر ما عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن قال ” لا يُترَك بجزيرةِ العربِ دِينانِ”
إلا أن المسلمين غـارقين في لجج الموضة وتقديس الإعلام الذي خرّب عقولهم، واللهـاث خلف التقليد الأعمى للغرب؛ فما عادوا يبصرون ما يُدبر لهم… وحكوماتهم والت أعداء الله عز وجل وفرطت في كل شيء حتى العقيدة مقابل هذه الموالاة!

أين المسلمين من قول الله تعالى: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ”

يقول ويليام جيفورد: “متى توارى القرآن ومدينة مكة من بلاد العرب، يمكننا أن نرى العربي يتدرج في سبيل الحضـارة.

يقول المنصّر الأمريكي (روبرت ماكس):

لن تتوقف جهودنا وسعينا في تنصير المسلمين حتى يرتفع الصليب في سماء مكة، ويقام قدّاس الأحد في المدينة

يقول دورتي:

“وأنا شخصياً لا أرضى أن أقضي خمس دقائق من حياتي في منطقة الشرق الأوسط وأعلم في مدرسة ما لم يكن التنصير والتبشير بالديانة المسيحية من صميم المنهج.”

وفوق المآذن راح الصليب** يبوح بترنيمة ماكرة

وهذه بعض المظاهر للتنصير في جزيرة العرب

1-السعودية

عام 1937 م

قام الدكتور ويلز برحلة إلى الرياض وقدّم الخدمة الطبية إلى أفراد الأسر الغنية بشكل خاص وقام بمعالجة القليل من أفراد الشعب.

وفي عام 1938م

جاءت المُنصّرة بارني بناءً على طلب رسمي وكانت أول طبيبة تدخل إلى أعماق الجزيرة كما تقول بعض المصادر ومكثت 4 أشهر تعالج نساء الإمراء .

وفي عام 1941م

قام كارثون وزوجته بزيارة إلى الإحساء وقال:

“إننا نضع الأسس الصلبة للحصول على موضع قدم لنا في الصحراء الداخلية، وفي واحدة من هذه الرحلات مستقبلًا سنحصل على الإذن الذي نريده لبناء أول صرح تنصيري في معقل الإسلام.”

يوم الأحد الموافق 5 / 9 / 2010 نشرت جريدة “اليوم السابع” خبرا يتكون من ثلاث نقاط هي :

  •  إن الأقباط العاملين في السعودية يطالبون ببناء كنائس لأن عدم وجودها يجعلهم يعانون من مشاكل روحية.

  •  إن الكنيسة القبطية لديها كنائس في الكثير من الدول العربية فيما عدا السعودية.

  •  إن بابا الفاتيكان قد جدد طلبه ببناء أول كنيسة في السعودية، إلا أن الفقهاء والعلماء السعوديين قد رفضوا ذلك باعتباره مخالفا للنصوص الشرعية القطعية بشأن بناء الكنائس والمعابد في جزيرة العرب.

ومن المعروف أنه يوجد كنائس ومعابد في القواعد العسكرية الأمريكية في السعودية!

https://www.youtube.com/watch?v=b2kikZeJcqU

2-الإمـارات

الإمارات

  • في تقرير أُلقي في مؤتمر هيرن بيكورت والذي عُقِد عام 1969 في يوم الجمعة الثاني من مايو إلى يوم الخميس الثامن من مايو سنة 1969  كان من أخطر ماجاء في هذا التقرير أن:

المنظمات التبشيرية العالمية قررت جعل (دبي) إحدى الإمارات السبع التي تتكون منها دولة الاتحاد وتكون مركزًا وقاعدة للهجوم على مكة!

  • مستشفى كندي  في مدينة العين، مستشفى الإرسالية الأمريكية في الشارقة، أما في رأس الخيمة فقد كانت المنصرة أم دانيال تقوم بدور رئيسٍ في بث التبشير بين الأهالي.

  • هناك عدة مدارس تنصيرية أهمها “مدرسة راهبات الوردية” في أبو ظبي، وفي هذه المدرسة وقفت الراهبة تقول أمام الجميع: إن الرب أُعجب بستنا مريم وخدودهـا الحمراء فتزوجهـا وأنجب منها المسيح… ما هذا السفه؟!! سبحانه وتعالى عما يقولون علوًا كبيرًا.

  • وفي دبي توجد مدرسة الراشد الصالح… التي كانت تسمى عند افتتاحها عام 1970مدرسة “الراشد الصالح لراهبات دبي” وحين احتج كثير من الطيبين على هذا الاسم تم تغييره إلى: مدرسة الراشد الصالح.

  • سماحة علي الهـاشمي-مسئول الشئون القضائية والدينية في ديون رئيس الدولة-حضر مسرحية في إحدى الكنائس.

  • قامت الإمارات ببناء شجرة الكريسيماس… وتكلفت مبالغ طائلة في الوقت الذي يموت فيه أطفالٌ مسلمين في سوريـا والعراق

  • في أبو ظبي بُنيت 4 كنائس بالإضافة إلى مركز الجالية الإنجيلية، وكنيسة القديسة مارى في مدينة العين.

  • كنيسة القديس فرنسيس في جبل علي في دبي.

  • في الشارقة بُنيت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية على قطعة أرض ممنوحة من الإمارة بتكلفة 30 مليون درهم.

  • كنيسة القديس ميخائيا في الشارقة.

3-الكويت

التبشير

  • دخلتها الإرسالية الأمريكية العربية عـام 1902، وفتحوا بها مكتبة للإنجيل إلا أن الأمير مبارك رفض وأمرهم بالمغادرة في الحـال… ثم حدث تحول مفاجيء عام 1910مـ حيث حضر الأمير بنفسه لافتتاح مستشفى ضخم بالبصرة، وكان هذا تغييرًا كبيرًا في معاملة المنصرين الذين كانوا بالأمس القريب يضربون في الشوارع!

  • افتتحوا مستشفى خاص بالنساء 1922

  • في المدارس قام بعض الآباء بإخراج أبنائهم لأن النصارى أخذوهم للصلاة يوم الأحد وقراءة الإنجيل!

  • أجرت إحدى القنوات الفضائية لقاء مع أول منصر كويتي عمانويل الغريب فقال في إحدى إجاباته:

نعم نحن نعمل في التبشير [التنصير] داخل الكويت ولكن ليس بصورة علنية

  • يُعتبر الكاثوليك أكبر طوائف النصارى بالكويت يتبعها البروستنتية ثم الأرثوذكسية

  • يعتبر أهم خطر يُهدِّد شباب الكويت من التنصير: ما هو قائم عن طريق المدارس الأجنبية والتنصير عن طريق الدعارة والخمور.

  •  فتوى وزارة الأوقاف الكويتية الصادرة عام 1989 والتي تمنع بناء الكنائس ونصها كما يلي: ”إن إنشاء أي دار للعبادة لغير المسلمين في دار الإسلام لا يجوز، وكذلك لا يجوز تأجير الدور لتكون كنائس أو معابد لغير المسلمين”‘

    كما أن الشيخ المسباح قال في المقابلة ضمن المقال:

”لا يجوز بناء الكنائس في جزيرة العرب، ولا يجوز للمسلمين أن يأذنوا ببناء الكنائس في جزيرة العرب، ولا يجوز لهم أن يأذنوا ببناء كنائس في البلاد التابعة لجزيرة العرب… لا يجوز لهم بناء دور للعبادة، يعبدون إلههم في بيوتهم وفي مساكنهم ودون مجاهرة أمام الناس، فلهم أن يفعلوا ما يرونه، أما المجاهرة والإعلان فلا” وضربت بعرض الحائط هذه الفتاوي

  • 1913 الكنيسة الإنجيلية الوطنية في مجمع الإرسالية الأمريكية.

  • 1948 بُنيت كنيسة في مدينة الأحمدي وسُميت بـ سيدة الجزيرة العربية!

  • بلغ عدد الكنائس 8 وتذكر بعض المصادر أنه يبلغ 10 كنائس بينهـا مجمع للكنائس في قلب العاصمة.

الكويت

4-قطر

  • قال المهندس المسئول عن بناء أولى الكنائس:

“لقد قدمت الدولة أرضًا مساحتها 95 ألف مترًا… وستقام عليهـا ست كنائس، ومبانٍ خاصة لسكن الكهنة وخدام الكنيسة”

  • 2005 أول كنيسة للطائفة الإنجيلية، أقيمت على قطعة أرض تبرع بهـا الأمير الشيخ حمد بن خليفة!
  • 2008 افتتحت الكنيسة الكاثوليكية الأولى.
  • في حي أبو هامور في الدوحة مُجمع يضم خمس كنائس يجمع كل المذاهب.

قطر

5-البحرين

  • وهي المكان الذي بدأ منه التنصير على نطاق واسع أيام الإرسالية الأمريكية العربية 1892

  • أول مستشفى تنصيري في الخليج (مستشفى الماسون التذكاري)

  • 1892 تم بناء مدرسة تنصيرية لكن اكتشاف الأمر أدى لمقاطعتهـا.

  • مدرسة للبنات1929م

  •  عام 1913م شدد الزعماء الإسلاميون حملتهم ضد التنصير وأنشأ نادي في البحرين سمُّي النادي العربي الإسلامي برئاسة الشيخ محمد بن مانع وهو من اتباع الشيخ محمد بن عبد الوهاب.

  • كوفي نفس العام-19913-قامت في الكويت  جمعية خيرية مناهضة للتنصير للوعظ والإرشاد وقررت هذه الجمعية إحضار طبيب مسلم لمعالجة المرضى، وأنشأت مكتبة، ولكن نشاط هذه الجمعية الخيرية لم يدم في الوقت الذي فيه النشاط التنصيري مستمر!

  • فقد أمر الأمير مبارك الصباح بالتوقف عن هذا النشاط لأنه يعارض سياسته لأنه هو الذي سمح للإرساليات بالعمل فكيف يسمح بعمل يعارضه؟!

  • قدم ملك البحرين حمد بن عيسى هدية للكنيسة الكاثوليكية، مسـاحة 9 آلاف متر مربع من الأرض في العوالي ليُبنى عليهـا كنيسة جديدة، ليس فقط للناس في البحرين بل رعايا الكنائس الأخرى التي يشرف عليها كاميلو بالين، ممثل البابا في جزيرة العرب!

ويوجد 30 كنيسة مُسجلة رسميًا ولا تملك مباني! أما التي أُنشئت بالفعل:

  • الكنيسة السورية الأرثودكسية

  • الكنيسة الرومانية الكاثوليكية

  • الكنيسة الانكليكانية

  • كنيسة الرب

  • الكنيسة الوطنية الإنجيلية 1906 وهي أقدمهم

كنيسة البحرين

6-اليمن

  • ينتشر فيهـا الجهل والفقر والمرض، وهي من أهم الوسائل للمنصرين، فقاموا بفتح المدارس والمستشفيات.

  • وجاء مقتل 3 من الأطباء الأمريكان العاملين في مدينة جبلة اليمينية على يد من وصفته وسائل الإعلام بمتشدد إسلامي؛ لقيامهم بالتنصير في وسط صفوف فقراء اليمنين.

  • في عام 2001 تم تفجير كنيسة المسيح في حي التواهي فيما اعتبر رسالة تهديد للمنصرين، وأُعيد افتتاحها مرة أخرى.

  • الكنيسة الإنجيلية نجحت في إنشاء كنيسة بصنعاء

7-عمـان

  • زويمر من أوائل من دخلها من المنصرين قادمًا من البحرين، وبدأ عن طريق المساعدات الطبية، وفتح المدارس.

  • أشهر الكنائس: الكنيسة الإصلاحية، والأمريكية، والكاثوليكية والأرثوذكسية.

  • تضم خمس مجمعات للكنائس من مختلف مذاهب النصـارى

 التنصير والاحتلال وجهان لعملةٍ واحدة

يقول زويمر في مؤتمر القدس 1935م :

“إنّ مهمة التبشير التي ندبتكم الدول المسيحية للقيام بهـا في الدول المحمدية ليست إدخال المسلمين في المسيحية؛ فإنّ ذلك هدايةً لهم وتكريمـًا! وإنما أن تخرجوا المُسلم من الإسـلام فيصبح مخلوقًا لا صلة له بالله، ولا صلة له بالأخلاق التي تعتمد عليهـا الأمم في حياتها، ولهذا تكونون أنتم بعملكم طليعة الفتح الاستعماري في الممالك الإسلامية.”

وكان الهدف من كل هذا كما يقول الشيخ محمد الغزالي:

“تكوين جيل يستحي من الانتساب للإسلام، ويكره أن يُرى وهو يقوم بشيء من شعائره، خصوصًا بين المثقفين والكبار والطبقات التي تهيأ للحكم والنفوذ”

 وسـائل التنصير بين المسلمين

1-المدارس

يقول الأستاذ عبد القادر عودة رحمه الله: “إنّ بعض الأقطار التي تُسمي نفسهـا إسلامية، تُبيح للمبشرين أن يُنشِئوا مدارس للتبشير بالدين المسيحي في بلادهم، بل إن بعض الأقطار منع تدريس الدين الإسلامي في المدارس الحكومية مع الاهتمام بتدريس تاريخ أوروبا وتمجيد حضارتها، وأنها قبة الُرقي.”

  • يستبعدون المعلمات المتمسكات بدينهن لأن هذا يؤدي لغرس عقيدة الإسلام في نفوس الأطفال.

  • قد تفتح المدرسة دروسهـا وتختمهـا بقراءات من الإنجيل.

  • تشجيع الطلاب بجوائز رمزية كبطاقات عليهـا صورة المسيح المصلوب! أو أم النور تحتضن الإله حين كان طفلًا!

  • من يحفظ أكبر عدد من الترانيم له مكافآت.

  • تعليم الخياطة للفتيات وتصميم الملابس حسب الطرز الأمريكية

وكان الطالب يُلقن أن أوروبا هي العملاق الضخم الذي لا يُقهر، وأن الإسلام ذلك القزم الضئيل الذي عليه أن يتعبد ليعيش!

2-المستشفيات

يستغلون احتياج الناس للأطباء في توريع النشرات النصرانية، وزعزعة المسلمين عن دينهم.. ومثلًا طبيب العيون لكي يختبر النظر يجعلهم يقرأون صفحاتٍ من كتابهم المُحَرف.

ويشدد المنصر الشهير صموئيل زويمر على:

“إن الطبيب القدير والجراح الماهر يحمل جوازًا يفتح الأبواب المقفلة، ويغزو القلوب مهما كانت عنيدة “

ويصف المنصر الطبيب بول هارسون عمل الطبيب المنصر بـ

“إنه يخفف كثيرًا من آلام الناس، ويكسب صداقة الأعداء ويفتح طريقًا لدخول الإنجيل، وبخاصة لأولئك الذين هم في رعايته.”

3-الإذاعـات ووسـائل الإعلام

يعملون بخطابهم على سلخ المسلم من عقيدته وتجريده من هويته، والحديث عن الغرب بشكلِ فاتن يغزو القلوب فتضيع حدود الولاء والبراء في النفوس ويصير مهيأ لقبول التنصير والتعايش مع الديانات الأخرى المُحرَّفة!

4-المعونات الغذائية

وهي من أهم الذرائع التي دخلت بها المنظمات التنصيرية إلى العراق… وفي هذا يقول جيم ووكر -أحد كبار المنصِّرين العاملين في العراق-والذي حمل معه معونات غذائية تم شحنها في 45 ألف صندوق:

“لقد قابلت أطفالاً يموتون جوعاً، لكن احتياجهم الأول لم يكن للطعام وإنما كان لمعرفة المحبة ويسوع!!

5-الزيارات

في الزيارات يوزعـون المواد النصرانية عليهم من ضمنهـا فيلم يسوع.
إهداء القصص التنصيرية المصورة لأطفال المسلمين، وهي خبيثة الأسلوب فيكتبون سيدنا عيسى بدلًا من يسوع، وهكذا حتى يستدرجوا الأطفال.

6-ملامسة واقع الناس

وهم في هذا يستغلون جهل الناس بدينهم، واستبداد حكامهم وبعدهم عن إقامة دين الله عز وجل

  • في أحوالنا الآن جميع الدول المسماة إسلامية لا تقيم شرع الله عز وجل، فضاعت كثير من حقوق المرأة.. فيستغل المنصرون هذا الأمر جدًا، رغم أن المسلمين لو وعوا قيلًا لردوهم على أعقابهم خـاسرين؛ فكتابهم جعل العلاقة بين الرجل والمرأة علاقة انتقامٍ وشقاء.. كما جعل الأمومـة عقابًا!

“وأضع عداوة بينك وبين المرأة، وبين نسلك ونسلهـا، هو يسحق رأسك وأنتِ تسحقين عقبه” ! سفر التكوين إصحاح 15:2
وقال للمرأة: “تكثيرًا أكثر أتعاب حبلك بالوجع تلدين أولادًا” !! 16،17

  • أي مخالفةٍ للفطرة السوية هـذه! إنّ الطفلة الصغيرة حين تبدأ لعبهـا تمارس دور الأمومة مع لعبتها الصغيرة؛ فسبحان الذي كرم المرأة وعظم شأنهـا، بل اقترنت عظمتها تلك بكونهـا أمًا

“ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه كرهًا ووضعته كرهـًا”

وجعل العلاقة بين الرجل والمرأة سكنًا ورحمةً ومودة

“ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجًا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة”
وقالت حواء لآدم: خُلِقتُ لتسكن إليّ…

  • يتحدثون أنهم يعرفون الرب ويعرفون شكله-يسوع-لهذا يستطيعون عبادته، أمـا المسلمون فكيف يعبدون من لا يعرفون؟

    فإذا أخبرتهم: هل تعبد إله يأكل ويشرب الخمر بل ويموت؟! فيجيبون: إن هذا هو الجزء البشري منه أما الإلهي فإنه لا يفعل!

    هنـا أوقعوا أنفسهم في كارثة.. فإنهم لا يعرفون شيئًا أبدًا عن الجانب الإلهي فكيف يعبدونه؟!

    فلا تلقى سوى الصمت المطبق.

أمـا الله سبحانه وتعالى، سميعٌ بصيرٌ عليم بأحوالنا الظاهـرة والباطنة خالق اكون ومدبر شئونه وليس كمثله شيء سبحـانه وتعالى

7-دور الأيتـام

⇐طفل يتيم وقف أمام مجموعة من الأطفال وقال: من أين لكم هذا الطعام؟
فأجاب أحدهم من أبينا…
⇐سكت قليًا ثم قال بانكسار: أما أنا فلا أب لي
فقال الطفل الآخر بلهجة ود ودعوة لمشاركة: إنه أبونا جميعًا!
⇐قال اليتيم وقد لاحظ في يد الطفل كتابًا: ما هذا الكتاب؟ هل هو قرآن؟
قال الطفل: إنه إنجيل..
⇐قال اليتيم: أنتم غيرُ مسلمين إذن؟!
قال الطفل: بل نحن مسلمون بروتستانت!!
⇐قال اليتيم: لم أسمع بها من قبل…
تدخل القس وقال: ستسمع يا بني، لا تتعجل… وأخذه وأعطاه ملبسًا وطعامًا وأدخله لمكانٍ مشوهة حوائطه بالصلبان.
⇐وقبل أن يأكل أخذ يتحدث للأطفال: المسلمون لا يذهبون إلى الكنيسة، ولا يتلون إلا القرآن!
قال أحدهم: لا يهم المهم أننا نأكل ونشرب…
⇐قال اليتيم: في مقابل ماذا؟ قال له: لم أفكر في هذا من قبل
هنا تدخل القس(أبوهم جميعًا) وطرده من المكان حتى لا يؤثر على الأطفال وينفض الرماد عن فطرتهم السوية.
⇐فقال اليتيم: الحمد لله أني لم آكل شيئًا من طعامكم وإلا كنتم أخرجتموه من جوفي.

بهذه الطريقة وهذا السيناريو تمامًا يتم جلب الأطفال من الشوارع وإدخالهم للكنائس لتغيير فطرتهم وتنصيرهم، وبالطبع هؤلاء الأطفال-الذين لا نمنحهم سوى بعض الشفقة في الطرقات تحت مسمى أطفال شوارع-يصبحون أعوان الكنيسة، وخدَّامها.

لماذا لا نسمح ببناء كنائس في بلاد المسلمين؟

أولًا: الولاء والبراء وعقيدة المسلم

“يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ”
موالاتهم أي محبتهم ونصرتهم وكثرة مخالطتهم ومعاشرتهم ..واحذر كل الحذر فالله يقول: :وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ”
وإنّ من أعظم صور موالاتهم، السماح لهم ببناء كنائس يشركون فيهـا مع الله إلهً آخـر!

وقـال سفيان الثوري: “إن أحببت الرجل في الله؛ فأحدث في الإسلام فلم تبغضه عليه، فلم تحبه لله” هذا المسلم، فما شأن من كفر بدين الله عز وجل.
إنما نؤمن أن الله إله واحد ليس كمثله شيء “قُلْ هُوَ اللهُ أَحَدٌ ۝ اللهُ الصَّمَدُ ۝ لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ ۝ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ “

  • بعث الله عز وجل الأنبياء أجمعين بدعوة التوحيد لإخراج الناس من ظلمات الشركِ إلى نور التوحيد، وخاتم النبيين محمدٌ صلى الله عليه وسلم يقول ” وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ، لاَ يَسْمَعُ بِي أحد من هذه الأمة لا يَهُودِيٌّ، وَلاَ نَصْرَانِيٌّ، ثُمَّ يَمُوتُ وَلَمْ يُؤْمِنْ بِالَّذِي أُرْسِلْتُ بِهِ إِلاَّ كانَ مِنْ أَصْحَابِ النار.”

    لأنهم حرفوا وبدلوا في دينهم “فويلٌ للذين يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله”

    فكيف ترضى أن يُشرك مع الله غيره؟! إن طبيعة هذا الدين إقامة مملكة الله في الأرض وإخراج الناس من الشركِ إلى التوحيد

  • نحن لا نلتقي مع أعداء الله عز وجل في منتصف الطريق، بل نقول كإبراهيم عليه السلام: “إنّا برآء منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدًا حتى تؤمنوا بالله وحده”

  • وهمٌ زُرِع عمدًا في عقول المسلمين يُسمى التعايش بين الأديان، هذا قولهم أما قول الله تعالى:

    “ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم”

    “ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافرٌ فأولئك حبطت أعمالهم”

ويقول الطريفي: عن الحرية المزعومة –بناء المساجد في الغرب- وعدم جواز بناء الكنائس في بلاد الإسلام:

“الله أباح الزواج من أهل الكتاب وحرم تزويجهم! هذا حكم الله لا مجازاة بمثل.”

ثانيًا: ادعاء المسلم يحصل على الحرية الدينية في بلاد الغرب

إنها أكذوبة كُبرى تلك التي يتغنون بها قائلين أن المُسلم يحصل على حريته الدينية في البلاد الأجنبية… وإليك قليلٌ مما يحدث:

مروة

  • منع النقاب في فرنسـا

  • بالقُرب من مسجد يجري بناؤه في حي هارو في لندن، وعقب صلاة الجمعة انطلقت مظاهرة ضد المسمين بعنوان: “أوقفوا ظاهرة الأسلمة في اوروبا” وقال أحدهم –ستيفن جاش-في 2009: “إننا ضد بناء مساجد جديدة.”

  • قتل الطبيبة المسلمة مروة الشربيني في ألمانيا لتمسكها بحجابهـا

  • 2007م في إيطاليا أحرقت مساجد في مدينة ميلانو من قِبل جماعة الجبهة المسيحية المُقاتلة

  • تيري جونز للمسلمين:

لست آسفاً على حرق المصحف،وقال : لابد من إبادة أفغانستان ومسحها من الخريطة

 

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى