رياضة

كلوب يعترف بأن جو غوميز سبب توهج نجم المدافع الهولندي فان دايك

شرح يورغن كلوب، مدرِّب فريق ليفربول، الطريقة التي تمكن بها من الحصول على أفضل أداء ممكن من مدافعه الهولندي فيرجيل فان دايك، مشيراً إلى أنَّ السبب هو إشراك الدولي الإنجليزي الشاب جو غوميز بجانبه في خط الدفاع.

وتجدر الإشارة إلى أنَّ فان دايك أصبح أفضل مدافع في العالم من وجهة نظر الكثيرين منذ انضمامه إلى ليفربول في الميركاتو الشتوي في يناير/كانون الثاني من عام 2018، وقد اختير وصيفاً لأفضل لاعب في العالم عن عام 2019، بفارق طفيف عن الأرجنتيني ليونيل ميسي المتوج باللقب في جائزتي الكرة الذهبية وجائزة الفيفا.

كما حصل قائد منتخب هولندا على جائزة أفضل لاعب في أوروبا في العام الماضي 2019، لكن المدافع الهولندي عانى بوضوح في مباريات ليفربول الأخيرة بداية من مباراة واتفورد يوم السبت 29 فبراير/شباط، التي خسرها الريدز بثلاثيةٍ نظيفة لتتوقف سلسلة اللاهزيمة التي حققها ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز عند 44 مباراة. 

كان ديان لوفرين في تلك المباراة إلى جانب فان دايك في قلب دفاع ليفربول، مع تغيب شريكه المعتاد جو غوميز بسبب الإصابة.

واعترف تروي ديني، هدَّاف واتفورد، بأن المضيفين استهدفوا المدافع الكرواتي لوفرين، الذي لم يعد يشارك مع الفريق إلا نادراً منذ عودته من مونديال روسيا صيف 2018، الذي نجح فيه مع رفاقه في احتلال المركز الثاني خلف فرنسا.

وقال ديني إن المدرب اجتمع بهم قبل المباراة وطلب منهم التركيز على لوفرين، سعياً لتحقيق الفوز الذي يعزز فرصهم في البقاء في الدوري الإنجليزي الممتاز من خلال الفوز المفاجئ.

ويعتقد ستيفن وارنوك، مدافع ليفربول السابق، أن فان دايك افتقد غوميز أكثر مما توقعه الكثيرون.

وقال وارنوك في تصريحات نشرتها صحيفة Mirror اليومية البريطانية “منذ وقت طويل جداً وأنا أقول إن جو غوميز يجعل فان دايك لاعباً أفضل؛ فقد سنحت الفرصة لفان دايك بالاقتراب من اللاعبين بشدة لأنه علم أن غوميز يملك تلك السرعة من خلفه”.

وتابع: “يمكن لغوميز أن يترك لك ياردتين أو ثلاثاً، وسيلحق بك مع ذلك. لذلك يعرف فان دايك أنه يستطيع أن يضيق على منافسه. أعتقد فحسب أن طريقة غوميز في اللعب تناسب أيضاً فان دايك. فالشراكات ليست دائماً الأشياء التي تعتقد أنها ستنجح كما ينجح أعضاؤها”.

وأضاف: “إنهما يكملان بعضهما بشكل جيد للغاية”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى