آخر الأخبار

قواعد جديدة بالسعودية تخص كورونا.. قلصت بعض القيود على الطيران وحددت موعداً نهائياً لسفر وعودة المواطنين

أعلنت المملكة العربية السعودية الأحد 13 سبتمبر/أيلول 2020، أن رفع كافة القيود على مغادرة المواطنين للمملكة والعودة إليها وفتح كافة المنافذ لعودة جميع وسائل النقل عبر المنافذ البحرية والجوية والبحرية سيكون اعتباراً من الأول من يناير/كانون الثاني 2021. وفق إجراءات كورونا المتبعة في البلاد.

وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي وفقاً لموقع قناة العربية  إن هذا القرار يأتي بناء على ما رفعته الجهات المختصة بشأن مستجدات المواجهة مع جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في المملكة، واستمرار ارتفاع معدلات انتشار الوباء في عدد من الدول، التي يواجه بعضها حالياً موجة ثانية من الجائحة، وفي ظل احتمال عدم توفر لقاح آمن وفعال للوقاية من هذا المرض بما يكفي لتغطية الجميع، قبل نهاية عام 2020م، وحرصاً على سلامة المواطنين وصحتهم، وألا يواجهوا أثناء وجودهم في خارج المملكة صعوبات في الحصول على الرعاية الصحية المناسبة، بسبب ما تعانيه الأنظمة الصحية في كثير من الدول من ضغوط جراء الجائحة.

إجراءات جديدة في السعودية: فيما نقلت صحيفة عكاظ عن بيان الداخلية: “يتم الإعلان عن الموعد المحدد لرفع التعليق والسماح المشار إليهما في الفقرة (1) من هذا البند (أولاً)، قبل 30 يوماً من تاريخ 1 يناير/كانون الثاني 2021، ولوزارة الصحة إذا تطلب الأمر حينذاك؛ أن ترفع بطلب وضع اشتراطات صحية وقائية على المسافرين والناقلين، أثناء السفر، وفي صالات المطارات والموانئ والمحطات.

فيما أشار بيان الداخلية السعودية إلى استثناءات وفقاً للتالي: السماح لبعض الفئات من المواطنين بالسفر إلى خارج المملكة والعودة إليها وفق ضوابط واشتراطات معينة مثل الموظفين الحكوميين (المدنيين والعسكريين) المكلفين بمهمات رسمية والعاملين في البعثات الدبلوماسية والقنصلية والملحقيات السعودية في الخارج، والعاملين في المنظمات الإقليمية والدولية وعائلاتهم ومرافقيهم.

كذلك العاملون على وظائف دائمة، في منشآت عامة أو خاصة أو غير ربحية، خارج المملكة، ومن لديهم صفات وظيفية في شركات أو مؤسسات تجارية خارج المملكة ورجال الأعمال الذين تتطلب ظروف أعمالهم السفر لإنهاء أشغالهم التجارية والصناعية، ومديرو التصدير والتسويق والمبيعات، الذين يتطلب عملهم زيارة عملائهم.

بالإضافة إلى المرضى الذين يستلزم علاجهم سفرهم إلى خارج المملكة، بناء على تقارير طبية، وخاصةً مرضى السرطان والمرضى المحتاجين إلى زراعة الأعضاء والطلبة المبتعثين والطلبة الدارسين على حسابهم الخاص والمتدربين في برامج الزمالة الطبية، الذين تتطلب دراستهم أو تدريبهم السفر إلى الدول التي يدرسون أو يتدربون فيها ومرافقيهم.

الحالات الإنسانية: ومن لديهم حالات إنسانية، مثل لم شمل الأسرة للمواطن أو المواطنة مع ذويهم المقيمين خارج المملكة ووفاة الزوج أو الزوجة أو أحد الأبوين أو أحد الأولاد خارج المملكة. والمقيمون خارج المملكة ومرافقوهم، الذين لديهم ما يثبت إقامتهم خارج المملكة. والمشاركون في المناسبات الرياضية الرسمية الإقليمية والدولية، ويشمل ذلك اللاعبين وأعضاء الطواقم الفنية والإدارية.

كذلك قال البيان: السماح بدخول المملكة والخروج منها لمواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وكذلك السماح بدخول غير السعوديين من الحاصلين على تأشيرات؛ خروج وعودة، أو عمل، أو إقامة، أو زيارة، على أن يكون دخول مواطني دول مجلس التعاون الخليجي وغير السعوديين إلى المملكة وفقاً للضوابط والإجراءات الصحية الوقائية التي تضعها اللجنة المعنية باتخاذ إجراءات منع تفشي فايروس كورونا في المملكة، وأن تشمل الضوابط عدم السماح لأي شخص بدخول أراضي المملكة، إلا بعد تقديم ما يثبت خلوه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بناء على تحليل حديث من جهة موثوقة خارج المملكة، لم يمر على تاريخ إجرائه أكثر من 48 ساعة، لحظة وصوله إلى المنفذ.

 كذلك يتم رفع التعليق جزئياً؛ عن رحلات الطيران الدولية من المملكة وإليها، وفتح المنافذ البرية والبحرية والجوية، بما يتيح للفئات المستثناة من مواطنين وغيرهم الدخول إلى المملكة والخروج منها.

قواعد جديدة للطيران: وسبق أن أعلنت شركة الخطوط السعودية، الأربعاء، سبعة اشتراطات للسماح بحركة المسافرين بين المملكة و25 دولة، بسبب جائحة كورونا.

والدول هي الإمارات، والكويت، وعمان، والبحرين، ومصر، ولبنان، والمغرب، وتونس، والصين، والمملكة المتحدة، وإيطاليا، وألمانيا، وفرنسا، والنمسا، وتركيا، واليونان، وبنغلاديش، والفلبين، وماليزيا، وجنوب إفريقيا، والسودان، وإثيوبيا، وكينيا، ونيجيريا، وإندونيسيا.

فيما قالت الشركة الناقل الوطني للبلاد، في بيان، إنه يجب على جميع الضيوف تعبئة وتوقيع نموذج تعهد الالتزامات بالاشتراطات الصحية وتسليمه لاحقاً لمركز المراقبة الصحية بالمطار عند الوصول.

في حين سيخضع جميع الركاب لحجر صحي ذاتي بالمنزل مدة 7 أيام، (3 أيام للممارسين الصحيين مع عينة سلبية في نهاية فترة الحجر)، كما أن عليهم تثبيت تطبيقي “تطمن” (خاص بأخذ عينة كورونا) و”توكلنا” (خاص بالحصول على تصريح تنقل) والتسجيل فيهما.

كانت السلطات السعودية، علقت الرحلات الجوية الدولية منذ 15 مارس/آذار، بسبب تفشي كورونا، ولم يتم تحديد موعد محدد لإعادته حتى الآن، إلا أنها أعادت الرحلات الداخلية.

كان الاتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا”، قد توقع انخفاض إيرادات شركات الطيران في السوق السعودية بمقدار 7.2 مليارات دولار في 2020 بسبب تعليق الرحلات، أي أقل بنسبة 35% عن مستويات 2019.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى