رياضة

في يورو 2020.. مدرب ويلز يرضي كبرياء ريال مدريد بمنع غاريث بيل من لعب الغولف

في قرار سوف يرضي كبرياء جماهير ريال مدريد كشف مسؤول بالاتحاد الويلزي لكرة القدم، أن ريان غيغز، المدير الفني للمنتخب، سوف يمنع غاريث بيل، نجم المنتخب الويلزي، من لعب الغولف خلال بطولة كأس الأمم الأوروبية 2020.

إذ يشتهر غاريث بيل تميمة المنتخب الويلزي بولعه بممارسة رياضة الغولف، لكنه سيجري إبلاغه في الصيف القادم بأن يصب تركيزه فقط على المنتخبات المنافسة لبلاده في المجموعة الأولى: إيطاليا، وسويسرا، وتركيا.

كان غاريث بيل قد احتفل بتأهل منتخب بلاده إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية 2020 في الشهر الماضي، بطريقة أغضبت جماهير ريال مدريد التي لا تربطها باللاعب علاقة ودية، حيث وقف مع زملائه وهم يحملون علم ويلز وعليه عبارة مثيرة للجدل تقول: «ويلز. الغولف. مدريد. بذلك الترتيب»، في إشارة إلى أولويات اللاعب، مما أثار حالة من الغضب بين عشاق ريال مدريد ووسائل الإعلام الإسبانية.

قال جوناثان فورد، المدير التنفيذي لاتحاد ويلز لكرة القدم لصحيفة The Sun البريطانية «يبدو ريان واضحاً فيما يتعلق بالتأكد من أن التركيز خلال المعسكر منصب على كرة القدم فقط. يمكن أن تمر بموقف تجد فيه لاعبي فريقك يعرضون صحتهم ولياقتهم للخطر من خلال لعب الغولف. أُقدّر نظرة بعض اللاعبين إلى الأمر بصورة مختلفة. لا يمكن أن تتدرب في اليوم كله، لذا يجب أن يكون هناك بعض التسلية من أجل الرفاق. ولكن عليك أن تكون حذراً».

لا يزال المنتخب الويلزي يقيّم بدائل مقر إقامته بعد أن أرسلته قرعة مجموعات كأس الأمم الأوروبية، التي أُجريت مراسمها السبت 30 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، إلى العاصمة الأذربيجانية باكو لخوض أول مواجهتين، ثم إلى روما لخوض المواجهة الثالثة في 21 يونيو/حزيران من العام المقبل.

أضاف فورد «إيطاليا وأذربيجان سوف تكونان دافئتين، لذا سيكون من التقصير ألا نستقر في مكان يسمح لنا بالتأقلم. عليك أن تكون في البلد المضيف قبل المباراة بيوم. وليس عليك الاستقرار للمعسكر داخل البلد المضيف».

أوضح قائلاً «سوف نمنح الفريق كل شيء يحتاجونه كي نمنحهم أفضل فرصة لتحقيق النجاح».

في حال تأهل ويلز إلى الدور التالي على رأس المجموعة، سوف يخوضون مواجهتهم في ملعب ويمبلي ضد وصيف المجموعة الثالثة، التي تضم أوكرانيا وهولندا والنمسا، وأحد المنتخبات المتأهلة عن طريق الملحق الأوروبي.

أما إذا نجح التنانين من احتلال المركز الثاني، فسوف يواجهون وصيف المجموعة الثانية، التي تضم بلجيكا وروسيا والدنمارك وفنلندا، على أن تقام المباراة في أمستردام.

المصدر

الوسوم

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق