سيدتي

في موسم الشتاء الجاف.. 5 طرق لعلاج تشقق الشفاه

تشقق الشفاه أمر شائع في الشتاء، وذلك بسبب التعرض للهواء البارد
في الخارج والهواء الجاف المدفأ مركزياً في الداخل. يزيد الأمر سوءاً بعض
الممارسات العفوية التي تتضمن لعق الشفاه أو حتى إغفال ترطيبها.

في ما يلي 5 طرق لعلاج تشقق الشفاه وحمايتها من البرد وأشعة الشمس في آن:

يوضح دانيال غلاس، استشاري الأمراض الجلدية في موقع Dermatology Clinic قائلاً: «يفقد
الكيراتين، الذي يشكل الطبقة العليا من البشرة، مرونته وتصبح الشفتان محتقنتين
ومتشققتين ومتقشرتين». 

ويضيف: «كثير من المرضى الذين يعانون من تشقق الشفتين، يلعقون
شفاهم، لكن اللعق المتكرر للشفتين يزيل الطبقة السطحية الزيتية التي تحمي الشفتين
من فقد ترطيبهما، مما يؤدي إلى التشقق. ويمكن لأنزيمات الهضم الموجودة في اللعاب
أيضاً أن تسبب تهيجاً في الشفتين».

تقول طبيبة الأمراض الجلدية التجميلية سام بونتنغ لصحيفة The Guardian: «ما تريده هو
مرطب شفاه ذو خصائص ترطيبية يعمل على تنعيم سطح البشرة وحبس المرطبات
فيها». 

وتضيف «أقترح نوعي اللانولين والفازلين، وكلاهما يؤدي
الغرضين. أما إذا كنت ستتزلج أو ستزور الشاطئ هذا الشتاء، فقد ترغب في إضافة واقٍ
شمسي، إذ تحترق الشفتان بسهولة». 

أعيدي وضع مرطب الشفاه كل بضع ساعات وقبل النوم، لأن الكثيرين
يصابون بالزكام ويتنفسون من خلال الفم أثناء النوم، وهو ما يؤدي إلى جفاف الشفتين
بشدة.

يمكن لبعض الأدوية الطبية مثل الآيزوتريتينوين -المعروف أكثر باسمه
التجاري الروكتان Roaccutane، الذي يُستخدم لعلاج الحبوب- أن يُسبب جفاف الشفتين. 

يقول غلاس: «أثبتت ورقة بحثية كُتبت مؤخراً أن مكملات حمض
غاما-اللينولينيك (زيت موجود في النباتات) ومكملات زيت زهرة الربيع المسائية، يمكن
أن يُحسنا جودة الجلد الموجود على الشفتين أثناء تناول دواء الآيزوتريتينوين».

لكنه يضيف أنه ليس معروفاً بعد ما إذا كان هذان المكملان مفيدين
للأشخاص الذين لا يتعاطون الدواء.

تقول سام: «أحياناً تحتوي مرطبات الشفاه على مكونات مثل
الكافور والمنثول، وهذه قد تُعطي شعوراً لطيفاً به وخز «نشط» عند
وضعها». 

وتضيف «لكنها قد تسبب تهيجاً وتؤدي إلى جفاف الشفتين أكثر مع
استخدامها، ولهذا لا أوصي بهذه المرطبات. وفي حال كنت تستخدم منتجات عناية بالبشرة
قائمة على المواد النشطة، مثل الرتينول، تأكدي أن تعزلي الشفتين بمرطب مناسب قبل
وضعها أثناء الليل لتجنب تقشرهما وتهيجهما». 

وتجدر الإشارة إلى أن بعض أنواع أحمر الشفاه يمكن أن تسبب الجفاف
أيضاً.

تقول سام: «لا تخلطي بين تقرح الشفتين بسبب الزكام والتشقق.
ولا تتجاهلي التقشر الذي لا يُشفى؛ إذ تعد الشفتان مكاناً شائعاً لسرطان الجلد،
ولذلك اجعلي طبيبك العام يحيلك إلى طبيب الجلدية لمزيد من الفحص». 

ويوضح غلاس أن الشفتين إذا أصبحتا جافتين ومتشققتين، «يمكن معالجتهما بفعالية من خلال التقشير بلطف لضمان إزالة الجلد الجاف المتقشر من السطح، والترطيب المستمر بمرطب شفاه جيد أو أي مرطب آخر».

ولاستخدام مكونات طبيعية ومغذية يمكن صنع مرطب الشفاه في المنزل:

مكونات مرطب الشفاه

طريقة
صنع مرطب الشفاه

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى