رياضة

في الوقت المناسب.. غوارديولا يفاجَأ بهدايا ثمينة في تدريبات مانشستر سيتي

تلقَّى الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، مفاجآت عديدة في تدريبات الفريق عقب انتهاء الفترة الدولية للمنتخبات، وعودة النجوم الدوليين للفرق من جديد، قبل أيام من مباراتهم القادمة بالدوري الإنجليزي الممتاز أمام كريستال بالاس، حيث عاد أبرز نجوم السيتي للمشاركة ثانية، بعد إصابات مختلفة لحقت بهم.

وتتعلق هذه الأنباء بالأرجنتيني سيرجيو أغويرو، الذي تحدثت تقارير صحفية بريطانية عن إصابته، مؤكدة أنها ليست خطيرة، بعد أن ظهر في تدريبات السيتيزنس، وأيضاً البلجيكي كيفن دي بروين بعد إصابته الأخيرة.

وذكرت صحيفة Dailymail البريطانية أنّ مشجعي السيتي شعروا بالقلق، بعد تصريحات ليونيل سكالوني، المدير الفني للأرجنتين حول إصابة أغويرو، حيث شرح السبب وراء عدم مشاركته مع التانغو، سواء في ودية ألمانيا أو الإكوادور قائلاً: «أغويرو كان يعاني من مشكلة في الركبة، ولم يتدرب بنسبة 100% مع ناديه».

ولكن يبدو أن غوارديولا سيكون قادراً على ضم أغويرو لقائمة مباراة كريستال بالاس، يوم السبت المقبل، ضمن الجولة 9 من بريميرليغ، كما تلقّى بيب أيضاً أخباراً جيدة عن دي بروين وجون ستونز، بعدما شاركا في مران الفريق.

وغاب دي بروين عن المشاركة مع السيتي منذ إصابته أمام إيفرتون، الشهر الماضي، وتأثر الفريق بغيابه بشكل ملحوظ، خاصة في مباراة ولفرهامبتون، التي خسرها 0-2، في الوقت ذاته لعب ستونز مباراة واحدة فقط هذا الموسم أمام نورويتش، وخسرها السيتي 2-3.

وأسفر ذلك عن وقوع غوارديولا في موقف حرج، خاصة بعد رفضه التعاقد مع بديل لفينسنت كومباني، الذي رحل الصيف الماضي، ليفقد 2 من مدافعيه للإصابة «لابورت، وستونز»، ويضطر لإشراك فرناندينيو لاعب الوسط كقلب دفاع.

ومن المتوقع أن يغيب لابورت عن الملاعب حتى يناير/كانون الثاني، أو فبراير/شباط المقبل، بعد إجراء عملية جراحية في ركبته اليمنى بسبب تلف الغضروف.

ويعاني السيتي هذا الموسم من تصدر ليفربول لقمة ترتيب المسابقة محققاً العلامة الكاملة بالفوز في أول 8 مباريات، حاصداً 24 نقطة بالتمام والكمال، فيما توقف رصيده عند النقطة 16 في المركز الثاني، بفارق 8 نقاط كاملة في رحلة البحث عن الاحتفاظ بلقبه في بلاد الضباب.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى