آخر الأخبار

فيديو يوثق لحظة طعن وزير الأمن وقائد للشرطة في إندونيسيا

أصيب كل من وزير التنسيق للشؤون السياسية والقانونية والأمنية بإندونيسيا، ويرانتو، وقائد شرطة محلي، الخميس 10 أكتوبر/تشرين الأول 2019، إثر تعرضهما لعملية طعن غربي البلاد.

وقال المتحدث باسم الشرطة الوطنية اللواء ديدي براسيتيو، في مؤتمر صحفي، إن وزير الأمن أصيب بجروح في البطن، لافتاً إلى أنه تم نقله إلى مستشفى بالعاصمة جاكرتا وهو في حالة مستقرة الآن.

وأضاف أن المهاجم أصاب أيضاً قائداً للشرطة بجروح (لم يذكر اسمه)، أثناء قيامه باستقبال وزير الأمن ويرانتو.

Police have arrested a man for trying to attack #Indonesia Security Minister Wiranto with a knife; the minister was injured
pic.twitter.com/CFWEHJELgC

وأوضح متحدث الشرطة أن وزير الأمن تعرض للهجوم أثناء ترجله من سيارته خلال زيارة عمل يجريها إلى محافظة بانتن، غربي البلاد.

وذكر متحدث الشرطة أن المهاجم قد يكون على صلة بتنظيم «داعش» الإرهابي، مشيراً إلى أنه تم احتجاز الأخير وسيدة كانت برفقته.

وفي وقت سابق الخميس، ذكرت صحيفة «جاكرتا بوست» أن شخصاً مجهولاً هاجم الوزير بأداة حادة، نقل على إثرها إلى المستشفى العام بالمنطقة.

ولفتت الصحيفة، نقلاً عن «براسيتيو»، أن قائداً للشرطة المحلية أصيب أيضاً بالظهر في الهجوم ذاته.

ويشغل ويرانتو (72 عاماً) منصب وزير التنسيق للشؤون السياسية والقانونية والأمنية في حكومة الرئيس جوكو ويدودو.

وأثار تعيينه انتقادات من منظمات حقوقية، لتورطه بصفته قائداً للقوات المسلحة في أحداث عنف دامية في جمهورية «تيمور الشرقية» قبل أن تستقل عن إندونيسيا عام 1999، فيما يراه مراقبون رمزاً للقمع السياسي.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى