فخورٌ بكسر رقم زلاتان.. إيكاردي يدين بالفضل في تألقه لفترته القصيرة ببرشلونة

أكد الأرجنتيني ماورو إيكاردي مهاجم باريس سان جيرمان، أن تجربته بنادي برشلونة الإسباني، أفادته كثيراً في مسيرته الكروية رغم قصر مدتها بأكاديمية لاماسيا، حيث جعلت منه لاعباً أفضل وأكثر حسماً أمام شباك الخصوم.

وقال إيكاردي في تصريحات نقلتها صحيفة Sport الإسبانية: «في برشلونة تعلمت العديد من الأمور الفنية والتكتيكية، لأن هناك فلسفة اللعب قوية جداً، وساعدتني كثيراً في التأقلم على أجواء الكالتشيو، لأن اللعب هناك يعتمد على التحركات الكثيرة في الملعب رغم أنها مختلفة كثيراً عما تعودت عليه».

وأضاف «كل هذه العوامل ساعدتني على تطوير أدائي والذكاء في الملعب، كما أن التحسن على المستوى البدني والتكتيكي ساهم أيضاً فيما وصلت إليه الآن، أتمنى مواصلة تقديم المستوى الكبير وتسجيل عديد الأهداف».

وأشار في سياق آخر «لا أعلم أنني كسرت رقماً لزلاتان إبراهيموفيتش في البي إس جي، لكنني فخور بذلك، تركيزي الأكبر على مساعدة زملائي بالتحرك الدائم في الملعب».

واختتم حديثه قائلاً: «سان جيرمان يضم تشكيلة من اللاعبين المميزين، الفريق يعتمد على الاستحواذ والضغط المباشر بمجرد فقدان الكرة، من جانبي أحاول التحرك في المساحات الخالية بكرة أو بدونها لمواجهة التكتلات الدفاعية للمنافسين، مما يساعدنا على إحراز الأهداف».

وكان إيكاردي قد انضم لبرشلونة في عام 2008 لفريق الشباب بأكاديمية لاماسيا تحت 17 عاماً، واستمر بالفريق حتى صعد للفريق تحت 19 عاماً، قبل أن يخرج معاراً لسامبدوريا ثم يعود لشباب البارسا وينتقل نهائياً للفريق الإيطالي من جديد عام 2011.

ويلعب إيكاردي للبي إس جي معاراً من إنتر ميلان الإيطالي لمدة موسم، حيث سجل لسان جيرمان 14 هدفاً، وقدم تمريرتين حاسمتين في 18 مباراة فقط خاضها، مما جعله صفقة ممتازة للفريق الباريسي.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى