الأرشيفتقارير وملفات

عهد الوفاء

بقلم الشاعر الثائر

طه متولى رضوان k

طه متولى رضوان

========

الفارس

و الله لو أغلقتِ دوني

ألف بابْ

و كسرتِ أشرعتي

و أحرقتِ المرافئ

ثم سددتِ الحرابْ

و قطعتِ أوردتي

و كل وسائلي

و حرقت أقلامي

و كل دفاتري

و مزقت الكتابْ

لو عشت في جوف القصور

و حولك الحراس

آلاف على كل بابْ

لو كنت مطلوبا

عنيدا

أو شريدا هاربا

خوف العذابْ

لو ذاع صيتي

بين أفنية المساجد

و الكنائس و القبابْ

لن يسكن التاريخَ

غيرُ حبيبتي

أم المآذن و الشدائد

و الميادين الصلابْ

سأجيء رغم الظلم

و الظلمات

أصرخ بالإياب

سأراك يا روح القلوب

و لو أخفوك

من خلف الحجاب

فبريق شمسك لا يوارى

فاسألي الأهرام

و التاريخ عني

يخبروك بأنني

طفل عنيد

و بأنني روح الشهيد

و بأنني رغم المآسي

مشرق الفجر السعيد

فغدًا

سأطرق كل باب

و أعيد مملكة المآذن

من جديد

سأعيد أفراحي

و أجمع كل أحبابي

ملايين الصحاب

فلتهدئي يا وردتي

إني سآتي رغم كل الشوك

أقطع كل وديان العذاب

و أزيل عنك غبار أزمان

تكاثر في الغياب

لا تقلقي و لتصبري

مهما تباعدت الديار

فبيننا نور اقتراب

و ستسطع الشمس البهية

هل يحجب الشمس السحاب ؟

لا يحجب الشمس السحاب .

===================

الشاعر طه رضوان

الجمعة 21 أكتوبر 2016 م

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى