منوعات

عن عارضة الأزياء التي ظهرت مع محمد صلاح: تكسب 5 ملايين دولار سنوياً

حازت الصور التي نشرها محمد صلاح مع عارضة أزياء برازيلية، على غلاف مجلة GQ، تفاعلاً كبيراً على الشبكات الاجتماعية، إذ كانت من أكثر الصور التي حازت إعجاباتٍ على حسابه بإنستغرام، بأكثر من 2.5 مليون إعجاب.

#GQAwards @gqmiddleeast

A post shared by Mohamed Salah (@mosalah) on Oct 11, 2019 at 8:58am PDT

وقد انقسمت مواقف رواد الشبكات الاجتماعية حول الصورة، بين مَن اعتبرها وصولاً للعالمية، ومن انتقد عدم مراعاته لشعور زوجته، وآخرون طالبوه بالتركيز في اللعب وترك مجال الإعلانات.

وغيرهم قارنوا بين صورة العارضة مع مهاجم ليفربول المصري واللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، فيما فضّل آخرون أخذ الصورة التي أصبحت من ضمن الأكثر تداولاً (ترند) بسخرية.

ابو صلاح الشقي #مكة#محمد_صلاح #فخر_العرب #صلاح pic.twitter.com/smbfKzqWye

وبعيداً عن كل هذه الآراء، نُخبرك هنا مَن هي هذه العارضة البرازيلية التي تجني 5 ملايين دولار سنوياً.

عارضة الأزياء البرازيلية تُدعى أليساندرا أمبروسيو، وهي ذات أصول إيطالية وبولندية، تبلغ من العمر 37 عاماً، إذ وُلدت يوم 11 أبريل/نيسان عام 1981، في ولاية ريو غراندي دو سول في البرازيل.

درست أمبروسيو مجال الأزياء في البرازيل، وبدأت العمل بعروض الأزياء وهي بعمر الـ12 عاماً.

حقَّقت شهرة كبيرة في البرازيل، وهي في الـ14 من عمرها، عندما وصلت إلى نهائيات مسابقة Elite Model Look بالعام 1995، ضمن 20 متسابقة شاركت في أشهر المسابقات العالمية في مجال تصميم الأزياء، التي تُقام منذ العام 1983 بمشاركة الآلاف من حول العالم.

وشاركت أمبروسيو في حملات دعائية وعروض أزياء لعدد من دور الأزياء العالمية، منها «دولتشي أند غابانا»، و«بالمين» و«أرماني أكستشاينغ»، و«رالف لورين»، و«كريستيان ديور»، وNext البريطانية.

بالإضافة إلى «فيكتوريا سيكرت»، التي حصلت منه على لقب «ملاك فيكتوريا سيكريت» منذ العام 2004 وحتى 2017.

كما أصبحت أكثر العارضات طلباً لتصدّر صفحات المجلات العالمية، على رأسها مجلّة Glamour وVogue الأمريكيتان الشهيرتان.

 بالإضافة إلى مجلة GQ التي أجرت لصالحها جلسة التصوير الأخيرة مع صلاح، بعد اختيار المجلة له كـ «رجل العام» لسنة 2019، وكانت العارضة قد فازت بجائزة خاصة من المجلة هي الأخرى لتشارك بالجلسة.

تحقق أمبروسيو أرباحاً تقدر بـ5 ملايين دولار سنوياً، فيما يبلغ صافي ثروتها نحو 60 مليون دولار، وفق تقرير لصحيفة Daily Mail البريطانية بالعام 2016.

 إذ إنها بجانب كونها وجهاً دعائياً لعدد من المجلات الشهيرة ودور الأزياء، فإنها تمتلك خط إنتاج خاصاً من تصميمها.

ففي العام 2004 أطلقت خطها الخاص لتصميم أزياء ملابس البحر، وحمل اسم «ألكسندرا أومبروسيو بي سيي»، وقد بيعت منه 10 آلاف قطعة في الشهر الأول من افتتاحه.

وقد احتلت المركز الـ13 للعارضات الأغلى ثمناً في العالم، وفق تصنيف مجلة «فوربس» للعام 2016.

أجرت اليساندرا جراحة تجميلية وهي بعمر 11 عاماً، إذ كانت تعاني مشاكل بسبب كبر حجم أذنيها، لتقوم بجراحة تصحيح الأذنين، وعانت بعد عامين من مضاعفات سيئة.

لكنها قالت إنها لم تُجري أي عملية تجميلية من وقتها، بسبب تجربتها السيئة، وذلك خلال ظهورها في برنامج The Tyra Banks Show بالعام 2006.

العارضة الشهيرة أم لطفلين، إذ أنجبت طفلتها الأولى أنغا في العام 2008، ثم أنجبت ابنها ليو في العام 2012، من رجل الأعمال جيمي مازور، الذي ارتبطت به في العام 2005، وأعلنا خطبتهما في العام 2008، قبل الانفصال في العام 2018.

AA’s watching the coolest show ⚡️⚡️⚡️ @antakids_official #antakids #playmaker #NYFW

A post shared by Alessandra Ambrosio (@alessandraambrosio) on Sep 9, 2019 at 10:00am PDT

ثم ارتبطت برجل الأعمال الإيطالي نيكولو أودي، منذ أغسطس/آب من 2018، وذلك بعد 5 أشهر من انفصالها عن خطيبها جيمي مازور.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى