رياضة

صلاح ليس الأول.. أجمل 8 أهداف «بالكعب» في تاريخ كرة القدم «فيديو»

تألق النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي في لقاء فريقه الأخير أمام واتفورد، وسجل هدفين أمن بهما نقاط المباراة الثلاث قبل مشاركة الريدز في مونديال الأندية.

ورغم أن الهدفين أجمل من بعضهما فنياً وجمالياً إلا أن الكثير من وسائل الإعلام الأوروبية توقفت أكثر عند هدفه الثاني الذي سجله بكعب قدمه.

وغطى هذا الهدف على الهدف الجميل الذي سجله الأورغوياني لويس سواريز بكعب قدمه أيضاً في مباراة فريقه برشلونة أمام ريال مايوركا في الجولة قبل الماضية من الدوري الإسباني، لا يزال العالم يستعيد ذكريات أجمل الأهداف التي سجلت بكعب القدم في تاريخ كرة القدم.

موقع 90min البريطاني رصد 8 من أجمل الأهداف المسجلة بكعب القدم.

8) هدف جيانفرانكو زولا في مرمى نورويتش سيتي

يفتتح المهاجم الإيطالي السابق جيانفرانكو زولا هذه القائمة من الأهداف الرائعة. كان فريقه تشيلسي يستضيف فريق نورويتش سيتي في كأس الاتحاد الإنجليزي. حصل أصحاب الأرض على ركنية، وهو ما كان يمثل خطورة على دفاع نورويتش. لكنهم لم يتوقعوا أن يقرر زولا استقبال الركنية وتسديدها بقوة بكعب القدم في اتجاه المرمى.

لكن هذا هو ما فعله بالضبط. ركض زولا في اتجاه القائم القريب للمرمى، ونجح في لعب الكرة بكعب قدمه بطريقة مذهلة في اتجاه المرمى وبارتفاع كان كافياً لتفاجئ حارس المرمى وتسكن الشباك. هذا الساحر الإيطالي جعل الكثيرين يقعون في حب الدوري الإنجليزي الممتاز، وكان هذا الهدف أحد الأسباب الكثيرة وراء ذلك.

7) هدف زلاتان إبراهيموفيتش في مرمى باستيا

بالطبع يزين ملك الألعاب الأكروباتية هذه القائمة، تُعد مرونة المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مثيرة للإعجاب بالنسبة للاعب يتقدم في العمر، وأثبت زلاتان هذا بأفضل طريقة في انتصار فريقه السابق باريس سان جيرمان على باستيا بنتيجة 4-0 في الدوري الفرنسي عام 2013. كرة عرضية منخفضة اصطدمت بأحد لاعبي سان جيرمان وارتفعت إلى أعلى، قبل أن تسقط خلف زلاتان الذي نجح في رفع قدمه اليمنى إلى ارتفاع رأس المدافع المكلف برقابته وسددها بالكعب بشكل مثالي لتسكن أعلى الزاوية اليمنى من المرمى.

6- هدف جيريمي مينيز في مرمى بارما

شهدت هذه المباراة المثيرة التي فاز فيها ميلان على مضيفه بارما بخمسة أهداف مقابل أربعة إحراز أحد أفضل الأهداف التي سُجِلَّت بالكعب على الإطلاق. فعندما كانت النتيجة تشير إلى تقدم الضيوف بأربعة أهداف مقابل ثلاثة وكان كلٌ من الفريقين يلعبان بعشرة لاعبين بعد طرد لاعب من كل فريق، استغل الجناح الفرنسي جيريمي مينيز تمريرة قصيرة من مدافع بارما إلى حارس مرماه ليخطف الكرة من حارس المرمى ويمررها منه بطريقة ذكية، وقبل أن تبتعد الكرة عن المرمى ومع ضيق زاوية التسديد، قرر مينيز لعب الكرة بكعب قدمه بشكل مذهل وغير متوقع لتسكن الكرة الشباك وتحسم المباراة للروسونيري.

5- هدف ساديو ماني في مرمى واتفورد

عندما توقف الكرة بشكل سيئ أمام المرمى، فهذا غالباً ما يعني أن فرصة إحراز هدف قد ضاعت. لكن هذا الأمر لا ينطبق على المهاجم السنغالي ساديو ماني. 

فقد حاول نجم نادي ليفربول الإنجليزي إيقاف كرة عرضية من الجهة اليمنى، لكنه أوقفها بشكل خاطئ لتبتعد الكرة عن المرمى.

ومع تقدم حارس مرمى واتفورد بضع خطوات لغلق زاوية التسديد ووقوف المدافعين بعيداً عنه كالمتفرجين، سدد ماني الكرة بكعب القدم بطريقة رائعة وبارتفاع مناسب لتمر من الحارس وتسكن الشباك.

4- هدف رونالدو في مرمى فالنسيا

يحرز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو جميع أنواع الأهداف، لذلك ليس من المستغرب أن يتواجد ضمن هذه المجموعة المرموقة من اللاعبين. بالعودة إلى عام 2014، كان رونالدو يبهر جماهير ريال مدريد بأدائه المذهل أسبوعاً تلو الآخر، وفي مباراة لفريقه مع فالنسيا نجح في إحراز هدف رائع ليضيفه إلى مجموعته من الأهداف الاستثنائية.

وصلت الكرة إلى الجناح الأرجنتيني أنخل دي ماريا على الجهة اليسرى، فأرسلها عرضية متوسطة الارتفاع إلى النجم البرتغالي. وعلى طريقة الكاراتيه، سدد رونالدو الكرة بكعب قدمه اليمنى لتسكن الشباك وسط ذهول حارس مرمى فالنسيا.

3- هدف زلاتان إبراهيموفيتش في مرمى إيطاليا

​نعم، يتواجد زلاتان في هذه القائمة بهدفين. خلال إحدى مباريات يورو 2004 بين منتخبي السويد وإيطاليا، أحرز إبراهيموفيتش هدفاً رائعاً لمنتخب بلاده. ركلة ركنية من الجهة اليسرى تذهب إلى القائم البعيد لمرمى إيطاليا، ثم يقابلها أحد لاعبي المنتخب السويدي برأسه في اتجاه المرمى وسط تخبط من مدافعي إيطاليا في التعامل مع الكرة.

ووسط هذه الفوضى الدفاعية، ركض زلاتان في اتجاه الكرة قبل أن يصل إليها جيانلويجي بوفون حارس مرمى إيطاليا وسدد الكرة  بكعب قدمه بحركة أكروباتية مذهلة في اتجاه المرمى. ارتفعت الكرة إلى أعلى وتهادت قبل أن تسقط داخل المرمى وتسكن الشباك.

2- هدف تييري هنري في مرمى تشارلتون

النجم الفرنسي تييري هنري. أحرز هدفاً بكعب قدمه في مرمى تشارلتون خلال موسم 2004/2005 مع أرسنال. كان هنري يتعرض لرقابة لصيقة من جوناثان فورشن مدافع تشارلتون، الذي كان عازماً على منع المهاجم الموهوب من الدوران وتسديد الكرة في المرمى.

لكن هنري قرر تسديد الكرة بكعب قدمه من بين قدمي المدافع، ليفاجئ حارس المرمى، الذي لم يستطع فعل أي شيء لمنع تسجيل واحد من أفضل أهداف الدوري الإنجليزي الممتاز على الإطلاق.

1- هدف فابيو كوالياريلا في مرمى نابولي

ها نحن نصل إلى الهدف صاحب المرتبة الأولى، وهي مرتبة يستحقها بكل تأكيد.

أحرز المهاجم الإيطالي فابيو كوالياريلا، مهاجم سامبدوريا البالغ من العمر 35 عاماً، أحد أفضل الأهداف -إن لم يكن الأفضل- في مسيرته الطويلة بمرمى فريقه السابق نابولي. كرة عرضية من الجهة اليمنى مرسلة إلى كوالياريلا، الذي كان أمامه العديد من الخيارات للتعامل مع الكرة داخل منطقة الجزاء وهو بعيد عن المرمى. لكن المهاجم الإيطالي قفز في الهواء، واستقبل الكرة بكعب قدمه اليمنى في واحدة من أفضل اللمسات التي يمكن أن نراها في عالم كرة القدم، ليسددها في الزاوية البعيدة من المرمى بدقة متناهية.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى