الأرشيف

سِجل أحكام الإعدام بمصر منذ الانقلاب “حملة إعدام وطن”

انطلق احرار ‫‏المعادى‬ من مسجد ‏اهل السنة‬ بفاعلية قوية فى اولى فاعليات اسبوع “الثورة أقوى من اﻻعدامات” تنديدا ﻻحكام اﻻعدام الجائرة والتصفية الجسدية لمنهاضى اﻻنقلاب وقد طافت بشوارع احمد زكى وعرب المعادى وشارع نور الدين واخيرا بالبساتين وسط تاييد من اﻻهالى والمارة .
نظم ثوار كفر الدوار، صباح اليوم الجمعه, مسيرة صباحية حاشدة انطلقت فعالياتها قبيل صلاة الجمعة من مزلقان شارع الجيش وجابت شوارع المدينة رفضاً لأحكام الإعدام.

انفوجراف
ردد المشاركون هتافات منددة بأحكام الإعدام المسيسة بحق رافضي الانقلاب, كما نددوا بجرائم الانقلاب العسكري المستمرة بحق المعارضين رافعين لافتات مطالبة بوقف تلك الأحكام, مطالبين منظمات حقوق الانسان للتدخل لرصد تلك الجرائم ووقفها .
تأتي تلك الفعالية فى مستهل فعاليات أسبوع “الثورة أقوى من الإعدامات” الذي دعا له تحالف دعم الشرعية ورفض الانقلاب , كما أكد المشاركون على استمرار فعالياتهم المناهضة للانقلاب حتى اسقاطه ومحاكمة قادته والقصاص لدماء الشهداء والافراج عن المعتقلين.
تصدى شباب الحركات الثورية بمدينة أبو حماد لاعتداءات ميليشيات الانقلاب العسكري الدموى الغاشم على مسيرتهم التي انطلقت صباح اليوم في جمعة “الثورة أقوى من الإعدامات”.
وأفاد شهود عيان من الأهالي أن قوات مكبرة من أمن الانقلاب اعتدت برصاصات الخرطوش وقنابل الغاز على مسيرة ثوار أبو حماد التي انطلقت من قلب المدينة وجابت الشوارع والأحياء.
وأضاف الشهود أن شباب الحركات الثورية تصدوا ببسالة للاعتداءات ما أرغم القوات على التراجع حتى اختتمت المسيرة خط سيرها وسط تفاعل ومشاركة واسعة من الأهالي.
كان ثوار الشرقية قد انتفضوا صباح جمعة اليوم “الثورة أقوى من الإعدامات” بـ6 فعاليات ثورية متنوعة انطلقت من فاقوس والإبراهيمية وههيا والحسينية وأبو حماد وأولاد صقر هتفت بسقوط حكم العسكر ونددت بجرائم سلطات الانقلاب بحق مصر وشعبها وحبس سارة مشعل طالبة جامعة الزقازيق بعد اختطافها من أمام لرفضها خلع النقاب.
تعهد ثوار فاقوس بمواصلة حراكهم الثوري في بداية اسبوع “الثورة أقوى من الإعدامات” وأستنكر الثوار في مسيرة حاشدة على طريق (فاقوس – الصالحية الجديدة- القاهرة) أحكام الاعدامات التي باتت تستخدمها سلطات الانقلاب كسيف مسلط على رقاب الثوار وذويهم الصامدين في الميادين والأحرار فى السجون مؤكدين على الصمود ومواصلة النضال حتى انتصار إرادة الشعوب الحرة.

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى