رياضة

سجلت 185 هدفاً.. مهاجمة كندية تحبط آمال رونالدو وتتفوق على أفضل هداف إيراني

تُوجّت لاعبة كرة القدم الكندية كريستين سينكلير بلقب أفضل هدافة دولية في العالم برصيد 185 هدفاً، محطمةً بذلك رقم الأمريكية آبي وامباك 184 هدفاً، لتصبح أكثر لاعبة دولية تسجيلاً للأهداف على مر التاريخ سواء في منافسات الرجال أو السيدات على حد سواء.

وتخطت كريستين صاحبة الـ 36 عاماً الرقم القياسي الدولي للرجال المسجل باسم الدولي الإيراني المعتزل علي دائي برصيد 109 أهداف، والدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي الذي سجل 99 هدفاً، ويطمح في الارتقاء لصدارة ترتيب الهدافين قبل اعتزاله.

Hier, Christine Sinclair est devenue la meilleure buteuse internationale de tous les temps (toutes sélections confondues, hommes et femmes compris) ???

En 2003 elle marquait face au Japon son 2nd but en #FIFAWWC, mais déjà son 42e but international.#ThrowbackThursday #TBT pic.twitter.com/qv1GElWZeA

وذكر موقع Sport24 – Le Figaro الفرنسي أن كريستين سجلت هدفين خلال اللقاء الذي أُقيم الأربعاء الماضي أمام منتخب سانت كيتس ونيفيس، والذي فاز به منتخب كندا بنتيجة 11-0 في إطار التصفيات المؤهلة للألعاب الأولمبية طوكيو 2020.  

وبدأت الأسطورة الكندية، التي وُلدت في مدينة برنابي في كولومبيا البريطانية، مسيرتها مع المنتخب في سن الـ 16.

وعقب لقاء المنتخب الكندي أمام سانت كيتس ونيفيس، كتبت كريستين تغريدة على موقع تويتر للتواصل الإجتماعي تقول: «شكراً لكم جميعاً ولرسائلكم التي أرسلتموها لي. شكراً لزميلاتي في المنتخب وللمدربين وأصدقائي وعائلتي. تسجيل 185 هدفاً لم يكن ليصير ممكناً دونكم».

Thank you to EVERYONE for all the messages…I’m slightly overwhelmed. Thank you to all my teammates, coaches, staff, friends and family.185 would not have been possible without you. pic.twitter.com/fP6vD43PUW

وأشاد العديد من المشاهير في عالم كرة القدم النسائية بالأسطورة الكندية. وليس هذا فحسب، بل قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو: «تم إنجاز المهمة! لقد صارت كريستين سينكلير أفضل هدافة في التاريخ، أتقدم بأخلص التهاني، كم أنتِ رائعة».

Mission accomplie! Christine Sinclair est devenue la meilleure marqueuse de l’histoire du soccer international. Félicitations, @sincy12, vous êtes merveilleuse! #Sincy185 https://t.co/qauJHnJJHR

وهنأتها أيضاً كل من الأمريكيتين آبي وامباش وأليكس مورغان، وكذلك الفرنسية نادية نديم، التي زاملتها في فريق بورتلاند بالولايات المتحدة.

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى