رياضة

رغم تألقه مؤخراً.. يوفنتوس يثير الجدل مرة أخرى بخصوص موقف باولو ديبالا

لم يغلق فابيو باراتيسي، المدير التنفيذي ليوفنتوس، الباب أمام بقاء أو رحيل باولو ديبالا، نجم البيانكونيري، ليثير الجدل مجدداً حول موقفه مع السيدة العجوز، رغم تألقه مؤخراً مع السيدة العجوز وتقديمه مستويات كبيرة، فبعد أن كان قريباً من مغادرة اليوفي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، إلا أنه صمم على البقاء وإثبات جدارته باللعب أساسياً مرة أخرى في تشكيل الفريق.

وقال باراتيسي في تصريحات أبرزها موقع Calciomercato الإيطالي: «ديبالا، علينا أن نكون منتبهين إلى الفرص الواردة والصادرة أمامنا، وأن نكون حذرين ونُجري التقييمات الصحيحة، وهذا ينطبق على ديبالا واللاعبين الآخرين».

وأضاف: «مستوى فريقنا قد نما، وبشكل عام، هناك عدد قليل من اللاعبين في العالم الذين بإمكانهم اللعب داخل جدران يوفنتوس، حتى الإيطاليين».

وكان ديبالا قد ارتبط بالانضمام إلى مانشستر يونايتد في الميركاتو الماضي، ضمن صفقة تبادلية ينتقل بمقتضاها روميلو لوكاكو إلى يوفنتوس، إلا أن جوهرة التانغو رفض الانضمام إلى الشياطين الحمر.

في سياق متصل، أعلن الحساب الرسمي لبطولة دوري أبطال أوروبا عن قائمة الأهداف المرشحة لجائزة هدف الأسبوع، وذلك بعد انتهاء الجولة الثالثة لدور المجموعات، وشهدت اختيار هدف ديبالا في مرمى لوكوموتيف موسكو من ضمنها.

ويتنافس هدف النمساوي مارسيل سابيتزر، لاعب لايبزيغ، في شباك زينيت سان بطرسبرغ، مع هدف كورينتين توليسو لاعب بايرن ميونيخ في شباك أولمبياكوس، مع هدف ديبالا الرائع، وهدف أليكس تشامبرلين (الثاني) نجم ليفربول، في شباك جينك ضمن الأهداف المرشحة للفوز بجائزة هدف الجولة.

? Pick the best strike! ?

⚽️ Sabitzer v Zenit
⚽️ Oxlade-Chamberlain (2nd goal) v Genk
⚽️ Dybala (1st goal) v Lokomotiv Moskva
⚽️ Corentin Tolisso v Olympiacos #UCL | #GOTW | @NissanFootball

يُذكر أن الرباعي قد قاد فريقه لتحقيق الانتصار في هذه الجولة، حيث أسهم هدف سابيتزر في فوز لايبزيغ بهدفين مقابل هدف، كما أسهم هدف توليسو في فوز بايرن خارج ملعبه على أولمبياكوس بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

أما هدفا ديبالا، فقلبا تأخر يوفنتوس على ملعبه بهدف أمام لوكوموتيف موسكو، للفوز بهدفين، ودخل هدفي تشامبرلين ضمن فوز ليفربول الكبير خارج ملعبه على جينك البلجيكي بنتيجة (4-1).

المصدر

سمير يوسف

أول صحفى فى النمسا منذ سنة 1970 عمل فى الصحافة وعمره 18 سنة فى جريدة الجمهورية والمساء وحريتى ثم الجرائد الألمانية دير إشبيجل وفى النمسا جريدة الإخو تسليتومج لمدة عشرون عاما وفى سنة 1991 اصدر اول صحيفة باللغة العربية والألمانية وهى جريدة الوطن لمدة 11 سنة ، عمل مراسل جريدة الجمهورية والمساء فى النمسا لمدة 31 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى